في مقتل جمال خاشقجي.. هذه رسالة محمد بن راشد لدعم السعودية ضد مؤامرة قطر وتركيا (فيديو)

الثلاثاء، 23 أكتوبر 2018 05:00 م
في مقتل جمال خاشقجي.. هذه رسالة محمد بن راشد لدعم السعودية ضد مؤامرة قطر وتركيا (فيديو)
محمد بن راشد خلال جولة في الرياض
سيد محفوظ

كما أعلنت دعمها لمصر في ثورة 30 يونيو عام 2013، وساندتها سياسيا واقتصاديا، تقف الأن دولة الإمارات العربية المتحدة كتفا بكتف مع شقيقتها المملكة العربية السعودية، ضد المؤامرة التي تحيكها دولتا الارهاب والدم تركيا وقطر على خلفية الصحفي السعودي جمال خاشقجي بالقنصلية السعودية في تركيا 2 أكتوبر الجاري.

من جانبها استخدمت دويلة قطر منبرها المحرض دائما على العنف والتطرف، قناة الجزيرة لبث تقارير صحفية حاولت من خلالها توريط القيادة السعودية في الجريمة .

تركيا ومنذ بداية الأزمة تحاول ابتزاز القيادة السعودية، من خلال الاعلان من تفاصيل وروايات مختلفة عن الجريمة، بل إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تعمد القاء خطاب أمام البرلمان التركي اليوم، بالتزامن مع انعقاد مؤتمر " دافوس الصحراء" اليذ ينعقد بالعسودية ويحره عدد كبير من المؤسسات الاقتصادية العالمية ورجال الأعمال وزعماء سياسيين واقتصاديين .

على الجانب الآخر، رأت دولة الإمارت العربية المتحدة المؤامرة القطرية التركية كما رأتها عدة دول داعمة للمملكة العربية السعودية وعلى رأسها مصر.

نائب رئيس دولة الامارات حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد، رأى ضرورة أن تقوم دولته بدعم الشقيقة الكبرى، وإن كان الدعم بشكل غير مباشر، حيث فاجأ، رواد مقهى في العاصمة السعودية بحضور غير متوقع، وذلك على هامش زيارته للملكة مساء الإثنين، للمشاركة في منتدى مبادرة مستقبل الاستثمار وهو حدث اقتصادي واستثماري عالمي .

محمد بن راشد
محمد بن راشد

 

وتوجه الشيخ محمد بن راشد في جولة بشوارع الرياض إلى مقهى بمجمع "عود سكوير" في الحي الدبلوماسي الذي يعد أحد أهم أحياء العاصمة السعودية، وذلك في رسالة واضحة منه لدعم المملكة .,

وقالت شاهدة سعودية في تعليق بحسابها على موقع تويتر، إن حضور محمد بن راشد قوبل بترحيب واسع من المتواجدين في المقهى، وسط حالة من الدهشة بعفوية وبساطة المسؤول الإماراتي.

وعرف الشيخ محمد بن راشد بمثل هذه اللفتات التي تحمل رسالة ضمنية تظهر قربه من السعوديين، بنزوله غير المرتب إلى الشوارع كما يفعل في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا