في ذكرى فض رابعة.. شيوخ الفتنة يواصلون «الندب» على مواقع التواصل الاجتماعي

الأربعاء، 15 أغسطس 2018 12:00 ص
في ذكرى فض رابعة.. شيوخ الفتنة يواصلون «الندب» على مواقع التواصل الاجتماعي
أمل غريب

عندما يكون لكل شئ ثمن فلا تستعجب من بيع المشايخ لدينهم، وهو الأمر الذي ينطبق تماما على مدعي الدين وحاملي راية الإسلام من أتباع تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية، الذين فروا من وطنهم فور أحداث فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، وتركوا خلفهم الجهلاء والدعماء والعامة وسط أحداث الفض، لإيمان مكذوب بأنهم في معركة لرفع راية الإسلام.
 
استخدمت جماعة الإخوان الإرهابية وتنظيمها الدولي، عدداً من المشايخ لنشر أفكارهم وتثبيت عقيدتهم الفاسدة في نفوس العامة من الضعفاء والمضحوك عليهم باسم الجهاد في سبيل الله ونشر الإسلام، «شيوخ الفتن والعار»، من أمثال عصام تليمة الباحث في جمعية قطر الخيريرة، التي تجمع الأموال من المسلمين لتمويل التنظيمات الإرهابية وفي مقدمتها تنظيم داعش، وكذلك الشيخ محمد الصغير الهارب في قطر، وبالطبع ولي أمرهم يوسف القرضاوي، لا يمكن أن يتركوا مناسبة إحياء ذكرى فض اعتصام رابعة، دون الظهور على شاشات القنوات الفضائية التابعة للتنظيم الإرهابي، للحديث عن مشروعية الاعتصام والتأكيد على أن كل من قُتل في الاعتصام هم من الأبرار والصديقين والشهداء، ليس دفاعا عن صدق العقيدة، وإنما من أجل الاستمرار في جذب متعاطفين جدد بعد أن قلت شعبية التنظيم لدى الجهلاء، وانهارت قضيتهم وتغيرت المفاهيم لدى كل من تعاطف مع قضية الإخوان، لانفضاح أمر مخططاتهم والكشف يوما بعد الأخر عن مصادر تمويلهم والمساعدات اللوجستية والأموال التي يقدمونها لتنظيم داعش الإرهابي.
41d30308-e1fa-4f02-a145-13874e95c2d0
 
يوسف القرضاوي، إمام دعاة الفتنة الهارب في قطر، لم يرغب في أن تمر ذكرى أحداث رابعة دون أن يكون أول الباكين عليها، ونشر تدوينة له استشهد فيها بحديث شريف عن الغدر، مدعيا أن ما حدث في رابعة نوع من الغدر بالجماعة الإرهابية، على الرغم من أنه كان على علم بموعد الفض.
 
70d5bb7d-6e0d-46b6-aa76-81a27f2c1d8d
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق