حمد بن جاسم عراب التطبيع.. دعوة وزير الخارجية القطري السابق الفاشلة للتقارب مع طهران

الخميس، 26 يوليه 2018 12:00 ص
حمد بن جاسم عراب التطبيع.. دعوة وزير الخارجية القطري السابق الفاشلة للتقارب مع طهران
حمد بن جاسم
كتب أحمد عرفة

لم يكف تنظيم الحمدين، بتطبيعه مع النظام الإيراني، والتعاون معها في تنفيذ مخططها الرامي نحو التآمر على المنطقة العربية، ودعم الجماعات الإرهابية، لتطبيق خطتها التوسعية في المنطقة، بل أيضا أصبحت قطر عراب التطبيع مع إيران في المنطقة العربية.

الدوحة تحولت من التعاون والتطبيع مع نظام الملالي، إلى دعوة دول الخليج بتحسين علاقاتهم مع طهران، لأن النظام الإيراني يعاني من عقوبات أمريكية، زاعما أن من مصلحة المنطقة التقارب مع طهران.

 

حمد بن جاسم عراب إيران

وزير الخارجية القطري السابق، قال في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر": بالأمس كنا نراهن على أن الغرب وأمريكا لن يتفقوا مع إيران ثم وجدنا أنفسنا أمام الاتفاق النووي الذي أيدته كل دول المجلس، واليوم هناك تصعيد من قبل أمريكا ضد إيران، وبعض الدول التي أيدت الاتفاق السابق تؤيد الآن كسر هذا الاتفاق ويتم استخدامها من قبل الغير، دون إدراك منها أنه قد يكون هناك اتفاق آخر وأنها ستؤيد ذلك، لابد أن نقر بأن إيران جاره نختلف معها في بعض السياسات ولكن يجب أن لا نصل معها للعداء المطلق بل هي فرصتنا كمجلس تعاون أن نتفاوض في ظل هذه الضغوط لنصل إلى أرضيّة مشتركة للتعايش مع هذا الجار.

1
 

 

الدعوة التي خرج بها رئيس وزراء قطر السابق، تعكس محاولة جديدة تقوم بها الدوحة لمحاولة إيجاد حلفاء جدد لإيران، في زل التصعيد الأمريكي الإيراني الذي اشتعل خلال الفترة الماضية.

 

دعوة فاشلة

في هذا السياق، قال الدكتور سعيد اللاوندي، الخبير في الشؤون الدولية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، إن دعوة التقارب بين دول المنطقة وإيران، هي دعوة قديمة دائما ما كانت قطر تكون بطلها خاصة أن قطر هي الدولة الوحيد التي تتمتع بعلاقات تعاون مع إيران.

 

وأضاف الخبير في الشؤون الدولية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، في تصريحات خاصة لـ"صوت الأمة"، أن قطر تسعى لإيجاد حلفاء جدد لإيران لمساندتها في أزمتها مع الولايات المتحدة الأمريكية، خاصة أن الدوحة أصبحت هي الدولة الوحيدة التي تخدم مصالح إيران في المنطقة.

 

وأشار الخبير في الشؤون الدولية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، إلى أن هذه الدعوة مصيرها الفشل خاصة أن إيران تدخل في أزمة مع البحرين وكذلك الكويت، بجانب الموقف السعودي الإماراتي ضد طهران وبالتالي لن تجد هذه الدعوة أي تلبية.

 

ضاحي خلفان يهاجم قطر

وفي سياق متصل، فتح ضاحي خلفان، قائد شرطة دبي السابق، النار على تنظيم الحمدين، داعيا المواطنين الإماراتيين بعدم السفر إلى الدوحة طالما يحكمها تميم بن حمد.

 

وقال قائد شرطة دبي السابق، في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، إن شباب الإمارات لن يذهبوا إلى قطر طالما الحمدين فيها وأمثالهم لو كانت البلد الوحيد في العالم، فكل اماراتي يعز عليه زايد يجب ألا تطأ قدماه الدوحة..طالما الحمدين فيها.

 

وأضاف قائد شرطة دبي السابق، أن مشكلة حكومة قطر تظن أن الحكومات مقاطعة قطر..لا خذوها كاش ...الشعب مقاطع، حيث سيظل خطاب المغرد الذي صنعه عزمي بشارة والخنزيرة مغرد هابط.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق