العايبة تلهيك وتجيب اللي فيها فيك.. كيف حاولت قطر نفي تطبيعها مع إسرائيل؟

الجمعة، 24 أغسطس 2018 09:00 ص
العايبة تلهيك وتجيب اللي فيها فيك.. كيف حاولت قطر نفي تطبيعها مع إسرائيل؟
قطر و إسرائيل

تستمر قطر وأذرعها الإعلامية وعلى رأسها قناة الجزيرة وصفحات ومواقع الإخوان المسلمين فى مهاجمة الدول العربية متهمة إياها بالتطبيع مع إسرائيل فى الوقت الذى تمارس هي التطبيع أمام مرأى ومسمع من الجميع، إضافة للصفقات والاتصالات السرية بينها وبين تل أبيب، وهو ما كشفه  إيدى كوهين، الإعلامي الإسرائيلى وباحث فى مركز بيجين سادات ومؤسس منظمة لحقوق الإنسان، حيث أعلن مؤخرا عن تفاصيل اللقاء السري الذي جمع بين أفيجادور ليبرمان، وزير الدفاع الإسرائيلي، ومحمد عبدالرحمن وزير خارجية قطر في قبرص.

وقد هاجم وزير الدولة للشئون الخارجية بدولة الإمارات، أنور قرقاش، النظام القطري الذى يروج شائعات التطبيع ضد جيرانها من الدول العربية، مؤكدا أن سياستها مفضوحة، بحسب تغريدات لقرقاش على حسابه الشخصى بموقع تويتر، قائلا: «غريب أمر قطر وإعلامها ورفاق طريقها فى موضوع التطبيع مع إسرائيل، تنشر وتروج شائعات التطبيع بشأن جيرانها بينما اتصالاتها موثقة ومستمرة وآخرها جملة من الاتصالات مع تل أبيب حول غزة. الأخبار الكاذبة والعمى الحزبي مفضوح».

وأضاف قرقاش: «ولن أضيف أين قناة الجزيرة والإخوان والقرضاوى من التواصل والتطبيع القطرى السابق واللاحق مع إسرائيل، فهي علاقة منفعة متبادلة بين عقدة الصغير والطمع إلى السلطة وبعيدة كل البعد عن المبادئ والمواقف».

لقاءات سرية قطرية إسرائيل

وقد كشف تقرير لموقع «والا نيوز» الإسرائيلي، نقلا عن مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى، أن وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان، التقى سراً، مع وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، في قبرص  أواخر شهر يونيو الماضي، وأن الطرفين ناقشا ملف غزة، مشيرا إلى أن اللقاء عقد على هامش المحادثات التي كان ليبرمان يجريها مع وزيري الدفاع القبرصي واليوناني، حول إمكانية إنشاء ميناء بحري لغزة، كجزء من وقف إطلاق النار طويل الأمد بين إسرائيل والقطاع.

وهذا اللقاء رفيع المستوى لم يكن هو الوحيد الذي تم الكشف عنه، حيث كشفت القناة العاشرة الإسرائيلية، أن ليبرمان التقى بمبعوث قطر في غزة محمد العمادي، في لقاء سري بقبرص، الأسبوع الماضي أيضا، وقد أكد  مسؤول إسرائيلي كبير، في تصريح له لموقع «والا نيوز» الإسرائيلي، أن «العمادي» يتردد كثيرا على إسرائيل، وأن اجتماعه مع ليبرمان في قبرص لم يكن ضروريا.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م