خطايا اللقاءات الثلاثة.. الأخطاء التحكيمية بالدوري تثير غضب الجماهير

الثلاثاء، 04 سبتمبر 2018 06:00 ص
خطايا اللقاءات الثلاثة.. الأخطاء التحكيمية بالدوري تثير غضب الجماهير
الأهلى

 

تظل الأخطاء التحكيمية جزء من متعة كرة القدم، لكنها في بعض الأحيان تخرج عن المألوف نظرا لفضاحة الأخطاء وتثير غضب الجماهير لفترات طويلة، لا سيما بعد تغييرها مسار ومجرى أي مباراة، وربما فسر هذا غضب الجماهير المصرية من ما شهدته الجولة الخامسة من بطولة الدوري الممتاز.

وشهدت الجولة الخامسة من الدوري، كثير من حالات الجدل التحكيمي، بل أخطاء اعترف بها كثيرون في الشارع الكروي، وشدد كثير من الخبراء على أن الأخطاء التي وقعت في هذه الجولة كان لها تأثيرا كبيرا على نتائج المباريات.

الإسماعيلي والنجوم

البداية كانت مع مباراة الإسماعيلي والنجوم، التي شهدت أخطاء تحكيمية فاضحة، بعد أن تغاضى أحمد الغندور حكم اللقاء، عن ضربتي جزاء لصالح فريق النجوم، ليستحق الغندور أن يكون واحدا من أبطال الأخطاء التحكيمية بعدما لعب دور البطولة في خروج المباراة بالتعادل بهدف لكل فريق.

أخطاء الغندور، تحدث عنها كثير من خبراء اللعبة عقب نهاية المباراة التى أثارت جدلاً شديداً في الشارع الكروي، لأنه في الوقت الذي رفض منح النجوم ضربتي جزاء احتسب ضربة جزاء غير صحيحة بالمرة للنجوم سجل منها الأخير هدف التعادل.

وبعد المباراة أعلن الجهاز الفني للدراويش، بقيادة المدرب الجزائري خير الدين مضوي، وعصام الحضري حارس الدراويش، أن ضربة جزاء النجوم غير صحيحة بالمرة.

الزمالك وإنبي

في مباراة الزمالك وإنبي، لعب الحكم محمد معروف دورا كبيرا في تغيير مسار ومجرى اللقاء، بعدما رفض منح ضربة جزاء لعرفة السيد مهاجم إنبى بعد دفعه من قبل محمود جنش، حارس مرمى الزمالك، الأمر الذي منع إنبي من التقدم في المباراة.

أخطأ محمد معروف فى مباراة الزمالك وإنبي عندما لم يحتسب ضربة جزاء لمهاجم الفريق البترولي بعد عرقلة واضحة من حارس الزمالك، لتنقلب الأمور رأساً على عقب ويخسر إنبي برباعية.

 وقال الجهاز الفني لإنبي، إن حكم المباراة دق أول مسمار في نعش هذه الخسارة الثقيلة بسبب الخطأ الواضح في ضربة الجزاء غير المحتسبة للفريق البترولي.

الأهلي والإنتاج

في واحدة من أسوء مبارياته، قاد الحكم الدولي إبراهيم نور الدين، مباراة الأهلي والإنتاج الحربي، التي أقيمت باستاد السلام، إلى التعادل السلبي، بعد غياب التوفيق عن نور الدين بشكل أذهل كل متابعي المباراة.

واتفق كثيرون بمن فيهم أشد منافسى الأهلي، على أن المارد الأحمر تعرض لظلم تحكيمى واضح من إبراهيم نور الدين الذى أدار واحدة من أسوأ مبارياته طوال مشواره التحكيمى، لدرجة أن الخبراء والمحللين تساءلوا عقب المباراة، كيف كان نور الدين بهذا السوء فى مباراة الأهلى؟!

ورفض نور الدين، احتساب ضربة جزاء صحيحة 100% لصالح وليد آزارو مهاجم الأهلي، بعد عرقلته داخل منطقة جزاء الإنتاج الحربي، كما ألغى هدفا صحيحا للأهلي أيضاً سجله مؤمن زكريا بداعي التسلل، غير أن كاميرات الإعادة أظهرت أن الهدف صحيح ولا يدعو للشك بنسبة 1%.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق