سفير مصر الجديد..

أسامة عبد الخالق.. قائد مهمة توطيد العلاقات المصرية الإثيوبية

السبت، 20 أكتوبر 2018 02:00 ص
أسامة عبد الخالق.. قائد مهمة توطيد العلاقات المصرية الإثيوبية
السفير أسامة عبد الخالق - سفير مصر بإثيوبيا

قدم اليوم سفير مصر الجديد لدى إثيوبيا السفير أسامة عبد الخالق، نسخة من أوراق اعتماده إلى وزير خارجية إثيوبيا، ورقينة جيبهو، حيث أكد السفير أنه سيحرص على بذل كل الجهد للنهوض بالعلاقات بين مصر واثيوبيا في كل المجالات.
 
قال خالد عفيفي القائم بأعمال المكتب الإعلامي بأديس أبابا، إن «عبد الخالق» نقل إلى وزير الخارجية الإثيوبي تحيات وزير الخارجية المصري سامح شكري، وقدم له التهنئة على إعادة تعيينه وزيرا للخارجية في التعديل الوزاري الأخير الذي شهدته إثيوبيا.
 
من جانبه  قدم وزير خارجية إثيوبيا التهنئة للسفير وتمنى له التوفيق في مهمته للارتقاء بالعلاقات بين البلدين وتأكيد أواصر الصداقة بين الشعبين، مشيدا في الوقت ذاته بجهود السفير السابق أبو بكر حفني.
 
حضر مراسم تقديم أوراق الاعتماد كل من جورج عازر، نائب رئيس البعثة في أديس أبابا، ورجاء الوكيل مستشار البعثة.
 
 
WhatsApp Image 2018-10-19 at 4.00.57 PM

وتسود على الساحة الإثيوبية حالة من التفاؤل بعد التشكيل الوزاري الجديد لإثيوبيا، الأسبوع الماضي، والذي لاقى اهتمام عدد من وسائل الإعلام على مستوى منطقة الشرق الأوسط.

البرلمان الإثيوبي صدق بالإجماع على التشكيل الوزاري الجديد لحكومي أبي أحمد، ويبدو أن رئيس الوزراء الإثيوبي قرر أن يولي اهتمامًا خاصًا للمرأة، مواكبًا في ذلك الأمر ما تشهده عدد من دول المنطقة من الإهتمام بدور المرأة وتمكين مشاركتها في الحياة السياسية.
 
وتشغل المرأة في حكومة أبي أحمد حوالي 50% منها، حيث حصلت على 10 حقائب وزارية من أصل 20 حقيبة، وقال رئيس الوزراء الإثيوبي بحسب شبكة «إيه بي سي» عن عرضه لتلك الترشيحات: «وزيراتنا سيدحضن القول المأثور القديم بأن المرأة لا يمكنها القيادة».
 
هذا التغيير الوزاري يُعد الثاني من نوعه في ظل تولي أبي أحمد منصبه كرئيس وزراء في نهاية مارس الماضي،  ولم يتم الإبقاء سوى على 4 وزراء من التشكيل الوزاري السابق، وهم: وزير الصحة أمير أمان، ووزير الخارجية، ورقينة جبيو، ووزير المياه والري، سليشي بقلي.
 
هذا وكشف أبي أحد ضمنيًا عن ثقته في مشاركة المرأة في الحياة السياسية، حيث ولّى عائشة محمد موسى وزارة الدفاع خلفًا لموتوما مكاسا؛ لتصبح بذلك أول امرأة مسلمة تتولى هذا المنصب في تاريخ إثيوبيا، بحسب «بوابة العين» الإماراتية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة