تملك فكا وذيولا قوية.. قصة السحالي الضخمة التى تزحف نحو ولايات أمريكا الجنوبية

السبت، 04 أغسطس 2018 06:00 م
 تملك فكا وذيولا قوية.. قصة السحالي الضخمة التى تزحف نحو ولايات أمريكا الجنوبية
عنتر عبداللطيف

حذرت دراسة جديدة أن مجموعة سحالي قادمة من أمريكا الجنوبية قد تبدأ الزحف نحو ولايات أمريكا الجنوبية وهى سحالى يبلغ طولها 1.2 متر، استوطنت  ولاية فلوريدا بعد إحضارها إلى أمريكا كحيوانات أليفة، فهل هناك وقائع مشابهة لما قد يحدث؟

 السلطات التايلاندية كانت قد تدخلت لحل مشكلة انتشار مجموعة من السحالي الضخمة في حديقة في بانكوك،بإعادة توطين هذه السحالي فى موطنها الأصلى.

تقول تقارير إنه لا توجد حاليا تقديرات لعدد سحالي تيجو التي تعيش في  صحراء أمريكا فيما يؤكد مسؤولو الحياة البرية إن هذه السحالي تملك فكا وذيولا قوية، وتعيش في فلوريدا على التهام بيض التماسيح وبيض الطيور التي تبني أعشاشها على الأرض. كما أنها تشتهي الحشرات والفاكهة والطيور.

ووفق وكالات فإنه الموقع الإلكتروني لدورية نيتشر كان قد نشر أن سحالي تيجو التي تعيش الآن في مستوطنتين كبيرتين في فلوريدا قد تنتشر في مساحة تمتد من ولايتي نورث كارولاينا وساوث كارولاينا حتى وسط تكساس.
 
 
سحالى
 

وقال لي فيتزجيرالد الأستاذ في جامعة «تكساس إيه آند إم» والمشرف في قسم أبحاث التنوع البيئي بالجامعة "إنها سحالي ضارية نهمة ومصادر طعامها نباتية وحيوانية ويمكنها العيش في بيئات متنوعة، لكن ليس بمقدورنا أن نعرف ما سيحدث أو مدى كثافة الغزو قبل أن تحل بنا تبعاته"، وفقا لرويترز.

وتابع فيتزجيرالد، الذي شارك في إعداد الدراسة أن بلوغ سحالي تيجو أقصى مدى محتمل للانتشار قد يستغرق سنوات، لكن هناك مواطن جديدة تظهر لها مع هروب المزيد منها أو تخلي أصحابها عنها.

يذكر أن مواقع علمية قالت أن السحالي زواحف قريبة الصلة بالأفاعي كما أن بعضها مثل الأفاعي لا أرجل له، بينما يشبه بعضها الأفاعي لحد ما ولكن له أرجل، أما السحالي كبيرة الحجم فهي أكثر شبها بالتماسيح.

تختلف السحالي فيما بينها في الحجم والشكل واللون، ولديها طرق عديدة للتنقل وللدفاع عن النفس. ولقد تعرّف العلماء على أكثر من 3,750 نوعاً مختلفًا من السحالي، وهنالك أكثر من 500 نوع تعيش في قارة أستراليا.

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق