قرارات العبادي ضد المسؤوليين العراقيين السابقين.. هل تقلل من حدة التظاهرات في بغداد؟

الأربعاء، 08 أغسطس 2018 01:00 م
قرارات العبادي ضد المسؤوليين العراقيين السابقين.. هل تقلل من حدة التظاهرات في بغداد؟
حيدر العبادى
كتب أحمد عرفة

تحركات مكثفة تجريها الحكومة العراقية، للتقليل من حدة التظاهرات المندلعة في شوارع العراق، من خلال إجراءات اتخذها رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، ضد عدد من المسؤوليين العراقيين، خلال الساعات الماضية.

 

وأكد الحساب الرسمي لشبكة "سكاي نيوز" الإخبارية على "تويتر"، أن رئيس الوزراء العراقي قرر إحالة عدد من الوزراء السابقين وكبار المسؤولين إلى النزاهة بسبب اتهامات بالفساد.

 

ووفقا لتصريحات رئيس الوزراء العراقي، أن قرار الإحالة جاء على خلفية فساد في عقود مدارس متلكئة في عدة محافظات، حيث تأتي تلك الإجراءات تزامنا مع تصاعد التظاهرات العراقية.

 

من جانبها ذكرت صحيفة "العرب" اللندنية، أن الإجراءات التي يقوم بها رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي مؤخرا بوصفها إجراءات واقعة تحت تأثير الضغوط الشعبية المعبر عنها بالمظاهرات والاعتصامات المتواصلة في محافظات الوسط والجنوب، حيث يحاول حيدر العبادي للظهور بمظهر الحازم والقادر على إدارة الدولة ومحاربة الفاسدين.

 

وأشارت الصحيفة، إلى أن رئيس الوزراء العراقي أكد في وقت سابق أهمية توحيد الجهود للحفاظ على الأمن وتقديم الخدمات، حيث إنه أعلن أن أذانه صاغية وقلوبنا مفتوحة لإنجاز مطالب المواطنين، موضحا أن عمل الحكومة هو من أجل خدمة المواطن، وأمام العراق  نهضة اقتصادية بعد أن حققنا الانتصار في الحرب على عصابات داعش الإرهابية ونتجه للاعتمار والبناء، ومحذرا من محاولة الفاسدين ركوب الموجة، مبينا ان هؤلاء يحملون شعارات برّاقة ويجب التعاون لكشفهم.

 

وكانت قناة  «السومرية نيوز» العراقية، نقلت عن المتحدث باسم مفوضية الانتخابات العراقية، ليث جبر حمزة، في وقت سابق خلال الساعات الماضية، تأكيده أن مجلس المفوضين قرر إلغاء عمليات العد والفرز اليدوى لمكتب انتخابات (بغداد/ الرصافة) بسبب تعرض جميع الأجهزة الإلكترونية وصناديق الاقتراع للتلف بالكامل جراء الحريق الذى اندلع بمخازن الرصافة، موضحا أن تلف هذه الأجهزة منعت إجراء عملية إعادة العد والفرز اليدوى وفقا لأحكام قانون التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب العراقى، حيث أشارت القناة العراقية، إلى أن حريقا اندلع داخل مخازن للمواد الغذائية وسط العاصمة بغداد، فيما كشفت اللجنة الأمنية فى مجلس بغداد عن أن الحريق استهدف صناديق الاقتراع بجانب الرصافة.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق