الكويت: 10% من النفط الكويتي يتجه إلى باب المندب ولدينا اجراءات احترازية

الخميس، 26 يوليه 2018 05:13 م
الكويت: 10% من النفط الكويتي يتجه إلى باب المندب ولدينا اجراءات احترازية

أعربت عدد من الدول العربية، عن استياءها لما تعرضت له ناقلات النفط السعودية بعد عبورها مضيق باب المندب أمس الأربعاء، من اعتداء من قبل مليشيات الحوثي الإرهابي.

وفي وقت باكر من صباح اليوم الخميس، أعلن وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، المهندس خالد الفالح، أن السعودية ستعلق جميع شحنات النفط الخام التي تمر عبر مضيق باب المندب حتى تصبح الملاحة خلال مضيق باب المندب آمنة، ذلك بشكل فوري ومؤقت، بحسب عدد من الصحف المحلية السعودية.

وتم تداول الأخبار عبر السوشيال ميديا، ومواقع إخبارية بأن الكويت تدرس وقف مرور ناقلات النفط عبر مضيق باب المندب.

من جانبه أكد المتحدث باسم شركة ناقلات النفط الكويتية، الشيخ طلال خالد الأحمد الصباح أن تأثير التوترات التي تشهدها منطقة مضيق المندب على ناقلات النفط الكويتية محدود.

وقال بحسب وكالة الأنباء الرسمية الكويتية، كونا: «90% من النفط الكويتي يتجه في الأساس إلى دول جنوب شرق آسيا ولا يعتبر باب المندب الذي يعبر منه فقط ما يقرب من 10% من إجمالي حمولات ناقلات النفط التابعة للشركة».

وأضاف أن «الشركة لديها خطط احترازية لضمان سلامة وأمن تصدير النفط الكويتي، وأيضًا خطط بديلة في ظل ما يحدث من توترات سياسية في المنطقة، بما فيها تلك الحاصلة عند مضيق باب المندب».

وأدانت كُلًا من دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين ومصر الهجوم الذي حدث أمس الأربعاء على ناقلتي النفط التابعتين للسعودية في البحر الأحمر، من قبل الحوثيين.

وجددت الإمارات بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية، واس التزامها الثابت ضمن قوات التحالف العربي بقيادة المملكة ضد كل من يحاول العبث أو المساس بأمن السعودية ومصالحها، مؤكدة على الإرتباط الوثيق بين أمن الإمارات والسعودية.

يذكر أن ناقلتين نفط تابعتان للشركة الوطنية السعودية للنقل البحري في البحر الأحمر تعرضتا أمس الأربعاء، إلى هجوم إرهابي من قبل المليشيات الحوثية في اليمن، بعد عبورها من مضيق باب المندب.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق