العلاقات السعودية الأمريكية قوية.. نتائج لقاء "مايك بومبيو" بـ"خادم الحرمين" و"ولي العهد"

الثلاثاء، 16 أكتوبر 2018 04:00 م
العلاقات السعودية الأمريكية قوية.. نتائج لقاء "مايك بومبيو" بـ"خادم الحرمين" و"ولي العهد"
خادم الحرمين الشريفين
كتب أحمد عرفة

زيارة مهمة أجراها وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، للمملكة العربية السعودية، للوقوف على حقيقة اختفاء الكاتب السعودي جمال خاشقجي، حيث التقى خلال الزيارة بكل من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

 

اللقاءان تطرقا إلى قوة العلاقات التي تربط بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، وسبل التعاون بين البلدين خلال الفترة الراهنة، إلى جانب التأكيد على عدم علاقة المملكة بقضية اختفاء جمال خاشقجي.

 

البداية كانت بلقاء وزير الخارجية الأمريكي، بولي العهد السعودي في العاصمة الرياض، لمناقشة اختفاء الكاتب جمال خاشقجي في إسطنبول قبل أسبوعين، حيث وفقا لموقع "العربية" السعودي، فإن الأمير محمد بن سلمان أكد قوة العلاقات بين المملكة والولايات المتحدة، الأمريكية، حيث إن الرياض وواشنطن حليفان قويان وقديمان.

 

71d1ff89-7e1d-4f39-beec-e8ef1ca37500
 

 

في ذات الإطار كان لقاء خادم الحرمين الشريفين، بمايك بومبيو، والذي حضره أيضا الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية، والأمير خالد بن سلمان بن عبد العزيز سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة الأمريكية، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ووزير الخارجية عادل بن أحمد الجبير، ونائب وزير الخارجية للشؤون السياسية ديفيد هيل.

وخلال اللقاء، شكر وزير الخارجية الأمريكي، خادم الحرمين الشريفين على التزام السعودية بالتحقيق الشفاف الذي تجريه بشأن واقعة اختفاء جمال خاشقجي، كما ذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، أن اللقاء ناقش العلاقات التاريخية بين البلدين الصديقين، والأوضاع التي تشهدها المنطقة العربية في الوقت الراهن، والجهود المشتركة المبذولة تجاهها.

 

78edbc12-4ae7-42f8-bb3f-29535a7f41a4
 

 

تأتي زيارة وزير الخارجية الأمريكي إلى السعودية، في الوقت الذي أكد فيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تصريحات سابقة إلى أن زيارة مايك بومبيو للسعودية تأتي على خلفية قضية اختفاء الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، نافيا كل الاتهامات التي تم توجيهها إلى المملكة العربية السعودية، قائلا: الحكومة السعودية والملك سلمان نفوا بشدة أي علاقة لهم باختفاء خاشقجي، حيث إنه تحدث مع العاهل السعودي بشأن الصحفي السعودي حيث سيوفد وزير خارجيته على الفور للاجتماع مع الملك، فمن الممكن أن يكون هناك قتلة مارقين وراء ما حدث للكاتب السعودي، فالإنكار السعودي لا يمكن أن أقوى من ذلك.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق