ليفربول vs تشيلسى.. كيف يخطف صلاح ورفاقه الفوز من معقل البلوز "ستامفورد بريدج"؟

السبت، 29 سبتمبر 2018 05:00 م
ليفربول vs تشيلسى.. كيف يخطف صلاح ورفاقه الفوز من معقل البلوز "ستامفورد بريدج"؟
محمد صلاح
كتب شريف إبراهيم

بين الرغبة فى الثأر ومواصلة مشوار الانتصارات المتتالية فى النسخة الحالية من البريميرليج، يمني ليفربول عشاقه في تحقيق الفوز بمباراته المرتقبة اليوم، فى السادسة والنصف مساء، بملعب "ستامفورد بريدج" أمام مضيفه تشيلسى ضمن منافسات الجولة السابعة من مسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز، ليعزز موقعه فى الصدارة بشكل أكبر بعد أن حقق الفوز فى جميع مبارياته الست الأولى، وذلك بعد مواجهتهما يوم الأربعاء الماضى فى الدور الثالث ببطولة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية، الذى خسر خلالها ليفربول على ملعبه أمام تشيلسى بنتيجة 1 - 2.

ليفربول
ليفربول

فريق يورجن كلوب قدم بداية مثالية هذا الموسم، وخلال المباريات الست الماضية التى خاضها ليفربول، شاهدنا فريقاً نموذجياً بمعنى الكلمة، شرس هجومياً على المنافسين ومتوازن فى المنتصف والخط الخلفى إلى جانب الثبات أخيراً فى المركز الأكثر تذبذباً حراسة المرمى، وبات الفريق فى أبهى صوره له منذ فترة طويلة، وباتت تتعلق على الفريق الكثير من الآمال لتحقيق لقب الدورى هذا العام، الأمر الذى يلزم رجال يورجن كلوب أن يثبتوا قدرتهم على منافسة كل الفرق، وإرضاء مطالب الجماهير المتعطشة للتتويج الغائب منذ فترة بعيدة.

4-3-3
4-3-3

مبارة اليوم هى تحمل رقم 181 فى تاريخ لقاءات الفريقين، حيث التقى الفريقان فى 180 مباراة سابقة، حقق الريدز الفوز فى 77 مباراة منها، بينما حقق البلوز الفوز فى 63، وحسم التعادل 40 مواجهة بين الفريقين، ونجح ليفربول فى إحراز 268 هدفًا، بينما تمكن تشيلسى من تسجيل 249 هدفًا، ويدرك المدير الفنى يورجن كلوب أنه بحاجة إلى تحقيق انتصاره السابع، وإخراج الأداء الأفضل لكتيبته من اللاعبين خلال لقاء اليوم، ومع تواجد تلك المقومات الكبيرة بتشكيلة "الريدز" ونظراً لتعدد الخيارات فى كل ركن بالملعب، نقترح أبرز طريقة لعب متوقعة يمكن ليورجن كلوب، وضعها نصب عينيه لتوظيف عناصر قوته الضاربة فى مباراته أمام رجال ماوريسيو سارى.

وبين أبرز طرق لعب الفريق، تعد خطة 4-3-3 الخيار الرئيسى لدى يورجن كلوب خلال هذا الموسم، وهى أفضل طريقة لعب تسمح لفريقه باستخدام هجومهم بكفاءة، وستكون ملائمة إلى حد كبير مع لاعبى يورجن كلوب خلال المباراة.

 

أليسون بيكر فى حراسة عرين "الريدز"

اليسون بيكر
اليسون بيكر

سيكون تواجد الحارس القادم من روما أليسون بيكر فى مركز حراسة المرمى خلال مباراة اليوم مؤكداً، وقد بدا البرازيلى هادئاً ومتوازناً منذ المباريات الافتتاحية للدورى الإنجليزى الممتاز حتى الآن، ما عدا ذلك الانزلاق الشهير الذى أصابه فى مباراة ليستر سيتى.

 

خط الدفاع: أندرو روبرتسون - فيرجيل فان ديجك - جو جوميز - ألكسندر أرنولد

أندرو روبرتسون
أندرو روبرتسون

بالنسبة للاعب أندرو روبرتسون الذى يقدم مستويات رائعة من مباراة للأخرى، أصبح اللاعب المنتظر دائماً فى التشكيلة الأساسية لليفربول، حيث كان فهمه لموعد بدء التمريرات العميقة وتنفيذ الكرات العرضية، ومتى يقوم بالدعم الهجومى ومتى يتراجع ويدافع هى ميزة فارقة جعلته عنصراً مؤثراً فى جميع المباريات التى لعبها حتى الآن، وبالتالى سوف يأخذ مكانه فى مركز الظهير الأيسر لليفربول أمام تشيلسى.

فيرجيل فان ديجك
فيرجيل فان ديجك

بعد وصوله من ساوثاهامبتون مقابل مبلغ قياسى جعله أغلى مدافع فى كل العصور، قام فيرجيل فان ديجك بتحويل ثروات ليفربول إلى الخلف، فهو قائد للمدافعين وحضوره ذو أهمية قصوى خاصة لخط ليفربول الخلفى، لذلك سيبدأ بالتأكيد ضد تشيلسى يوم السبت.

جو جوميز
جو جوميز

منذ بداية هذا الموسم كان جو جوميز على الموعد دائما وقدم مستويات رائعة ليجعل تواجده فى فى الخط الخلفى ضمن ملكيته الخاصة، ومن المرجح أن يحتفظ بمكانه، بعد أن قدم أداءً جيداً فى جميع مباريات ليفربول حتى الآن، وسيتطلع إلى مواصلة مستواه الثابت عندما يلعب ضد تشيلسى يوم السبت.

ألكسندر أرنولد
ألكسندر أرنولد

فى غياب ناثانيل كلاين، عزز ألكسندر أرنولد مكانه فى التشكيل الأساسى لليفربول بفضل عروضه القوية المتواصلة هذا الموسم، ومن المرجح أن يبدأ فى مركز الظهير الأيمن لليفربول ضد تشيلسى فى ستامفورد بريدج.

 

خط الوسط: نابى كيتا - جوردان هندرسون - جيورجينهو فاينالدوم

نابى كايتا
نابى كايتا

نال نابى كيتا إشادات كبيرة بكل المباريات التى لعبها حتى الآن، ومرة أخرى سيكون من المتوقع أن يسيطر على مركز خط الوسط، ومع طاقته الكبيرة بالملعب يمكن أن يكون اللاعب الأكثر أهمية لليفربول إذا ما أرادوا الفوز فى مباراة خط الوسط ضد تشيلسى، لذلك سيكون بدايته بالمباراة ذات أهمية كبيرة لليفربول.

جوردان هندرسون
جوردان هندرسون

من المتوقع أن يعود اللاعب الدولى هندرسون إلى صفوف ليفربول فى تلك المباراة، وسيلعب على الأرجح فى منتصف خط الوسط المكون من ثلاثة لاعبين ومن المرجح أن يبدأ جيورجينهو فاينالدوم الذى كان لاعبا ثابتا لليفربول فى الماضى كلما تم منحه الفرصة، على الجانب الأيمن من خط الوسط ليفربول.

 

المهاجمون: ساديو مانى - روبرتو فيرمينو - محمد صلاح

ساديو مانى
ساديو مانى

يعتبر ثلاثى ليفربول الهجومى من بين أسهل الخطوط التى يمكن التنبؤ بها أكثر من أى مركز أخر، وحتى فى أى فريق بالبريميرليج، بسبب الشكل الرائع الذى قدموه خلال العام الماضى وحتى المبارايات السابقة التى ربما تكون قد تأثرت قليلا بفقدان الشكل الملحمى الذى كان عليه الثلاثى خلال العام الماضى.

بالطبع سوف يبدأ ساديو مانى فى ليفربول على الجانب الأيسر من الملعب، مع انطلاقاته الواسعة وسرعته فى المراوغة التى ترهب أى خط دفاعاي يتواجد امامه، ولذلك سيكون تواجده منذ البدايه مؤثراً ضد تشيلسى فى ستامفورد بريدج اليوم بعد بدايتة الرائعة لهذا الموسم.

روبرتو فيرمينيو
روبرتو فيرمينيو

البرازيلى روبرتو فيرمينو هو واحد من اللاعبين الأكثر اجتهاداً فى تشكيلة ليفربول، مع معدل أداء  مكثف يصعب منافسته، إلى جانب إدراكه لطريقة اللعب وقدرته على أن يتواجد فى المكان المناسب بالوقت المناسب يجعله يقف بعيداً عن نظرائه، ليصبح بلا شك أمر تواجده فى خط الهجوم محسوماً.

محمد صلاح
محمد صلاح

أكثر المراكز التى يسهل التنبؤ بها فى تشكيلة ليفربول الأساسية بدون أى شك هو مركز محمد صلاح، وقد كان اللاعب مذهلاً فى الموسم الماضى بفضل مهاراته المتقنة وسهولة إحرازة للأهداف، الأمر الذى ساعده على الفوز بالعلامة الكاملة فى البريمرليج، وقد بدأ "صلاح" هذا الموسم بشكل لائق لكنه لم يصل بعد إلى قمة مستواه، وسوف يأمل مشجعو ليفربول أن يبدأ فى العوده لشكله المثالى عندما يقود التشكيلة الأساسية للفريق اليوم.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق