الفراعنة في مواجهة النيجر بتصفيات أمم 2019 .. هل يفلت المنتخب من "حسبة برمة"؟

السبت، 08 سبتمبر 2018 12:00 م
الفراعنة في مواجهة النيجر بتصفيات أمم 2019 .. هل يفلت المنتخب من "حسبة برمة"؟
منتخب مصر

لا حل أمام منتخب الفراعنة لكرة القدم إلا الفوز الليلة أمام منتخب النيجر باستاد برج العرب فى الجولة الثانية للتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2019 بالكاميرون، وذلك فى الثامنة مساء اليوم السبت حيث إن هزيمة الفراعنة أو التعادل يدخلها فى "حسبة برمة" مبكراً.

وتكمن صعوبة اللقاء فى ضرورة تحقيق الفراعنة للفوز وتحقيق النقاط الثلاث أمام النيجر للحفاظ على أماله فى التأهل لكأس الأمم بعد الهزيمة فى اللقاء الأول أمام تونس بهدف دون رد إلى جانب تعادل النيجر مع سوازيلاند.

وتنص لوائح الاتحاد الأفريقى لكرة القدم –كاف – على تأهل أول و ثانى كل مجموعة من المجموعات الـ12 إلى أمم أفريقيا المقرر إقامتها فى يونيو 2019، كما أن مباراة اليوم هى الـ 13 لمنتخب النيجر تحت قيادة المدرب فرانسوا زهوي، علماً بأن منتخب النيجر تفوق فى أخر مبارياته على أوغندا بنتيجة 2 – 1 ودياً.

وفى أول تجربة رسمية له مع الفراعنة بعد توليه المهمة فى منتصف أغسطس الماضي خلفاً للأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفنى الذى انتهى تعاقده بنهاية مشوار الفراعنة فى كأس العالم 2018 بروسيا يواجه المكسيكي خافيير أجيرى المدير الفنى لمنتخب مصر إختبار صعب هو الآخر حيث يرغب فى الفوز إلى جانب الظهور بطريقة لعب هجومية من أجل الحصول على ثقة وحب الجماهير المصرية مبكراً.

من المتوقع أن يدفع أجيرى بمحمد الشناوى حارس الأهلى فى بداية اللقاء وفى الدفاع على جبر وأحمد حجازى وأحمد المحمدى ظهير أيمن بعد منافسة مع محمد هانى إلى جانب  الدفع بمحمد حمدى فى مركز الظهير الأيسر وفى الوسط المدافع محمد الننى وطارق حامد أو " على غزال"  وتريزيجيه جناح أيسر ومحمد صلاح جناح أيمن وسيلعب عمرو وردة في مركز الوسط المهاجم وصلاح محسن مهاجم صريح.

كما حذر أجيرى اللاعبين من مستوى فريق النيجر الذى يضم بعض العناصر القوية و التى تتميز باللعب السريع وحرص على تسليم بعض اللاعبين سواء فى الدفاع و الهجوم للتعريف بنقاط القوة و الضعف لكل منهم ،إلى جانب التحذير من عدم التراخى خلال اللقاء ، كما حرص على عقد جلسات مع بعض اللاعبين المنضمين لأول مرة للمنتخب أمثال صلاح محسن وناصر ماهر و محمد محمود و محمد صادق و باهر المحمدى و أكد لهم أنه سيمنح البعض منهم الفرصة فى مباراة النيجر و طالبهم بإستغلالها و إثبات أنفسهم وعدم الخوف.

أما منتخب النيجر فيبحث عن تحقيق المفاجأة بالحصول على النقاط الثلاث من معقل الفراعنة أول الخروج من اللقاء بنقطة التعادل للحفاظ على آماله فى الصعود لنهائيات كأس الأمم الأفريقية 2019 التى تستضيفها الكاميرون.

وجاءت قائمة منتخب النيجر لمباراة اليوم كالتالى، داوودا كاسالي، وموسى الزوما، وعبد الرزاق أومارو فى حراسة المرمى، وفى خط الدفاع: سولى سالامون، وعبد الناصر جاربا، وأساديك كايدو، وكوروما فاسجوما، ومنصور إبراهيم، وكاتاكورى بوريما، وديفيد ليبني.

خط الوسط: سوليمانى ساكو، وعثمان دياباتي، ويوسف داوودا، ويوسف أومار، وعبد المجيد سومانا، وماهامانى سيسيه، ومحمد ونكوي، ومحمد علي، وفى خط الهجوم: موسى مازو، وزاكارى أديبايور، وسومانا هينيكوي، وكاميلو داوودا، وموديبو سيديبي.

يذكر أن منتخب النيجر تعادل على ملعبه ووسط جماهيره فى الجولة الاولى مع سوازيلاند بدون أهداف ويدرك فرانسوا زهوى أن الخسارة فى مباراة اليوم ستصعب كثيراً من مهمة النيجر فى الصعود لنهائيات كأس الأمم الأفريقية، لاسيما وأنه سيواجه تونس ذهاباً وإياباً فى أكتوبر القادم.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م