تفجيرات الكنائس وكتيبة 101 عسكرية.. الجزيرة على خط دعم الإرهابيين في مصر

الثلاثاء، 31 يوليه 2018 04:00 م
تفجيرات الكنائس وكتيبة 101 عسكرية.. الجزيرة على خط دعم الإرهابيين في مصر
الجزيرة
علاء رضوان

التحقيقات تكشف:

- تورط قطر فى تفجير الكنائس المصرية

- قطر ساهمت فى تأسيس دولة الأولتراس  

- قطر حاولت اختراق نيابة الأموال العامة المصرية

«مهاب مصطفى السيد قاسم» دخل بالفعل الأراضى القطرية لمدة 3 أشهر» كان هذا البيان الذى أعلنته قناة الجزيرة خلال البيان الذى أصدرته الدوحو ممثلة فى وزارة الخارجية لتنفى عن نفسها جريمة التورط فى حادث تفجير الكنيسة البطرسية، وذلك عقب إعلان وزارة الداخلية المصرية عن أسماء المتهمين فى تفجير الكنيسة فى غضون أبريل 2017.

البيان الذى حاولت قطر عن طريق الدعاية التى قامت بها من خلال قناة الجزيرة لم ينف عنها التهمة بل كان الدليل الدامغ فى تورطها فى التخطيط للتفجيرات التى اقدمت عليها داخل الأراضى المصرية، خاصة وأن الدولة القطرية لم تذكر سببا لبقاء المتهم الرئيسى على أراضيها.

النظام القطرى لم يتوان لحظة فى محاولة إسقاط الدولة المصرية عن طريق المؤامرات الدائمة والمستمرة التى تُحاك لمصر بمعاونة جماعة الإخوان الإرهابية فى الداخل والخارج، واستغلال الأوضاع السياسية والإقتصادية، وذلك بغرض رئيسى يتمثل فى الإنقضاض على السلطة فى مصر، حيث أن الجرائم القطرية  فى مصر تعددت من الترويج والتمويل وصولاَ لصناعة الإرهاب.

قناة الجزيرة في شريط بثّته أول أمس، تحت عنوان «سيناء.. حروب التيه» ادعت القناة إنها أجرت تحقيقا ميدانيا بين القاهرة وسيناء، وبحسب ما زعمته القناة نفسها فإنها تحركت وحصلت على مجموعة من المواد البصرية في مواقع عدّة داخل مصر، لكنها لم تحصل على التصاريح والتراخيص القانونية اللازمة لإنجاز هذه المهمة.   

20170605080822822

الإرهاب القطرى لم يقتصر فقط على تمويل وإرتكاب الجماعات والعمليات الإرهابية داخل الدولة وخارجها، بل تخطى ذلك الأمر ليتضمن فى طياته ضرب الإقتصاد المصرى تارة و ضرب قطاع الرياضة تارة أخرى، فضلاَ عن محاولة ضرب الإعلام المصرى، ما يؤكد أن المخطط كان يضم معظم القطاعات والمؤسسات، طبقاَ لأرشيف النيابة العامة.   

تورط قطر فى تفجير الكنائس المصرية

الوثائق الأرشيفية بالنيابة العامة، كشفت تورط المتهم الهارب «مهاب مصطفى السيد» وحمل اسم حركى «الدكتور»، فى تفجير الكنيسة البطرسية بالعباسية، والذى أسفر عن مقتل 25 شخصا، حيث كشفت التحقيقات أن المتهم الهارب سافر دولة قطر خلال عام 2015 لمقابلة قيادات جماعة الإخوان الإرهابية الهاربة الذين نجحوا فى احتوائه وإقناعه بالعمل بمخططاتهم الإرهابية وإعادة دفعه للبلاد لتنفيذ عمليات إرهابية بدعم لوجيستى ومالى كامل من الجماعةز

بحسب الوثائق، أن تورط قطر فى تفجيرات الكنائس جاء فى إطار زعزعة استقرار البلاد وإثارة الفتن وشق الصف الوطنى، وعقب عودة المتهم الهارب «مهاب مصطفى السيد»  للبلاد بدأ فى تنفيذ المخطط والتعليمات التى تلقاها من قيادات الإخوان بمعاونة دولة قطر، بتشكيل خلايا إرهابية وقام بالتوجه إلى محافظة شمال سيناء وتواصل مع بعض الكوادر الإرهابية الهاربة، وتلقى دورات تدريبية له على استخدام السلاح وتصنيع العبوات التفجيرية لفترة أعقبها عودته لمحل إقامته. 

705dbd95-13b9-42ab-bd56-818c33fcc6b4

قطر تساهم فى تأسيس دولة الأولتراس

الوثائق كشفت أيضاَ عن أكبر عملية ساهمت فيها قناة الجزيرة بتكليفات من النظام القطرى والتنظيم الدولى لجماعة الاخوان فى محاولة لإشاعة الفوضى داخل الأراضى المصرية عن طريق استغلال «عنصر الشباب» أو ما يُطلق عليه « الأولتراس»، فقد أكدت تحقيقات النيابة العامة فى قضية «مجرزة الدفاع الجوى» على تورط عناصر قطرية فى قضية اتهام سيد مشاغب، وآخرين من كابوهات رابطة مشجعي نادي الزمالك، المعروفة إعلاميا بـ«الوايتس نايتس» بتكوين الجناح العسكري للأولتراس F 16 والكتيبة ١٠١ عسكرية، وذلك من خلال الترويج لأفكار «الأولتراس» ونشر فاعليتها عبر محطاتها .

الكتيبة ١٠١ عسكرية للأولتراس

تحقيقات النيابة كشفت مع حسن مجدي سليمان منصور، الشهير بـ«حسن كازرولا» أو «جزره»، 19 سنة، بالفرقة الثالثة ثانوي، أن الجناح العسكرى للأولتراس اسمه أف 16، أُسس فى 2010 وكان القائد للجناح هو سيد مشاغب، حيث تمثل دوره فى مواجهة الأمن ومواجهة الأولتراس أهلاوى، وتتضمن أعضاء الجناح العسكرى كل من محمد بليه وشهرته بلية نزهة، وعمر برشامة وكريم برشامة وعبد الله محمود و بن نادى ومروان أزمات.

وفقا لـ«التحقيقات»، أنه بعد ثورة 25 يناير 2011، تورط شخص قطرى الجنسية يدعى أبو حذيفة من خلال التواصل مع عضو الوايت نايتس كريم وفيق، وعرض صرف مبالغ مالية لدعم الرابطة - طبقا لأقوال جزره – 

thumb

«جزره» روى الواقعة قائلا: «كريم عرض علينا الموضوع ده، وقررنا كمجموعة ناشطين إن احنا نتعامل مع أبو حذيفة، وطلبنا من كريم أنه يتواصل معاه، وأبو حذيفة قاله هينزل القاهرة، وبعد الموضوع ده بشهرين بعت لكريم على الفيس بوك وقاله إنه فى القاهرة، واتفق معاه كريم انه يقابله فى قهوة سهر الليالى بشارع الطيران، وهناك أبو حذيفة فتح معاه انه هيساعد الوايت نايتس بالفلوس، واتفق مع كريم انه هيبعتله 115 الف جنيهاَ فى الشهر على حساب كريم وفيق البنكى فى بنكhsbc  أو فى بنكcib، والفلوس بعد ما كانت بتتحول على حساب كريم كان بيديها لأحمد للدعم المادى فى الأولتراس، والفلوس دى كنا بنستخدمها فى الرحلات بتاعت التشجيع والأعلام واليفط اللى بيتكتب عليها الشعارات».

قطر ومحاولة إختراق نيابة الأموال العامة المصرية

جرائم القطريين لم تقتصر عند هذا الحد، حيث وصل الأمر إلى التأمر لمحاولة إختراق نيابة الأموال العامة من خلال تسريب عدد من القضايا الخاصة بجماعة الإخوان المسلمين، عن طريق إيقاع أمين سر نيابة الأموال العامة فى شباك عدد من المحامين لتهريب قضايا تخص رجلى الأعمال الإخوانىين «إسماعيل.ل»، رئيس مجلس إدارة شركة هوباس مصر وعضو مجلس إدارة شركة أميانتيت، و«أحمد.ل»، رئيس مجلس إدارة شركة العالم العربى للاستثمارات المالية، قد تم استيرادها من دولة قطر، والتى كشفت التحقيقات انتماء الاستشارى المصمم للمشروع محمود محمد عبد المنعم لجماعة الإخوان الإرهابية المحظورة، من خلال توريد مواسير مياه غير مطابقة بـ 3 مليارات جنيه بالتجمع الخامس.

 
246031-106071-22
 
 
342518-84536-11

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق