بعد تزايد الشكاوى.. «التعليم» تصدر عقودا مؤقتة لسد العجز في صفوف المعلمين

الإثنين، 08 أكتوبر 2018 08:00 ص
بعد تزايد الشكاوى.. «التعليم» تصدر عقودا مؤقتة لسد العجز في صفوف المعلمين
الدكتور محمد عمر نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين

منذ انطلاق النظام الجديد للتعليم فى مصر مع بدء العام الدراسى الجديد فى 22 سبتمبر الماضى، وتسعى وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، جاهدة لخدمة المنظومة الجديدة من أجل تحقيق أهدافها، وجاءت ضمن إجراءات العمل بالمنظومة الجديدة ما أكده الدكتور محمد عمر، نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين، من أن الوزارة ستضع خلال الأسبوع الجارى جدول المرحلة الثانية لتدريب المعلمين بمرحلة رياض الأطفال والصف الأول الابتدائى، على المنظومة الجديدة، واستراتيجيات التعلم المختلفة، إلى جانب تنفيذ باقى إجراءات المرحلة الأولى.

الدكتور محمد عمر، نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين، أكد أيضا فى تصريحات صحفية، أن المرحلة الثانية للتدريب على المنظومة الجديدة تستهدف نفس أعداد المرحلة الأولى، والتى تجاوزت الـ100 ألف معلم ومعلمة، مشيرا إلى أن تدريب المعلمين سيستمر طوال العام الدراسى، موضحا أن الوزارة ستضع جدول تدريب المعلمين بما يتناسب مع اليوم الدراسى، إلى جانب تجهيز قاعات التدريب وتحديد المحاور الخاصة بالمرحلة الثانية.

من جانب آخر، أكد عدد من أولياء أمور طلاب المدارس الحكومية والرسمية، وجود عجز فى أعضاء هيئة التدريس ببعض المدارس، ما أدى إلى تأخر بدء الدراسة خاصة فى مرحلة رياض الأطفال، حيث قال أولياء أمور طلاب مدرسة السيدة نفيسة الرسمية لغات التابعة لإدارة الخليفة والمقطم التعليمية، إن هناك عجزا بمدرسي kg1، كما أكد أولياء أمور طلاب بمدرسة بنى عدى الرسمية لغات بإدارة منفلوط التعليمية بمحافظة أسيوط، وجود عجز فى معلمات رياض الأطفال، إلى جانب العجز فى معلمى «اللغة العربية، والماث، والإنجليزى» بمدرسة أبو بكر الصديق الرسمية لغات التابعة لإدارة العبور التعليمية.

فيما أوضح أولياء أمور طلاب مدرسة الشيخة فاطمة بنت مبارك الرسمية لغات بإدارة شرق مدينة نصر التعليمية أيضا وجود نقص فى اللغات بالمرحلة الابتدائية، إلى جانب العجز فى عدد العمال بالمدرسة، بينما شكا أولياء أمور من العجز فى عدد معلمى اللغات بمدرسة الشيخ زايد الرسمية للغات بالعوايد فى محافظة الإسكندرية، فضلا عن العجز الشديد فى عدد معلمى اللغة الإنجليزية بمدرسة الحى الثانى الرسمية المتميزة فى أكتوبر.

أولياء أمور طلاب مدرسة السادات الرسمية للغات بمنطقة بهتيم فى شبرا الخيمة أيضا أكدوا وجود عجز فى جميع المواد، إلى جانب العجز فى معظم التخصصات خاصة اللغة الإنجليزية والأنشطة بمدرسة حلوان الرسمية، والعجز فى عدد المدرسين أيضا بمدرسة رمسيس التجريبية للغات بمنطقة باب الشعرية، كما أنه لا يوجد مدرس علوم بمدرسة كفر منصور الإعدادية فى كفر شكر بمحافظة.

وفى هذا الإطار، أكد مؤسس ثورة أمهات مصر على المناهج، خالد صفوت، أنهم تلقوا مجموعة من الشكاوى تؤكد وجود عجز شديد فى أعضاء هيئة التدريس والتخصصات الأساسية بجميع الصفوف الدراسية، إلى جانب الشكاوى الخاصة بقلة أعداد الإداريين والعمال.

من جانبه، أكد نائب الوزير لشئون المعلمين، محمد عمر، أن المديريات سوف تتعاقد قريبا لسد العجز فى صفوف المعلمين، مشيرا إلى أنه سيتم توفير عقود لمدة محددة غير قابلة للتجديد، إلا فى حالة رغبة المديرية فى البقاء على المعلم المتعاقد معه، موضحا فى الوقت نفسه أن الأمر يتعلق بكل مديرية، وأنه سيتم ذلك من خلال أجهزة المحافظات.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق