كيف عرقل الحوثيون مشاورات السلام باليمن؟.. مؤتمر نيويورك يكشف فضائح المليشيات

الجمعة، 21 سبتمبر 2018 05:00 م
كيف عرقل الحوثيون مشاورات السلام باليمن؟.. مؤتمر نيويورك يكشف فضائح المليشيات
الحوثيين
كتب أحمد عرفة

 

تصر مليشيات الحوثيين المدعومة من إيران، على إجهاض أي مساعي للحل السياسي للأزمة اليمنية، حيث إن الشواهد على ذلك كثيرة، كان آخرها مشاورات جنيف التي دعت لها منظمة الأمم المتحدة في 6 سبتمبر الماضي، إلا أن تلك المليشيات عرقلتها بعد أن أملت شروط مسبقة قبل السفر إلى المدينة السويسرية.

على الجانب الآخر نجد الحكومة اليمنية لديها عزم على الحل السياسي للأزمة اليمنية، لتقي الشعب اليمين من ويلات الحروب، كما أن التحالف العربي الذي يتقوده المملكة العربية السعودية، أعلن في عدة مرات دعمه للجهود التي تجريها الأمم المتحدة للتوصل لحل سياسي للأوضاع في اليمن.

في هذا السياق عقد مسئولون في الحكومة اليمنية، بجانب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، مؤتمرا في مدينة نيويورك  الأمريكية، للحديث عن التحديات العمل السياسي والإنساني وإعادة الاستقرار في اليمن.

وقال عبد اللطيف الزياني الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، خلال كلمته في المؤتمر المنعقد بنيويورك، إن مجلس التعاون يدعم الجهود الأممية لحل الأزمة اليمنية، موضحا أن ميليشيات الحوثي لم تحضر لمفاوضات جنيف وهذا يقوض مسار التسوية، ومعلنا دعم مجلس التعاون الخليجي للحكومة اليمنية.

من جانبه قال وزير الخارجية اليمني خالد اليماني، خلال كلمته بالمؤتمر، إن الأزمة في اليمن هي نتيجة لانقلاب ميليشيات الحوثيين على الدولة، موضحا أن ميليشيات الحوثي في اليمن تنفذ أجندة إيران التوسعية في المنطقة، كما أن الحكومة اليمنية تسعى للسلام المبني على المرجعيات الثلاث.

من جانبها كشفت صفحة "اليمن الآن"، المهتمة بالشآن اليمني، عن وثيقة تثبت كذب منسقة الشئون الانسانية ليز جراندي، بشأن دعمها للحوثيين ومحاولاتها نفي هذا الأمر خلال لقائها مع مسؤوليين من الحكومة اليمنية.

DnmSG5vUwAAWUXj
 

 

ونشرت الصفحة المهتمة بالشآن اليمني، وثيقة تؤكد توقيع الأمم المتحدة اتفاقية مع مليشيا الحوثي على جسر جوي بنقل الجرحى بما يؤكد الدور المشبوه للمنظمة الأممية في اليمن ويفضح منسقة الشئون الانسانية ليز جراندي التي نفت ذلك لمسؤولي الحكومة اليمنية، وكان نفيها بمثابة ذر الرماد على العيون.

 

ولفتت الصفحة المهتمة بالشآن اليمني، إلى مصرع القيادي في  تنظيم القاعدة نايف الصيعري بعملية نوعية لقوات النخبة الشبوانية وبدعم من التحالف العربي على وكر لمسلحي التنظيم في منطقة الخورة.

وكان الحساب الرسمي لشبكة "سكاي نيوز" الإخبارية على "تويتر"، أعلن بدء عمليات عسكرية واسعة النطاق لتحرير الحديدة من عدة محاور، نقائلا عن قائد قوات التحالف في الساحل الغربي، تأكيده أن الحوثيين فقدوا قدرتهم على الصمود، حيث إن العمليات العسكرية أسفرت عن السيطرة على منطقتي الكيلو 7 والكيلو 10، ومشيرا في ذات الوقت إلى فرار ميليشيات الحوثيين من الجبهات وسط حالة من الانهزام والانكسار في صفوفها، كما تم دفع الآف المقاتلين من قوات المقاومة المشتركة لتأمين المناطق المحررة والتصدي لمحاولات التسلل، وقطع خطوط إمداد الميليشيات بين صنعاء والحديدة.

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق