استقبال السيسي على أنغام رأفت الهجان بالبحرين.. مصادفة أم رسالة لأعداء المنطقة؟ (فيديو)

الجمعة، 31 أغسطس 2018 06:00 م
استقبال السيسي على أنغام رأفت الهجان بالبحرين.. مصادفة أم رسالة لأعداء المنطقة؟ (فيديو)
السيسى وملك البحرين - أرشيفية
شيريهان المنيري

مراسم ترحيبية وعلى نطاق واسع تمت من قبل ممكلة البحرين للرئيس عبدالفتاح السيسي لدى وصوله إلى المنامة مساء الخميس، في مستهل جولته الخارجية الجارية.

ولفت عدد من نشطاء السوشيال ميديا (فيسبوك وتويتر) إلى عزف المقطوعة الموسيقية الشهيرة التي تعود إلى مسلسل «رأفت الهجان»، البطل المصري الذي تم تجنيده من قبل المخابرات المصرية لتوجه بذلك صفعة مدوية إلى إسرائيل.

ورأى البعض أن عزف هذه الموسيقى لدى استقبال الرئيس السيسي ربما تحمل دلالات بعينها، وخاصة لما يحققه جهاز المخابرات العامة المصرية من نجاحات متتالية في دحر الإرهاب سواء على المستوى المحلي أو العربي، حيث كشفها الدائم للمخططات التآمرية للجماعات والخلايا الإرهابية، البؤر الإخوانية والهادفة جميعها لزعزعة أمن وإستقرار مصر والمنطقة. فيما يعتقد بعض من البحرنيين أن هذه المقطوعة ربما أتت مصادفة حيث اعتياد الفرقة الموسيقية على أدائها بكفاءة.

اقرأ أيضًا: المنامة تحتفي بالرئيس السيسي.. المستشار الإعلامي لعاهل البحرين يكشف الأسباب

وفي يونيو من العام الماضي (2017)، تناولت عدد من الوسائل الإعلامية مدى إحترافية جهاز الإستخبارات المصري في إطار نجاحه في إختراق اجتماعات سرية دارت بين قائد الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، ومسؤولين قطريين على أرض الدوحة، كانت تهدف إلى إسقاط قمة الرياض التي هدفت إلى مكافحة الإرهاب، قبل إنعقادها بـ5 أيام. بالإضافة إلى ما قدمته مصر من وثائق إلى مجلس الأمن؛ تثبت تورط قطر في دعم وتمويل الإرهاب في ليبيا.

وتأتي مصر ضمن التحالف العربي الهادف لمكافحة الإرهاب (السعودية والإمارات والبحرين ومصر)، والذي أعلن في 5 يونيو من العام الماصي قطع العلاقات الدبلوماسية والتجارية مع الدوحة إثر ثبات دعمها وتمويلها للإرهاب وضرب الأمن القومي للمنطقة.

وفي إطار ما شملته المباحثات المصرية البحرينية، بين الرئيس السيسي والعاهل البحريني، الملك حمد بن عيسى من تأكيد على أمن المنطقة ودول الخليج، والتوافق حول أهمية مواصلة توحيد الجهود للحفاظ على أمن المنطقة القومي، وأيضًا تأكيد الرئيس السيسي على أن أمن الخليج جزءًا لا يتجزأ من أمن مصر، وبحضور رئيس جهاز المخابرات العامة، اللواء عباس كامل؛ يرى آخرون أن المقطوعة تحمل معاني سامية.

اقرأ أيضًا: البحرين ومصر دعم وتنسيق متبادل.. ومؤنس المردي: السيسي سباق بالمبادرات الإيجابية

ولعل ارتباط الموسيقى هذه بالبطل المصري رأفت الهجان، يعكس دلالات خاصة بالقضية الفلسطينية ورغبة في التأكيد على دور مصر القوي في ذلك الملف، حيث قدرتها على صفع تل أبيب على مدار التاريخ، وخاصة في ظل أكاذيب تنظيم الحمدين - حكومة قطر – في هذا الشأن ومحاولة إلصاق اتهامات التطبيع بغيرها من دول الرباعي العربي، في حين أن كل الشواهد والأدلة تؤكد على خيانة النظام القطري للقضية الفلسطينية.   

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق