تحذيرات من الطب البيطري بعد ضبط 114 طنا وأختام مزورة.. كيف نتجنب اللحوم الفاسدة؟

الإثنين، 20 أغسطس 2018 07:00 م
تحذيرات من الطب البيطري بعد ضبط 114 طنا وأختام مزورة.. كيف نتجنب اللحوم الفاسدة؟
لحوم فاسدة - أرشيفية

آلاف الأطنان من اللحوم يستهلكها المصريون في موسم عيد الأضحى، ومع ضخامة كمية الاستهلاك يحدث أن ينتهز الجشعون ومعدومو الضمير الفرصة لتحقيق أرباح سهلة وسريعة بالغش والتضليل.

 

في مثل هذه الفترات ربما ترتفع حدّة المخالفات والغش التجاري فيما يخص هذه السلعة الرائجة، وتتنوع هذه الممارسات بين ذبح خارج المجازر والرقابة البيطرية وتزوير الأختام، أو بيع لحوم فاسدة وغير صالحة للاستهلاك، أو لحوم حيوانات لا تُؤكل وغيرها، لكن هذه القائمة من المخالفات تقابلها جهود جادة من الجهات المعنية لضبط الأوضاع والسيطرة على حالة الانفلات.

 

«لحوم فاسدة، منتهية الصلاحية، مجهولة المصدر، بدون فواتير، مذبوحة خارج السلخانات والمجازر الحكومية» أشكال وصور كثيرة للغش يتبعها التجار النصابون في بيع اللحوم بعيد الأضحي المبارك، مستغلين الإقبال الشديد من المواطنين عليها في هذه الأيام، وفي ظل هرولة هؤلاء قراصنة الكسب الفاسد خلف الربح السريع غير المشروع ، تكون الضحية على الأغلب من "الفقراء" الذين ضل سعيهم خلف قطعة من اللحوم يروون بها شغفهم احتفالا بالعيد، بعد أن حرمهم ارتفاع الأسعار منها طول العام.

 

في سياق متصل كشف الدكتور على سعد على، الأمين العام المساعد لنقابة أطباء بيطريين مصر عن أشكال للحوم الفاسدة والتى تظهر بشكل واضح خلال مواسم الأعياد خاصة عيد الأضحى المبارك، مؤكدًا منها الذبح خارج المجازر الحكومية والتابعة للدولة، وهو ما يتمثل فى ذبح العجول المريضة والكبيرة فى السن، مضيفًا تتزابد فى هذه الفترة مصانع اللحوم المفرومة والبرجر والسجق والكفتة والتى يتم استخدام هياكل الدواجن والأجنحة والأرجل وطحنها لتكوين هذه المصنعات.

وتكثف وزارة التموين من حملاتها لضبط المخالفين من التجار والبايعين للحوم في الأسواق بعيد الأضحي، لكن الدكتور على سعد على أكد على ضرورة تكثيف الحملات الرقابية على جميع محلات الجزارة فى هذا التوقيت، مستطردا: «أنا كنقابة أطباء بيطريين معنديش أطباء يكفوا المرور على كل المحلات، ومعنديش أطباء تقدر تفرض الرقابة المفترضة على كل المحلات»، مشيرًا أن قلة عدد الأطباء تسمح لهؤلاء القراصنة بممارسة عملهم دون رقابة مشددة.

 

أختام المجازر الحكومية المزورة بالطريق العام

وأكد  الأمين العام المساعد لنقابة أطباء بيطريين مصر، أن هناك بعض الجزارين الذين يزورون ختم الذبح، بعد ذبحهم العجول والرؤوس خارج المجازر، حيث يتم طبع الختم المزور عليها لإيهام المواطنين بأن اللحمة سليمة ومذبوحة داخل مجازر الدولة، الأمر الذي يشير إلى حدوث كارثة، حيث يمكن لأى شخص ذبح أى ماشية تحوى الأمراض بثمن رخيص ويطبع عليها ختم المجازر المزور ليبعها للمواطنين بالأسعار المتداولة دون شعور أحد بهذه الكارثة، مؤكدا أن الأختام المزورة أصبحت متداولة بشكل كبير داخل مصر ويستخدمها الكثير من الجزارين.

وعن أضرار الذبح خارج المجازر، أكد أنه ينقل العدوى للحيوانات والأمراض عبر الدم المتناثر على الأرض، بالإضافة لتلويث البيئة ما يجعل من هذه اللحوم سم قاتل يسري في جسد المواطنين دون علمهم، مضيفًا أن هناك بعض الجزارين يشترى الأبقار والجواميس والخراف والماعز المصابة بالأمراض بثمن رخيص ليذبحها في هذه المواسم أمام الناس ويبع لحمها بأسعار مرتفعة دون أن يشك أحد في اللحوم.

 

 أختام مزورة

 

وفجر الأمين العام المساعد لنقابة أطباء بيطريين مصر، مفاجأة حول تزوير بعض الجزارين لختم الذبح، بعد ذبحهم العجول والرؤوس خارج المجازر يتم طبع الختم المزور عليها لإيهام المواطنين بأن اللحمة سليمة ومذبوحة داخل مجازر الدولة، وهو ما يؤكد حدوث كارثة فيمكن لأى شخص ذبح أى ماشية تحوى الأمراض بثمن رخيص ويطبع عليها ختم المجازر المزور ليبعها للمواطنين بالأسعار المتداولة دون أن يشعر أحد بهذه الكارثة، مؤكدا أن الأختام المزورة أصبحت متداولة بشكل كبير داخل مصر ويستخدمها الكثير من الجزارين.

وأشار، إلى أن الذبح خارج المجازر ينقل العدوى للحيوانات والأمراض عبر الدم المتناثر على الأرض، بالإضافة لتلويث البيئة، ليجعل من هذه اللحوم سم قاتل يسرى فى جسد المواطنين دون علمهم، كما أن هناك بعض الجزارين يشترى بعض الحيوانات المصابة بالأمراض بثمن رخيص ليذبحها فى هذه المواسم أمام الناس ويبيع لحمهما بأسعار مرتفعة دون أن يشك أحد أن هذه اللحوم بها ما بها من أمراض، من أجل سرعة الحصول على الجنيهات.

 تزوير ختم المجازر على أضاحى العيد

وحذر الأمين العام المساعد لنقابة أطباء بيطريين مصر من عربات تحضير الوجبات السريعة التي تستخدم لحوم فاسدة والتي تظهر خلال العيد بصورة واسعة، سواء عربات الكبدة والسجن والبرجر والكفته منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستخدام الآدمي، مؤكدًا أن هذه العربات تعمل بدون ترخيص وليس لديهم ترخيص تعبئة أو تكييس أو تخزين، فضلًا عن فساد معظم تلك اللحوم.

وأكد على ضرورة إعدام هذه اللحوم بشكل سريع، محذرًا الأطفال والمواطنين من الإقبال على مثل هذه المنتجات في الأعياد والأيام العادية، موضحا أن هناك حيلة جديدة للجزارين خلال هذه المواسم وهى ذبح إناث الماشية.

 

 ختم الدولة المزور على الأضاحى

 

 ضبط لحوم فاسدة

 وتنسق وزارة الداخلية مع الجهات المعنية لتوفير السلع الغذائية للمواطنين بأسعار مخفضة، وشن حملات تموينية مكبرة لضبط الجرائم التموينية، وذلك بمناسبة الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، وتمكنت الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة الداخلية من ضبط أكثر من 114 طن لحوم مجهولة المصدر، داخل ثلاجة لحفظ السلع الغذائية بمحافظة الإسكندرية، قبل طرحها للبيع بالأسواق.

 

لحوم فاسدة (2)

 

لحوم فاسدة
 
لحوم فاسدة
 
لحوم فاسدة
 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق