إنجاز تاريخي.. كيف تمكنت «الصحة» من إنهاء قوائم انتظار الرعاية المركزة؟

الأحد، 23 سبتمبر 2018 03:00 م
إنجاز تاريخي.. كيف تمكنت «الصحة» من إنهاء قوائم انتظار الرعاية المركزة؟
الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان
محمد فرج أبو العلا

فى سابقة هى الأولى من نوعها، أكدت وزارة الصحة والسكان، الوصول إلى معدل «صفر waiting list» بطوارئ الوزارة، معلنة بذلك عدم وجود أى حالات طارئة فى انتظار الرعاية أو العلاج أو النقل من مستشفى لآخر، حيث أكد رئيس قطاع الرعاية الحرجة والعاجلة بالوزارة، الدكتور حلمى عبد الرحمن، فى تصريحات صحفية، أن الوصول لذلك المعدل جاء نتيجة للعمل المتواصل والجهد الكبير لفريق الرعاية الحرجة والعاجلة.

00

وقال رئيس قطاع الرعاية الحرجة والعاجلة بوزارة الصحة، الدكتور حلمى عبد الرحمن: «نستهدف تقديم الرعاية الطبية للجميع وبمنتهى السرعة فى حالات الطوارئ، ولدينا فرق انتشار سريع بجميع أنحاء الجمهورية تستطيع خدمة المرضى بشكل عاجل، منعا لحدوث أى مضاعفات».

 

اقرأ أيضا: وداعا قوائم انتظار الرعاية المركزة.. تعرف على تفاصيل منظومة «الصحة» الجديدة

رئيس قطاع الرعاية الحرجة والعاجلة بوزارة الصحة، أن طوارئ الوزارة ممثلة فى الخط الساخن 137 «رعايات وحضانات وحروق وسموم» وصلت لأول مرة منذ عدة سنوات «صفر» على شاشات أجهزة الرعاية الحرجة والعاجلة، والتى تستخدم فى توجيه المرضى للحضانات والرعايات المركزة ومراكز السموم المختلفة، موضحا أن ذلك تم بكفاح فريق العمل الذى اعتبر أن مهمته إنسانية بالمقام الأول، موضحا أن قطاعات الوزارة شاركت فى الوصول لهذا الرقم.

 

من جانبه، أكد مساعد وزير الصحة لشؤن الطب العلاجى، الدكتور أحمد محى، أن المقصود بالوصول لـ«صفر» بقوائم انتظار الحالات الطارئة، يعنى أنه تم تسكين جميع المرضى المنتظرين للرعاية بالمستشفيات عن طريق الخط الساخن 137، متابعا: «نعمل جاهدين بالتنسيق بين فرق العمل بالوزارة ومختلف الجهات، من أجل توفير احتياجات المرضى من رعاية أو حضانة».

 

اقرأ أيضا: علاج الشعب أولا.. لماذا بكى الرئيس فى جلسة «الصحة» بمؤتمر الشباب؟

مساعد وزير الصحة لشؤن الطب العلاجى، أكد أيضا أن الوزارة تعمل على تطوير الحضانات والرعايات المركزة، فضلا عن توفير الفرق اللازمة لإدارتها، فى سبيل خدمة المرضى، خاصة غير القادرين، مضيفا: «لدينا أكثر من 11 ألف سرير رعاية مركزة، ونحتاج 13 ألفا و500 سرير آخر، وخلال الفترة الماضية افتتاحنا عدد من وحدات السموم والحضانات التى يحتاجها أقل من 10% من المواليد سنويا».

0

وتابع الدكتور أحمد محى، مساعد وزير الصحة لشؤن الطب العلاجى: مستشفيات الجمهورية تضم 10350 سريرا منها 3642 بمستشفيات الوزارة، و3000 سرير بالمستشفيات الجامعية، و3099 سريرا بالقطاع الخاص، ونحتاج 3500 سرير لكى يكون هناك سرير لكل 7 آلاف مواطن، بينما فى أمريكا يتم تخصيص سرير لكل 5 آلاف مواطن، موضحا أن 80% من الحضانات التابعة للوزارة تعمل بكفاءة عالية.

 

وحول ملف إنهاء قوائم انتظار الجراحات الحرجة والعاجلة، أشار الدكتور أحمد محى، مساعد وزير الصحة لشؤن الطب العلاجى، أن خطة إنهاء قوائم انتظار تلك التخصصات ستستمر لمدة 3 سنوات، حيث نستهدف إنهاء جميع القوائم المسجلة، ومنع تراكم قوائم جديدة فيما بعد.

 

اقرأ أيضا: خطة القضاء على قوائم انتظار مرضى الجراحات الحرجة.. إجراء 20 ألف و694 عملية بأمر السيسي

وكان السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أكد أن الدولة تركز على العديد من الملفات، ومنها الرعاية الصحية والتعليم والإصلاح الإدارى، مشيرًا إلى أن الرعاية الصحية أحد الملفات الهامة التى تمس كل بيت مصرى.

000

 وفيما يتعلق بقوائم الانتظار، قال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، فى تصريحات سابقة للإذاعة المصرية، إن القوائم كانت متراكمة على مدار سنوات طويلة، وكانت تضم 18 ألف مواطن مصرى يعانى من أمراض خطيرة جدا، وجاء الإعلان عن المبادرة للانتهاء من قوائم الانتظار فى غضون 6 أشهر، ولكن وزارة الصحة انتهت من علاج نصف العدد خلال شهر واحد فقط، متوقعًا الانتهاء من علاج باقى الحالات خلال شهر أو شهرين على أقصى تقدير.

 

وأشار المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، السفير بسام راضي، إلى إن القضاء على قوائم الانتظار يعد إنجازًا كبيرًا وتمهيدًا لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة بجميع محافظات الجمهورية.

 

وكانت الحكومة ممثلة فى وزارة الصحة، أطلقت مبادرة القضاء على قوائم الانتظار عموما، بعد بكاء الرئيس عبد الفتاح السيسى، أثناء عرض فيلم وثائقى بعنوان «القضاء على قوائم انتظار المرضى»، خلال جلسة تطوير منظومة التأمين الصحي بمؤتمر الشباب الذى عقد مؤخرا فى جامعة القاهرة، بسبب تدهور صحة الإنسان المصرى نتيجة الإهمال الذى تفشى بالقطاع الصحى فى مصر.

 

اقرأ أيضا: السفير بسام راضي يكشف موعد الانتهاء من علاج مرضى قوائم الانتظار

وأكد الرئيس السيسى خلال الجلسة، أن قوائم الانتظار تكلف الدولة مليار جنيه، أى أن كل حالة تكلف الدولة نحو 100 ألف جنيه، مضيفًا: «لو تخيرونى بين إنى أكل ولا أعالج الشعب.. هعالج الشعب.. لو تخيرونى بين إنى أخلى الأم والأب والجد والجدة والطفلة سعداء.. ده ولا ناكل ولا نشرب عشان دول واللى زيهم».

11

وخلال الجلسة أيضا، أشارت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان،  إلى أن قوائم الانتظار تضم 12127 مريضا فى أهم 9 تداخلات طبية، وأنه تم إجراء 3.992 جراحة وتداخل طبى، إلى جانب الانتهاء من 1700 حالة تتطلب زراعة الكبد، موضحة: «بنشتغل على التأمين الصحي، وسنتعاقد مع مقدم الرعاية الصحية سواء كان قطاع عام أو خاص، وهنقلل الإنفاق من الجيب المواطن، وسيكون مؤمن عليه بشكل كامل، مش هيدفع غير الاشتراك له ولأسرته، والمقابل اللى هيتلقى به الخدمة فقط، مؤكدة أن الاشتراك فى التأمين الصحى إلزامى، وأن الوحدة فيه للأسرة وليس الفرد».

تعليقات (1)
أين محافظات الصعيد من خطة وزراة الصحة
بواسطة: m.shafik
بتاريخ: الأحد، 23 سبتمبر 2018 03:24 م

أين محافظات الصعيد من خطة وزراة الصحة

اضف تعليق