آخر قرارات «يويفا».. برلين تستضيف يورو 2024.. وأغسطس 2019 تطبيق «تقنية الفيديو»

الجمعة، 28 سبتمبر 2018 08:00 م
آخر قرارات «يويفا».. برلين تستضيف يورو 2024.. وأغسطس 2019 تطبيق «تقنية الفيديو»
اليويفا

فازت ألمانيا الخميس بتنظيم بطولة كأس الأمم الأوروبية 2024 ، وذلك بعدما حظيت بأفضلية على تركيا، بعد منافسة قوية بين البلدين، حيث زاد من كفة برلين، انتهاكات حقوق الإنسان والأزمة الاقتصادية التي تشهدها أنقرة. 
 
واستضافت ألمانيا العديد من الأحداث الرياضية الكبرى، مثل بطولة كأس العالم عامى 1974 و2006، وكأس الأمم الأوروبية "يورو 1988".
 
 
وأخفقت تركيا بعد قرار الخميس، للمرة الخامسة فى مساعيها لاحتضان منافسات البطولة الأوروبية، بعدما أخفق الملف المشترك بين تركيا واليونان فى الفوز باستضافة يورو 2008، كما فشل الملف التركى لطلب استضافة «يورو 2012»، وخسر بفارق هزيل أمام فرنسا فى الصراع على استضافة يورو 2016 ولم تنل تركيا أى نصيب من مباريات يورو 2020 التى تقام فعالياتها فى 12 دولة أوروبية.
 
وتفوقت ألمانيا على تركيا فى إجمالى السعة الرسمية للاستادات العشرة، المطلوبة للمباريات، حتى وإن أعيد بناء استاد أتاتورك فى إسطنبول بسعة تبلغ 92 ألف مقعد، ليكون ثانى أكبر استاد في أوروبا، إلا أن اليويفا علم أن السلطات الألمانية ألغت الإعفاء الضريبى، وهو ما سيؤثر على الإيرادات.
 
 
وأسدلت اللجنة التنفيذية التابعة للاتحاد الأوروبى لكرة القدم «يويفا» الستار على اجتماعاتها لمناقشة الدول المتقدمة، والتي انعقدت في مدينة «نيون» السويسرية، حيث اختارت ألمانيا، إضافة لعدة قرارات أخرى.
 
 
كأس أمم اوروبا
كأس أمم أوروبا

وأبدى تقرير لجنة التقييم باليويفا عدة تحفظات على بعض النقاط فى الملف التركى، منها ما يتعلق بالفنادق والانتقالات، كما أن تركيا تحتاج لإعادة بناء 3 من الاستادات العشرة المدرجة فى الملف.

تطبيق تقنية الفيديو فى بطولات الاتحاد الأوروبى

وأعلن «يويفا» تطبيق تقنية الفيديو فى النسخة المقبلة من مسابقة دورى أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبى، بجانب بطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020»، وبطولتى الدورى الأوروبى ودورى الأمم الأوروبية موسم «2020 -2021».

 

غرفة حكام الفيديو 1

غرفة حكام الفيديو 1

وقال السلوفينى ألكسندر تشيفيرين، رئيس الاتحاد الأوروبى لكرة القدم، فى تصريحات لموقع «يويفا»: «نحن واثقون من أن اعتماد تقنية الفيديو فى أغسطس 2019 سيمنحنا وقتًا كافيًا لوضع نظام جيد».

وأوقف الاتحاد البرتغالى كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس الإيطالى مباراة واحدة فقط، على خلفية البطاقة الحمراء التى حصل عليها خلال مشاركته فى مباراة فالنسيا الإسبانى ويوفنتوس الإيطالى التى أقيمت على ملعب «الميستايا»، ضمن منافسات الجولة الأولى لدور المجموعات بمسابقة دورى أبطال أوروبا.

ويغيب كريستيانو رونالدو عن مباراة يوفنتوس الإيطالى ويونج بويز السويسرى في الجولة الثانية، فيما سيكون مؤهلاً للمشاركة أمام مانشستر يونايتد الإنجليزى بالجولة الثالثة.

وحصل رونالدو على البطاقة الحمراء المباشرة فى مباراة فالنسيا ويوفنتوس، وسط حالة من الجدل حول صحة قرار الحكم، وتوقع البعض أن يمتد الإيقاف لمدة مباراتين، علماً بأن المباراة انتهت بفوز يوفنتوس بهدفين نظيفين.

 

ويعد هذا الطرد الأول للبرتغالى رونالدو فى دورى أبطال أوروبا على مدار مشاركاته، ليرفع مجموع بطاقات يوفنتوس الحمراء فى المسابقة إلى 26 محققا رقما قياسيا.

ويأتى طرد رونالدو فى المباراة الأولى التى يشارك فيها مع السيدة العجوز فى دورى الأبطال، عقب انتقاله إليه فى فترة الانتقالات الصيفية الماضية قادما من ريال مدريد الإسبانى.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق