تويتر يبدأ استغلال شعبية كرة القدم: إطلاق ميزة جديدة للمشجعين

الأحد، 04 نوفمبر 2018 08:00 م
تويتر يبدأ استغلال شعبية كرة القدم: إطلاق ميزة جديدة للمشجعين
تويتر

 
أعلن موقع تويتر، عن إطلاق ميزة جديدة تساعد محبي كرة القدم على متابعة فريقهم المفضل أولا بأول، وستقدم الميزة تحديثات دقيقة وفورية للمباريات المستمرة، مما يتيح للمشجعين متابعة المباريات بشكل أوثق من الطريقة الحالية المتبعة، بحسب ما ذكره موقع «ديلي ميل» البريطاني.

وذكر الموقع، أن الميز الجديدة، تمكن مشجعو كرة القدم من متابعة مباريات العديد من البطولات الأوروبية الكبرى، بما في ذلك الدوري الممتاز.

ووفقا لـ «ديلي ميل»، فإن الميزة الجديدة ستتضمن إطلاق حسابات مخصصة للبطولات والمباريات، والتى تم إنشاؤها لكل مباراة فى الدورى الإنجليزى الممتاز والبطولات المهمة، بالإضافة إلى أهم بطولات الدورى فى إسبانيا وإيطاليا وفرنسا وألمانيا.

وأيضا تسمح الميزة الجديدة، للمستخدمين بعد ذلك اختيار متابعة النتيجة المباشرة، أو التعليقات من الحسابات ذات الصلة بكرة القدم أو أحدث المشاركات من جميع المستخدمين.

واستخدام تويتر صفحات كرة القدم للمرة الأولى، خلال نهائيات كأس العالم في الصيف، ووصف هذه الميزة بأنها تحظى بشعبية واسعة كطريقة للمعجبين لمتابعة المباريات في الوقت الحقيقي.

من ناحية أخرى، ينوي موقع تويتر للتدوينات القصيرة التخلص من إحدى مميزات تطبيقه التي نالت رواجا بين مستخدميه، وهو الأمر الذي أثار غضب العديد من المغردين.

صحيفة ذا تلغراف البريطانية، قالت نقلا عن تصريحات لرئيس تويتر جاك دورسي، في حدث أقيم الأسبوع الماضي، إنه يفكر في إلغاء زر «الإعجاب» من على موقع التغريدات الشهير، وبرر ذلك بأنه ليس من المعجبين بصفة شخصية بالزر الذي على شكل قلب، وأضاف أنه سيتخلص منه قريبا.

وبحسب وكالة سبوتنيك فإن ذلك أثار غضب المغردين، الذين اعتبروا «زر الإعجاب» وسيلة حيوية بالنسبة لهم، لتوفير الدعم والمساندة للآخرين، كما أشاروا  إليه بأنه وسيلة هامة للتواصل بين بعضهم البعض.

وبعد موجة الغضب على تقرير ذا تلغراف، نفت الشركة إمكانية حدوث ذلك في القريب العاجل، ووجود أي مخططات فورية لتغيير طريقة عمل «زر الإعجاب» على موقع التوصل الاجتماعي الشهير، الأمر الذي أكده نائب رئيس قسم التسويق براندون بورمان.

وتحدث رئيس الشركة في أغسطس الماضي، عن زر الإعجاب، وقال إنه يجرب ميزات عديدة على الموقع، ويعيد تصميم ميزات.

وحذرت صحيفة ذا تلغراف في تقريرها، من أن أزرار الإعجاب من الممكن أن تشجع الإدمان على منصات التواصل الاجتماعي، واستندت في هذا على العديد من دراسات علم النفس.

وفي نهاية الأسبوع الماضي، اختبر تويتر ميزات ثورية جديدة، تقترب من تحويله إلى تطبيق للدردشة، وأكد المديرون في الشركة الأمريكية، أن الهدف من تصميم هذه الميزات، هو تحسين المحادثات بين رواد التطبيق عبر منصته للتواصل الاجتماعي.

ووفقا لموقع «ذا فيرج» الأمريكي، فإن من بين هذه التحديثات «مؤشرات التواجد»، والتي تساعد المغرد على توضيح ما إذا كان متواجدا على تويتر أم لا، وهي الميزة الموجود على تطبيق فيسبوك.

وضمن فكرة مؤشرات التواجد تختبر تويتر ميزة جديدة، حول إمكانية أن يغير المغرد من حالته «status» على البروفايل الخاص به أثناء التغريد، ومن الممكن تغيير الحالة أكثر من مرة، مع إضافة فيها أي هاشتاج يرغب في كتابته.

وقال مسؤولو تويتر إن اختبارهم لهذه الميزة الجديدة، جاء بعدما لاحظوا أن الكثير من المغردين يغيرون من أسمائهم، بغرض الإشارة إلى أنهم متواجدون حاليا على موقع التغريدات الشهير، بحثا عن الخوض في محادثات.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق