البحرين ومصر دعم وتنسيق متبادل.. ومؤنس المردي: السيسي سباق بالمبادرات الإيجابية

الخميس، 30 أغسطس 2018 05:00 م
البحرين ومصر دعم وتنسيق متبادل.. ومؤنس المردي: السيسي سباق بالمبادرات الإيجابية
شيريهان المنيري

ترحيب بحريني على نطاق واسع بزيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى مملكة البحرين، وهو ما انعكس من بيان الديوان الملكي البحريني وتصريحات عدد من المسؤولين البحرينيين بالوسائل الإعلامية منذ مساء الأربعاء.

العلاقات المصرية البحرينية تتميز بالمتانة على مدار التاريخ، وكانت البحرين من أوائل الدول التي أيدت الموقف المصري ضد حكم الإخوان، وثورة 30 يونيو في عام 2013. ودائمًا يكون العاهل البحريني، الملك حمد بن عيسى متواجدًا ومشاركًا في فعاليات مصر الهامة، فقد حضر حفل تنصيب الرئيس السيسي في عام 2014، هذا وحضر حفل إفتتاح قناة السويس الجديدة.

وزار العاهل البحريني مصر في عهد الرئيس السيسي 3 مرات، كما قام «السيسي» بزيارة مملكة البحرين مرتين الأولى في أكتوبر من عام 2015، ومايو من عام 2017، بحسب موقع الهيئة العامة للإستعلامات.

وتتوحد الرؤى المصرية البحرينية تجاه العديد من قضايا وملفات المنطقة على أصعدة مختلفة، فسياسيًا يشدد الجانبان على دعم سبل تحقيق الإستقرار والسلام في المنطقة إلى جانب مكافحة الإرهاب كضرورة، ودعم القضية الفلسطينية كأولوية. أما على الصعيد الاقتصادي فتشهد عملية التبادل التجاري بين البلدين الكثير من الاتفاقيات منذ عام 1982.

رئيس جمعية الصحفيين البحرينية، مؤنس المردي أكد خلال تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة» على متانة العلاقات البحرينية المصرية، قائلًا: «العلاقات بين الجانبين قديمة ومترسخة والتعاون على جميع الأصعدة، وزيارة الرئيس السيسي الجارية مهمة لاشك».

وأضاف أن «التنسيق مع مصر والخليج والبحرين خاصة تنسيق هام جدًا في ظل التطورات والمستجدات التي تشهدها الساحة بالمنطقة»، لافتًا إلى كون مصر والبحرين ركائز أساسية ضمن الدول الأربعة الداعية لمكافحة الإرهاب (السعودية والإمارات والبحرين ومصر).

وتابع «المردي»: «نحن على ثقة بأن القمة البحرينية المصرية ستخرج بنتائج إيجابية لصالح المنطقة والتحالف العربي، فالرئيس السيسي دائمًا سباق في المبادرات الخاصة بمثل هذه الأمور».

وقال: «نرحب بالسيسي في البحرين ونحن قبل ظهور النتائج متفاءلين بهذا اللقاء والزيارة فالعلاقة قديمة متكاملة على جميع الأصعدة».

ويبدأ الرئيس عبدالفتاح السيسي جولة خارجية اليوم الخميس، لعدد من الدول تبدأ بزيارته لمملكة البحرين للقاء العاهل البحريني، الملك حمد بن عيسى وإجراء المباحثات ومناقشة سبل تعزيز العلاقات، ثم الصين للمشاركة في قمة منتدى الصين إفريقيا، وأخيرًا أوزباكستان لتكون بذلك الزيارة الرسمية الأولى من نوعها لرئيس مصري إلى طشقند لبحث سبل تعزيز العلاقات بين الجانبين.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق