عزيزتي المرأة انتبهي من محطة الـ35.. 5 أسباب تجبرك على إجراء تحليل مخزون المبيض

الأربعاء، 15 أغسطس 2018 06:00 ص
عزيزتي المرأة انتبهي من محطة الـ35.. 5 أسباب تجبرك على إجراء تحليل مخزون المبيض
سيدة حامل - أرشيفية

في عُمر محدد تضعف قدرة المرأة على الإنجاب أو تتعطل، وبين الشباب والوصول إلى هذا العُمر يأخذ المنحنى شكلا تنازليا هابطا، وحتى تنجو المرأة من هذا الخطر عليها اتخاذ بعض الخطوات والإجراءات.
 
أبرز الأمور التي قد تعطل فرص الإنجاب أو تؤخرها، المشكلات التي قد تطرأ على عملية التبويض، وهذه المشكلات تزيد في بعض الفترات من العُمر خصوصا حال تأخر النساء في الزواج إلى منتصف الثلاثينيات، بشكل يفرض ضرورة التأكد من سلامة عملية التبويض للتأكد من مدى القدرة على الإنجاب.
 
عن هذا الأمر يقول الدكتور عمرو عبد العزيز، استشاري النساء والتوليد، إن المرأة أو الفتاة إذا وصلت لعُمر الـ35، فإن عليها إجراء تحليل مخزون المبيض المعروف اختصارا بـ"AMH"، مشيرا إلى أن هناك أساليب لمعرفة الأزمة من خلال دلائل أخرى كحجم المبيض وتحليل FSH، لكن مخزون المبيض هو الأهم، في ظل الفوائد المهمة التي يوفرها.. وأبرز هذه الفوائد والمزايا..
 
 
1- أهم فوائد التحليل معرفة قدرة السيدة على الإنجاب، وهل لديها مبيض يتحمل الأمر أم لا.
 
2- التحليل يسهم في تحديد الكورس العلاجي وآليات التعامل مع الحالة، في السرعة ومعدلات الراحة.
 
3- بحسب النتائج يمكن تحديد ما إذا كانت ستخضع لعملية حقن مجهري أو كورس تنشيطي.
 
4- في ضوء النتائج يمكن تحديد هل ستتمكن الزوجة من انتظار علاج الزوج إن كانت لديه مشكلة أم لا.
 
5- النتائج ستكشف بوضوح هل يمكن توقيف الإباضة لديها أو لا.
 
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق