هل كان سيضحي الآباء بأبنائهم في عيد الأضحى لو لم ينزل كبش إسماعيل؟.. علي جمعة يجيب

الإثنين، 13 أغسطس 2018 04:00 م
هل كان سيضحي الآباء بأبنائهم في عيد الأضحى لو لم ينزل كبش إسماعيل؟.. علي جمعة يجيب
عيد الاضحى
كتب محمد شعلان

تنتشر الشبهات ومحاولات التشويه في الشريعة كل عام مع اقتراب عيد الأضحى ومرافقته لأحداث دينية تتمثل في التضحية المتعلقة بفداء الله لنبيه إبراهيم بكبش يفدي به ابنه النبي إسماعيل من الذبح، وتدور العديد من الأسئلة التي تهدف إلى السخرية من الشريعة الإسلامية وإثارة الشبهات حول الأمور العقائدية المتعلقة بالدين الإسلامي.

شبهات حول الأضحية
وحسم الدكتور علي جمعة، مفتى الجمهورية السابق، في حلقة ببرنامج "والله أعلم" على قناة سى بى سى، القضايا الجدلية الدائرة حول موضوع التضحية المتعلقة بعيد الأضحى، وأشهرها السؤال القائل "لولا فداء إبراهيم بكبش إسماعيل.. هل كان سيضحى الآباء بأبنائهم في عيد الأضحى؟، ويرد قائلا "لا يجوز تضحية الآباء بالأبناء وهذا ممنوع في الشريعة وأن ما حدث مع نبي الله إبراهيم كان عن وحي.

اقرأ أيضا: مجاري مصر في خطر.. فقهاء يوضحون حكم ذبح أضاحي العيد في شوارع المدن

واستنكر المفتى السابق الدكتور علي جمعة، التعليقات المدلسة التي تعبر عن رغبتها في التقرب لله من خلال ذبح الأبناء، موضحا أن واقعة سيدنا إبراهيم لم يحدث فيها الذبح ولكنها كانت حادثة على سبيل الاختبار والابتلاء وتعلم البشر التوكل على الله، مؤكدا أن كل القياسات على هذه الحالة باطلة والمقصود منها التملص والتخلص من الشريعة وهديها أو السخرية من الشريعة الإسلامية.

اقرأ أيضا: ذبح الأضاحي في الشوارع جريمة في حق المجتمع.. ماذا عن المجازر الآلية؟

وأكد الدكتور على جمعة، أن هناك بعض العقول التي تفكر بهذا الضيق ولا ترى ما ورائها من قضية التسليم والتوكل على الله والإيمان بالوحي، وأن كل هذه الأشياء الحادثة في الواقعة بهدف أن تكون النموذج المعرفي العقائدي للمسلم في عمارة الأرض وعبادة الله ويُبنى عليها أمور كثيرة متعلقة بتقوى الله سبحانه وتعالى.

اقرأ أيضا: أهلا أهلا بالعيد.. تعرف على 13 نصيحة لشراء أضحية سليمة

هل التضحية «قسوة»
ورد الدكتور على جمعة، على أصحاب الرأي الذين يعتبرون مشاهد التضحية في عيد الأضحى بالقسوة بالتأكيد على أن الذي يتحدث عن القسوة ينسى أنه يأكل هذا اللحم، موضحا أن الله خلق هذا الحيوان من أجل أن يُسخره لنا وكذلك أحوج جسم الإنسان إلي البروتين حتى صار مجموعة من المجموعات الغذائية الأساسية التي يصاب الإنسان فيها بالأنيميا حال تخليه عنها.

ووصف «علي جمعة» أصحاب هذه الآراء بأن لديهم نوع من الجهالة والوقوف في منتصف الطريق دون الوصول إلى المعرفة الكاملة حول هذه القضية.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق