«الهروب الكبير».. ما هي حيلة طلاب المرحلة الثانوية للحصول على الدرجة النهائية؟

الخميس، 02 أغسطس 2018 12:00 م
«الهروب الكبير».. ما هي حيلة طلاب المرحلة الثانوية للحصول على الدرجة النهائية؟
الدكتور طارق شوقي - وزير التربية والتعليم
إبراهيم الديب

 
حالات غريبة تشهدها لجان الامتحانات خاصة في شهادة الثانوية العامة والدبلومات الفنية، بمرحلتيها الدور الأول والثاني، اعتدنا متابعتها كل عام وأصبحت واقعا مألوفا لدى المتابعين لماراثون الثانوية العامة.
 
طلاب الدبلومات الفنية، يؤدون الأسبوع الجاري امتحانات الدور الثاني لشهادة الدبلومات لمدارس التعليم الفني «صناعي- زراعي- تجاري- فندقي»، للعام الدراسي 2017 / 2018، على فترتين الأولى منهما في (87) مادة امتحانية، والثانية في 3 مواد لليوم الأربعاء.
 
«الهروب الكبير».. أحد الممارسات التي يلجأ إليها الطالب حال تأكده من عدم تمكنه على الإجابة عن أسئلة الامتحانات، ومنع الغش داخل اللجان، فيضيق به الحال، ويهديه تفكيره إلى الخروج متسللا بورقة الإجابة من لجنة الامتحان متعللا بأي سبب لخروجه، كدخول دورة المياه، أو تعرضه لوعكة صحية، وما إلى ذلك من أسباب.
 
ويضع الطالب المراقب ولجنة التصحيح في موقف من اثنين في تلك الحالة، والأخير منهما هو مايتمناه وقت تسلله خراج اللجنة، إما أن يتم اكتشاف الأمر وقت تسليم وتجميع الورق للخروج من اللجنة، وفي تلك الحالة يتم تحرير محضرا بقسم الشرطة بالواقعة وحرمان الطالب من الامتحان وإحالة الموضع للشئون القانونية لتطبيق القواعد والإجراءات اللازمة لذلك عليه.
 
والوضع الثاني، ان يتم اكتشاف اختفاء الورقة داخل كنترول التصحيح، وهنا يكون المأزق من نصيب رئيس الكنترول، إما أن يحرر مذكرة بالواقعة ويدخل في سجال من الاتهامات بين التعليم والطالب، أو إعطاؤه الدرجة كاملة لمنع مطالبته بإعادة التصحيح والتظلم على النتيجة، واكتشاف الأمر، وفي كل الأحوال فإن ضابط تلك المشكلة عموما هو مراقب اللجنة.
 
حيلة أخرى يلجأ إليها الطلاب في لجان الامتحانات المختلفة، حينما يقومون بتمزيق عدد من ورق كراسة الإجابة لإجبار المصححين على وضع كامل الدرجات لها، وهو الأمر الذي وقع في إحدى المديريات التعليمية العام الماضي، وأجبرت الطالبة التي ارتكبت تلك الواقعة المصححين على وضع الدرجة كاملة لها في أول مادتين، إلى أن فطن المصحح لهذا الأمر وحضر بعد التنسيق مع الجهات المعنية إلى لجنتها وضبط الورق الممزق أسفل مقعدهاو تم تحرير محضرا بالوقعة واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة حيالها.
 
وبحسب تصريحات الدكتور محمد مجاهد، نائب وزير التربية والتعليم لشئون التعليم الفني، أن امتحانات الدبلومات الفنية اليوم الأربعاء، شهدت محاولة هروب أحد المواطنين بورقة الإمتحان من لجنة مدرسة «منوف الصناعية بنات»، رقم (1923)، ويدعى «م. أ. ع»، إلا أنه تم التضييق عليه فقام بإلقائها خارج أسوار المدرسة وتم تحرير محضرا بالواقعة لاتخاذ الإجراءات اللازمة حياله.
 
وقال «مجاهد»، إنه تلقى اتصالًا هاتفيًا من غرفة عمليات محافظة الأقصر يفيد بأن «ب. د. م»، مراقب الكنترول بلجنة العديسات التجارية بالأقصر رقم (900) قد قام بتصوير سرير وثلاجة ورفعها على أحد المواقع الإخبارية على أنها صورلاستراحة المراقبين وأنها غير مناسبة، وبالتحقق من الأمر تبين أن السرير والثلاجة متواجدين داخل كنترول لجنة سير الامتحان وليست استراحة، وتم إرسال الشئون القانونية بالأقصر للتحقيق مع رئيس اللجنة، والمراقب الأول، ومراقب الكنترول، وسوف يتم متابعة التحقيق من جانب القطاع وإنهاء عمل مراقب الكنترول.
 
وأشار إلى أن جميع المنتدبين حضروا لمراجعة الأوراق الامتحانية في المواعيد المحددة لكل منهم، كما أضاف مجاهد قيام السادة المنتدبين بمراجعة الأوراق الامتحانية وحرروا محاضر تفيد (بعدم وجود) أخطاء مطبعية أو فنية، وأن زمن الإجابة وفقاً لما ورد في جداول الامتحانات، أو في طباعة الورقة الامتحانية، أو ورود أي شكاوى أو مخالفات أخرى بباقي المدارس.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق