صفعة غربية لـ«تنظيم الحمدين».. هكذا يرى الغرب «قطر»

الإثنين، 20 أغسطس 2018 04:00 ص
صفعة غربية لـ«تنظيم الحمدين».. هكذا يرى الغرب «قطر»
تميم بن حمد
كتب أحمد عرفة

 

تلقت الدوحة صفعة مدوية، بعد أن كشفت استطلاع رأي غربي، كيف تغير الموقف الغربي تجاه قطر، وثبت بما لا يدع مجالا للشك بأن الدوحة تدعم الإرهابيين، وأصبح منبا للجماعات الإرهابية على مستوى العالم.

نتائج الاستطلاع الرأي الذي كشفت عنه بوابة "العين" الإماراتية، تؤكد أن الرأي العام الأوروبي، أصبح يعارض أنشطة قطر في العالم، رغم الجولات والصفقات التي أجرها أمير قطر تميم بن حمد، مع الحكومات الغربية

وذكرت البوابة الإماراتية، أن استطلاع الرأي الفرنسي، أكد أن الرأي العام الغربي، رد على سؤال بشأن كيف يرى قطر، حيث أكد أم قطر دولة غنية تمول الإرهاب.

ونقلت البوابة الإماراتية استطلاع رأي موقع "ميديا بارت" الإخباري الفرنسي، حول صورة قطر بعيون سكان البلد الأوروبي، حيث أكد فيه أن قطر دولة صغيرة، لكنها تستثمر بكثافة في فرنسا، حيث اشترت في 2011، نادي باريس سان جيرمان لكرة القدم، كما وشمل الاستطلاع 10 سياح من جنسيات مختلفة، بينهم 6 فرنسيين، ممن أجمعوا على أن قطر بالنسبة لهم ليست سوى دولة صغيرة لديها الكثير من المال وتدعم الإرهاب، كما أنه من بين السياح صيني، واثنان آخران من بريطانيا، وأمريكية، فيما أشار البعض الآخر إلى أن صورة قطر تنحصر أيضا بعيونهم في تمويلها لنادي باريس سان جيرمان، واستضافتها لمونديال 2022، كما أكد البعض منهم رفضه تنظيم مباريات كأس العالم لكرة القدم للعام المذكور في قطر.

من جانبه أكد أمجد طه، الرئيس الإقليمي للمركز البريطاني لدراسات وأبحاث الشرق الأوسط، مواصلة كل من قطر وإيران في دعم الجماعات الإرهابية على مستوى العالم، وتضليل بريطانيا.

وقال  الرئيس الإقليمي للمركز البريطاني لدراسات وأبحاث الشرق الأوسط، في تغريدىة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، إن نظام قطر لا يتوقف عند دعم حزب الله  في العراق وجبهة النصرة في سوريا بل في أيام الأزمة في البحرين، ومخابرات نظامي قطر وإيران كانوا يقدمون معلومات كاذبة عن البحرين لإعلام بريطانيا.

وكان علي بن حمد المري، سفير دولة قطر لدى الجمهورية اللبنانية، خرج على الصحف القطرية، ليزعم أن المملكة العربية السعودية تمنع استقبال الحجاج القطريين، زاعما أن مقاطعة دول الرباعي العربي الداعي لمكافحة الإرهاب، للدوحة يسئ إلى صورة دول الخليج بشكل عام، متناسيا الأسباب التي دعت الرباعي العربي لمقاطعة قطر لدعمها للإرهاب وتأمرها ضد الدول العربية.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق