حبس ضابط بـ«التهرب الضريبي» بتهمة الرشوة 4 أيام

الأربعاء، 01 أغسطس 2018 11:48 م
حبس ضابط بـ«التهرب الضريبي» بتهمة الرشوة 4 أيام
هيئة الرقابة الإدارية
علاء رضوان

قررت نيابة أمن الدولة العليا حبس ضابط برتبة مقدم 4 أيام على ذمة التحقيقات في الاتهامات المنسوبة له بتلقي رشوة مقابل أداء عمل من أعمال وظيفته في إطار تحقيقات قضية رشوة رئيس مصلحة الجمارك. 
 
وخضع الضابط الذي يعمل بإدارة التهرب الضريبي ببورسعيد للتحقيق مساء اليوم، بعد القبض عليه بمعرفة الرقابة الإدارية وواجهته بالاتهام المنسوب له قبل أن تقرر حبسه على ذمة التحقيقات. 
 
واستمعت النيابة لأقوال ضابط آخر بمباحث بورسعيد على سبيل الاستدلال وقررت إخلاء سبيله.
 
وباشرت النيابة صباح الأربعاء التحقيق مع ضابطين أحداهما من مباحث مكافحة التهرب الضريبي والرسوم ورئيس مباحث شرق بورسعيد، وذلك لتورطهما فى القضية التى كشفت عنها هيئة الرقابة الإدارية باتهام جمال عبد العظيم رئيس مصلحة الجمارك بالرشوة.
 
وأصدرت قرارا بضبط وإحضار ضابطين، لثبوت تورطهما من خلال التحقيقات مع المتهم الرئيسى والمستخلص الجمركى المتهم الثانى، واستدعاء بعض الشهود وسماع أقوالهم.
 
وتمكنت هيئة الرقابة الإدارية، من القبض على رئيس مصلحة الجمارك متلبسا بتقاضى رشوة بالعملات المحلية والأجنبية، لحصوله على الرشاوى من بعض المستخلصين الجمركيين، مقابل تهريب بضائع محظور استيرادها، ودون سداد الرسوم الجمركية المستحقة عليها، كما وجه مرءوسيه بإعداد تقارير مخالفة للواقع، لتخفيض الغرامات المالية المستحقة عن بضائع سبق ضبطها فى عدة قضايا تخص المهربين، وجارى العرض على النيابة العامة لاتخاذ ما يلزم من إجراءات.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق