ثقوب في تقارير "الأمم المتحدة" بشأن اليمن.. الصواريخ الباليستية الأبرز

الخميس، 30 أغسطس 2018 06:00 م
ثقوب في تقارير "الأمم المتحدة" بشأن اليمن.. الصواريخ الباليستية الأبرز
اليمن
كتب أحمد عرفة

لا تزال مليشيات الحوثيين المدعومين من إيران يشهدون سقوط قيادات بارزة في صفوفهم خلال المعركة العسكرية التي يخوضها الجيش اليمني، المدعوم من التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية ضد تلك المليشيات.

 

في ذات السياق، أظهر التحالف العربي، البراهين والأدلة التي تكشف عدم حيادية وشفافية التقرير الصادر من المفوض السامي لحقوق الإنسان بمنظمة الأمم المتحدة بشأن الأحداث في اليمن.

 

وذكر الحساب الرسمي لشبكة "سكاي نيوز" الإخبارية على "تويتر"، أن ميليشيات الحوثييين استهدفت قافلة إغاثية كانت في طريقها إلى متضرري الحرب بمحافظة الحديدة.

 

ونقل الحساب الرسمي لشبكة "سكاي نيوز" الإخبارية، عن التحالف العربي، تأكيده أن تعاونه مع فريق الخبراء الأممي بشأن حقوق الإنسان في اليمن، مشيرا إلى الالتزام باتخاذ جميع الخطوات لضمان تفادي وقوع الإصابات بين المدنيين في العمليات العسكرية.

 

وقال التحالف العربي معلقا على تقرير منظمة الأمم المتحدة بشأن أحداث اليمن:  نستغرب تجاهل تقرير المفوض السامي لحقوق الإنسان للدور الإنساني الكبير الذي قامت وتقوم به دول التحالف في اليمن، لافتا إلى أن تقرير المفوض السامي لحقوق الإنسان وقع في العديد من المغالطات المنهجية في توصيفه لوقائع النزاع.

 

وأوضح التحالف العربي، أن التقرير أغفل الإشارة إلى صواريخ ميليشيات الحوثي التي تطلقها على السعودية وتعمدها استهداف المدنيين، مؤكدا أن التقرير تضمن ادعاءات ومزاعم غير صحيحة فيما يتعلق باستهداف قوات التحالف للمدنيين.

 

ولفت التحالف العربي، إلى أن تقرير الأمم المتحدة لم يشر إلى الدور الإيراني في استمرار الحرب في اليمن وتأجيج الصراع ودعمها للحوثيين، موضحا أن انقلاب الميليشيات على الشرعية ورفضها للجهود السلمية بقيادة الأمم المتحدة أبرز أسباب استمرار الصراع.

 

وفي سياق متصل ذكرت بوابة "العين" الإماراتية، أن 3 من القيادات الميدانية لمليشيات الحوثيين قتلوا خلال الساعات الماضية في معارك خاضها الجيش اليمني ضد تلك المليشيات في بمحافظة صعدة، موضحة أن مليشيات الحوثيين تلقت بخسائر فادحة في قيادات الصف الأول، في المعارك التي يخوضها الجيش اليمني في معاقلهم، ضمن عملية عسكرية واسعة النطاق أطلق عليها "قطع رأس الأفعى".

 

ولفتت البوابة الإماراتية، إلى القيادي الحوثي صلاح محمد جعدار والمشرف الحوثي صلاح محمد علي بداش قتلا في معارك عنيفة مع قوات اللواء الثالث عروبة في منطقة مران في صعدة، كما قتل القيادي الحوثي أحمد يحيى النعماني في مواجهات بالمنطقة ذاتها.

 

 

وكان وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، أكد أن هناك حالة من الصدمة أصابت كثيرين على خلفية المشاهد المنقولة من احتفالية المليشيات الحوثية الإيرانية بذكرى ما يسمونه "الولاية" في جامعة إب متأخرة، فقد سبق وحذرت وكثيرون أيضا حذروا من المخاطر الكارثية للمشروع الإيراني وأداته الحوثية على هوية وثقافة وعقيدة وقيم العيش المشترك بين اليمنيين، مشيرا في سلسلة تغريدات له عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، إلى أن الحوثيين أدركوا حالة الرفض الشعبي لهم، فيلجؤون إلى إحداث تغييرات ديموغرافية، وإنشاء حزام طائفي حول صنعاء.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق