انقذوا الأزبكية من صبري عبده.. الفساد والتخبط وسوء الإدارة تضرب الحي برعاية رئيسه

الخميس، 26 يوليه 2018 12:00 م
انقذوا الأزبكية من صبري عبده.. الفساد والتخبط وسوء الإدارة تضرب الحي برعاية رئيسه
رئيس حي الأزبكية صبري عبده
كتب- محمد شعلان

 

استهل اللواء صبري عبده، مهمته في رئاسة حي الأزبكية منذ عدة أشهر تقترب إلى السنة باصطحاب الكاميرات ووسائل الإعلام في جولات داخل الحي لرصد المخالفات والإشغالات والمحال المخالفة للتراخيص لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدها، واستطاع أن يعطى إيحاء لدى المواطنين أنه تولى مهمة حى الأزبكية ليعود به إلى سابق عهد أحد الأحياء التاريخية في مصر.

 

الأزبكية حي العشوائيات

وبعد مرور شهور انتظر المواطنين فيها التغيير لم يُغير صبري عبده رئيس حي الأزبكية شيء في الحي التاريخي ولم تتخذ أي إجراءات قانونية حيال المخالفين من قبل إدارة الحي، وإذا كان الحي يشهد بعض الإشغالات والمخالفات أصبح شعاره الرئيسي الان أنه حي العشوائيات، وخيب رئيس الحي الآمال المعقودة حوله لعودة حي الأزبكية إلى عهود العصر الخديوي.

201807231057595759

ولا يخفى على أحد أنه إذا ذكر حي الأزبكية ذكرت معه كثرة المحال المخالفة صاحبة مزاولة الأنشطة المحظور ترخيصها، وانتشار المقاهى والورش والمحلات والمخازن، فضلا عن الباعة الجائلين المنتشر في كل موضع قدم، حيث لا تستطيع السير على أقدامك لخطوات من كثرة المخالفات إلى أن وصلت العشوائيات والمخالفات إلى مبنى رئاسة حي الأزبكية.

اقرأ أيضا: من المسؤول عن بقاء رئيس حى الأزبكية الذي لا يرى ولا يسمع ولا يتكلم؟

الفساد يصل لمقر حي الأزبكية

وفشل صبري عبده رئيس حي الأزبكية باقتدار في المهمة الموكلة له للعودة بالحي إلى عصوره التاريخية ووصلت العشوائية والمخالفات إلى عقر داره أو عمله، وإذا توجه أحد المواطنين لمشاهدة حي الأزبكية شاهد بأعينه انتشار كمية كبيرة من الأكشاك التي تلتصق ببعضها بالشوارع المجاورة لحى الأزبكية، أضف إلى ذلك وجود كشك كل مترين وأحيانا تجد 3 أكشاك ملتصقة ببعضها، وافتراش الطرق بمحيط مبنى الأزبكية.

201807251135263526

رئيس حي الأزبكية يتجاهل مبادرات المحافظة

ومؤخرا أطلقت محافظة القاهرة مبادرة تحت عنوان "الرصيف من حق المشاة" وتهدف لإخلاء الأرصفة من الإشغالات وفتحه لمرور المشاة لضمان المرور الآمن، ولم نسمع شيء عن رئيس حي الأزبكية وكأن هذا الحي في محافظة أخرى تركها المسئول عنها للفساد ينخر في جسدها.

DSC00165

ويتجاهل صبري محمد عبده رئيس حي الأزبكية تنفيذ أي مبادرة للمساعدة في تجميل وتنظيف شوارع القاهرة، وكأن المسئول عن الحي أنف واعتاد على مشهد الحي وهو تغطيه إشغالات الأرصفة وافتراش الباعة الجائلين للشوارع والميادين وعدم النظر إلى تحقيق العدالة وتوفير بيئة نظيفة هادئة للمواطنين.

اقرأ أيضا: يوم نام مسؤولو الأزبكية.. أحياء القاهرة التاريخية تتحول إلى مستنقع عشوائيات

وأصبح عنوان حي الأزبكية بقيادة اللواء صبري عبده حي العشوائيات، حيث ابتدر مهام عمله بإعطاء دفة القيادة نحو إشارة محاربة الفساد والقضاء على المحال المخالفة والباعة الجائلين إلى الوقوع في بئر الفساد والعشوائيات التي وصلت إلى عقر داره وسبقه إليها غيره من رؤساء الأحياء، ولم يعد أمام رئيس حي الأزبكية الان إلا مغادرة منصبه بعد فشله في عودة حي الأزبكية إلى موقعه التاريخية وحوله إلى حي العشوائيات.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق