الدوحة مثقلة بالديون.. هكذا دفعت سياسات تميم إلى تراجع إيرادات قطر المالية

السبت، 08 سبتمبر 2018 12:00 ص
الدوحة مثقلة بالديون.. هكذا دفعت سياسات تميم إلى تراجع إيرادات قطر المالية
تميم بن حمد
كتب أحمد عرفة

 

لا يزال الاقتصاد القطري يدفع ضريبة السياسات الخاطئة التي يتبعها النظام القطري، بجانب الممارسات التي يقوم بها تنظيم الحمدين ضد جيرانه العرب، التي أدت في النهاية إلى إعلان دول الرباعي العربي الداعي لمكافحة الإرهاب مقاطعة الدوحة في 5 يونيو قبل الماضي.

ويتلقى الاقتصاد القطري خسائر شبه يومية في ظل خسائر كبيرة تتلقاها بورصة الدوحة، بجانب تزايد القروض الديون على النظام القطري، في ظل عدم تمكن تنظيم الحمدين من مواجهة هذه الأزمة حتى الآن.

بوابة "العين" الإماراتية، أشارت إلى أن القروض المالية وأدوات الدين التي توجهت إليها قطر تزايدت بشكل كبير، في وقت سجلت فيه الإيرادات المالية تراجعا حادا، كإحدى تبعات إعلان الرباعي العربي الداعي لمكافحة الإرهاب مقاطعة قطر، لافتة إلى أن بيانات حديثة لمصرف قطر المركزي، أكدت أن إجمالي أذونات الخزانة واجبة السداد التي أصدرتها قطر خلال الفترة الماضية، تبلغ قيمتها 5.3 مليار ريال

 

وأوضحت البوابة الإماراتية، أن قطر زادت خلال الفترة الماضية من التوجه لأسواق الدين بحثا عن السيولة لنفقاتها الجارية، حيث يبلغ إجمالي قيمة أذونات الخزانة واجبة السداد المستحقة على قطر، خلال العام الجاري 2018، نحو 2.950 مليار ريال، بينما خلال أسبوع واحد فقط لجأت قطر مرتين لأدوات الدين، بإصدار سندات وأذونات وصكوك بقيمة إجمالية بلغت 8.95 مليار ريال .

 

وأشارت البوابة الإماراتية، إلى أن السندات والصكوك وأذونات الخزانة، تعد من أبرز أشكال أدوات الدين، وتتجه إليها الدول، بحثا عن السيولة المالية اللازمة لنفقاتها الجارية، متابعة: بالرجوع لبيانات أدوات الدين الصادرة عن مصرف قطر المركزي، بلغ إجمالي قيمة الصكوك مستحقة السداد على الدوحة، نحو 42 مليار ريال .

 

وكانت صحيفة "زمان" التابعة للمعارضة التركية، ذكرت أن الأنباء المتعلقة ببيع ساحة معسكر تابعة للجيش التركي بمدينة إزمير في غرب تركيا إلى قطريين أثارت حالة من الجدل، بعدما نقل نائب حزب الشعب الجمهوري عن مدينة إزمير مراد باكان الأنباء المتعلقة ببيع ساحة معسكر تابعة للجيش التركي في حي أوزديري ببلدة سفري حصار إلى البرلمان، حيث تقدم باستجواب مطالبا نائب الرئيس فؤاد أوكتاي بالرد عليها، فيما لم تصدر الرئاسة أية بيانات حول الأمر، موضحة أن أمير قطر تميم بن حمد تحدث خلال لقائه مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال الأيام القليلة الماضية عن أن قطر ستنفذ حزمة استثمارات مباشرة في تركيا بقيمة 15 مليار دولار.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق