أكاذيب الحوثيين.. هكذا فضحت الإمارات مزاعم المليشيات حول استهداف مطار دبي

الثلاثاء، 28 أغسطس 2018 12:00 م
أكاذيب الحوثيين.. هكذا فضحت الإمارات مزاعم المليشيات حول استهداف مطار دبي
اليمن
كتب أحمد عرفة

 

حاولت مليشيات الحوثيين المدعومة من إيران، الترويج لانتصار كاذب، عبر مزاعم استهداف مطار دبي الدولي، و هذه ليست الأكذوبة الوحيدة التي يروجها إعلام المليشيات، إلا أن الإمارات سرعان ما خرجت لتنفي ما روج له الحوثيون جملة وتفصيلا.

الحوثيون حاولوا الترويج عبر الوكالات العالمية، وعبر إعلامهم الممول من قطر، أن طائرة مسيرة استهدفت مطار دبي الدولي، دون أن تنشر أي دليل لمزاعمها، لتخرج هيئة الطيران المدني الإماراتي، وتكذب تلك المليشيات.

تعمد المليشيات الحوثية على نشر هذه الأكاذيب يكشف مدى الروح الانهزامية التي انتشرت داخل تلك المليشيات المدعومة من إيران، بعد الخسائر الكبرى التي تلقتها عقب العمليات العسكرية التي يشنها الجيش اليمني المدعوم من التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية.

ونقلت بوابة "العين" الإماراتية، عن الهيئة العامة للطيران المدني بالإمارات، تأكيدها أن حركة الملاحة الجوية تسير بشكل اعتيادي وطبيعي، ولا صحة لما يتم تداوله في وسائل الإعلام الحوثية بخصوص مطار دبي الدولي، مشيرة إلى سريان حركة الملاحة بشكل طبيعي، نافية ما تداولته وسائل الإعلام التابعة لمليشيات الحوثيين حول استهداف مطار دبي الدولي بطائرة مسيرة.

الهيئة العامة للطيران المدني بالإمارات، أوضحت أن حركة الملاحة الجوية تسير بشكل اعتيادي وطبيعي، ولا صحة لما يتم تداوله في وسائل الإعلام الحوثية بخصوص مطار دبي الدولي.

من جانبها أكدت صفحة "اليمن الآن"، المهتمة بالشآن اليمني، أن هناك تعتيم حوثي كبير بعد الضربة القاصمة التي تلقوها بقصف معسكر تدريبي سري لهم في خولان من قبل مقاتلات التحالف العربي كان عناصره على وشك التخرج والزج بهم في الجبهات.

وكانت صحف يمنية، من بينها صحيفة «أخبار اليمن»، نقلت في وقت سابق  عن عضو اللجنة المالية في مجلس النواب الأمريكي، السيناتور تيد بد، تأكيده أن إيران وقطر وحزب الله اللبناني مسؤولون عن زيادة الأنشطة الإرهابية، في اليمن والشرق الأوسط، لافتًا إلى أن جميع هذه الأنشطة تشكل تهديدًا مباشرًا للمصالح الأمنية الأمريكية، وتسهم في إطالة أمد الصراعات في الشرق الأوسط، وتشكل تهديدًا لحلفائنا الرئيسيين في المنطقة.

 

 

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا