أكبر كنيسة بالشرق الأوسط.. مهندس كاتدرائية العاصمة الجديدة يعلن انتهاء القبة (صور)

السبت، 08 سبتمبر 2018 07:00 م
أكبر كنيسة بالشرق الأوسط.. مهندس كاتدرائية العاصمة الجديدة يعلن انتهاء القبة (صور)
قبة كاتدرائية العاصمة الإدارية

أعلن الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال الاحتفال بعيد الميلاد المجيد في يناير قبل الماضي، عن إنشاء كاتدرائية بالعاصمة الإدارية الجديدة، مؤكدا أنها ستكون أكبر كنيسة في مصر، بل والشرق الأوسط ككل، كما أعلن الرئيس السيسي، أنه سيكون أول متبرع لبنائها، وتقام الكاتدرائية على مساحة نحو 4,14 فدان، وسيكون البناء على 30% من مساحة الأرض، والحد الأقصى لارتفاع المبنى 25 مترا، ومنارة الكنيسة حدها الأقصى 35 مترا، وسيتم بنائها بجوار الحي الحكومي في العاصمة الإدارية.

 

الآن قارب هذا المشروع العملاق على الانتهاء، حيث أكد أنطونيو منير، مهندس مشروع كنيسة العاصمة الإدارية الجديدة، الانتهاء من كامل الأعمال الخرسانية الخاصة بالكاتدرائية، كما أعلن عن الانتهاء من صب «قبة» الكاتدرائية، مشيرا إلى أن ارتفاع القبة يصل إلى نحو 39 مترا، وأن قطرها يصل إلى 40 مترا، مؤكدا أنه تعتبر أكبر قبة كاتدرائية فى مصر، حيث إن أعمال إنشاءها استغرقت نحو 3 أشهر.

 
92018714216282-WhatsApp-Image-2018-09-06-at-19.45.50

مهندس مشروع كاتدرائية كنيسة العاصمة الإدارية الجديدة، أوضح أيضا أنه تم إسناد أعمال التشطيبات لإحدى الشركات الكبرى، مشيرا إلى أنه يعمل داخل مبنى الكاتدرائية نحو 1000 عامل وفنى ومهندس، وأن المرحلة الأولى للكنيسة تضمنت نحو 27 ألف متر مكعب خرسانة، لإنشاء المبنى و3 بوابات، فضلا عن سور الكنيسة الذى يبلغ طوله نحو 1200 متر، مؤكدا أن مبنى الكاتدرائية يسع 7500 شخص، ما يمثل 3 أضعاف «كاتدرائية العباسية».

 

أنطونيو منير، مهندس مشروع كاتدرائية العاصمة الإدارية الجديدة، أشار أيضا إلى أن المرحلة الثانية من بناء الكنيسة تتضمن المقر البابوى، وكنيسة للشعب تسع 1000 مصلى، فضلا عن جراج متعدد الطوابق، لافتا إلى أن مساحة كنيسة العاصمة الإدارية الجديدة تصل لـ15 فدانا، بما يقرب من 63 ألف متر مربع.

92018714216282-WhatsApp-Image-2018-09-06-at-19.45.51-(1)
 
وأوضح المهندس أنطونيو منير، أن بناء الكنيسة يأتى على عدة مراحل، موضحا أن المرحلة الأولى تشمل بناء الكاتدرائية على مساحة 7500 متر مربع، وتتضمن مقرا للصلاة يسع 12 ألف شخص، مشيرا إلى أن مساحتها 4 أضعاف كاتدرائية العباسية، مؤكدا أنه يتم تنفيذها على أعلى مستوى وبأفضل الإمكانيات، لتكون من حيث البناء والنظام المعمارى أفضل كنيسة على مستوى الشرق الأوسط.

 

مهندس مشروع كاتدرائية العاصمة الإدارية الجديدة، أكد أيضا أن الكاتدرائية تقع فى موقع متميز على بعد كيلو ونصف فى مواجهة فندق الماسة، وعلى بعد دقائق من الحى الحكومى، مشيرا إلى أن المرحلة الثانية من بناءها يشمل «كنيسة الشعب»، والتى تحتوى على ساحة رئيسة ومبنى المقر البابوى وصالة استقبال وقاعة اجتماعات، بالإضافة إلى المكاتب الإدارية.

92018714216282-WhatsApp-Image-2018-09-06-at-19.45.51-(2)
 

المهندس أنطونيو منير، أوضح أيضا أن مبنى الكاتدرائية عبارة عن صحن رئيسى مغطى بـ«قبوين متعامدين» قطر كل منهما 40 مترا على شكل صليب، مشيرا إلى أنهما يتقابلان فى وسط الصحن بقبة الكاتدرائية بقطر 40 مترا ترتفع 39 مترا عن الأرض، حيث إنها محملة على 4 عقود رئيسية بنفس القطر، وأنها تتضمن أنصاف قباب بالجهات الشمالية والقبلية والغربية، وعلى الجانبين يوجد ممرين جانبيين يتغطى كل منهما بقبوات متقاطعة قطر كل منها 6 أمتار.

92018714216298-WhatsApp-Image-2018-09-06-at-19.45.51-(3)
 

وأشار «منير» إلى أنه تم مراعاة أن يكون أعلى الهيكل الرئيسى قبة بقطر 15 مترا، وأن تكون قباب الهياكل الجانبية بقطر 10 أمتار، موضحا أنه تم تصميم عدد 2 منارة ملحقة بمبنى الكاتدرائية، ومراعاة أن تكون مسارات التكييف بـ"بدروم" الكاتدرائية، حتى لا تؤثر على الشكل المعمارى المتميز للكنسية.

92018714216298-WhatsApp-Image-2018-09-06-at-19.45.51

وكان الأنبا ماركوس، الأسقف العام لكنائس حدائق القبة وتوابعها، قد صلى القداس الإلهي، ضمن احتفالات عيد الميلاد المجيد فى يناير الماضى، بكاتدرائية العاصمة الإدارية الجديدة، وشاركه في الصلاة القس إيليا شكري، كاهن كنيسة الشهيدة دميانة بالوايلي، والقس بولس حبيب، كاهن كنيسة السيدة العذراء بالأميرية، كما شارك فى حضور القداس العاملين فى الموقع من الأقباط ومجموعة من شعب كنيستى العذراء بالأميرية والشهيدة دميانة بالوايلي.

 

ويعتبر هذا القداس أول قداس يقام بكاتدرائية العاصمة الإدارية الجديدة بعد قداس الميلاد الذى أقيم فى 6 يناير الماضى، بحضور وبمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي، لتهنئة البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، وأقباط مصر بأعياد الميلاد المجيدة.

 

اقرأ أيضا:

بابا الفاتيكان: أتمنى أن تصبح كاتدرائية العاصمة الإدارية رمزا للتعايش السلمي

أول قداس بكاتدرائية العاصمة الإدارية بعد قداس الميلاد (صور)

بدء احتفالات عيد الميلاد المجيد بكاتدرائية العاصمة الإدارية (بث مباشر)

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق