أزمة الليرة تهوي بالنمو الاقتصادي التركي.. أنقرة الأقل ضمن دول الـ20

الخميس، 20 سبتمبر 2018 08:00 ص
أزمة الليرة تهوي بالنمو الاقتصادي التركي.. أنقرة الأقل ضمن دول الـ20
اردوغان
كتب أحمد عرفة

تنعكس الأزمة الاقتصادية التركية بشكل كبير على معدلات النمو لتركيا على مستوى العالم،  لتصبح من أكثر الدول الـ20، تراجعا في نموها خلال الفترة الأخيرة وذلك في ظل التهاوي الكبير في عملة الليرة التركية.

 

صحيفة "زمان" التابعة للمعارضة التركية، نقلت عن منظمة التنمية والتعاون الاقتصادي، تأكيدها أن تركيا تصدرت قائمة أعلى دول مجموعة العشرين تراجعًا في معدلات النمو خلال الربع الثاني من العام الجاري مقارنة بالربع الأول.

 

وأشارت الصحيفة التركية المعارضة، إلى أن هناك تحذيرات من تراجع معدلات النمو الاقتصادي في تركيا خلال الربع الثاني من العام الجاري بنسبة كبيرة مقارنة بالربع الأول من العام نفسه، موضحة تزايد الناتج المحلي الإجمالي المعدل موسميًا خلال الربع الأول من عام 2018 بواقع 1.5 % مقارنة بالربع السابق له بينما تراجعت هذه النسبة خلال الربع الثاني بواقع 0.9 %، بينما سجلت روسيا زيادة في النمو الاقتصادي بواقع 0.4 % لترتفع هذه النسبة خلال الربع الثاني إلى 0.9 %.

 

ولفتت الصحيفة التركية المعارضة، إلى أن أنقرة شهدت زيادة كبيرة في معدلات التضخم، حيث بلغت خلال شهر أغسطس الماضي 17.90% ليسجل التضخم بهذا أعلى مستوى خلال 14 عامًا الأخيرة، فيما جاءت كوريا الجنوبية في المرتبة الثانية بعد تركيا من بين أكثر الدول التي تراجع فيها الناتج المحلي الإجمالي المعدل موسميا خلال الربع الثاني من العام الحالي مقارنة بالربع الأول، حيث تراجعت معدلات النمو فيها خلال الربع الثاني من 1 % إلى 0.6 % مقارنة بالربع السابق، بينما سجلت اليابان أعلى ارتفاعًا في معدلات النمو خلال الربع الثاني مقارنة بالربع الأول، فبعد انكماش بواقع 0.2 % خلال الربع الأول سجلت اليابان زيادة بنسبة 0.8 % خلال الربع الثاني مقارنة بالربع الأول.

 

وكانت صحيفة "زمان" التابعة للمعارضة التركية، أكدت أن أحدث إحصائيات هيئة التخطيط القومي التركية أظهرت أن تزايد حدة الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها تركيا حاليا قد تسبب في وصول ثلث إجمالي السكان إلى خط الفقر، حيث إنه وفقا لهذه الإحصائية فإن نسبة 38% من إجمالي السكان هم الآن عند خط الفقر نصفهم على الأقل يعيش في مناطق الشرق والجنوب الشرقي ومنطقة البحر الأسود، كما أن متوسط دخل الفرد لهذه الفئة الأكثر فقرا في هذه المناطق الأقل نموا قد تدنى حاليا إلى ما يعادل 1ر1 دولار أميركي في اليوم الواحد، في حين أنه يحتاج إلى 5ر1 دولار يوميا كحد أدنى حتى يحيا عند خط الفقر، وإلى 3 دولارات حتى يتجاوز هذا الخط بقليل في هذه المناطق الرخيصة نسبيا، مشيرة إلى أن العاملين في مطار إسطنبول الثالث أعلنوا الإضراب عن العمل في 14 سبتمبر الجاري، اعتراضًا على ظروف العمل الصعبة وحوادث العمل المتزايدة.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

نجتمع على حبك

نجتمع على حبك

الإثنين، 17 ديسمبر 2018 11:45 ص