لإنقاذ مستقبل الأطفال.. ماذا قال أهالي سيناء عن حملة استخراج وثائق زواج وسواقط القيد؟

السبت، 10 نوفمبر 2018 08:00 م
 لإنقاذ مستقبل الأطفال.. ماذا قال أهالي سيناء عن حملة استخراج وثائق زواج وسواقط القيد؟
طارق توفيف مقرر المجلس القومي للسكان

لتنقذ مستقبل مئات من أطفال لم يقم ذويهم باستخراج عقود زواج ولد أطفالهم بدون أوراق وحرموا من التعليم وغيرها من الخدمات المتعلقة بوجود أوراق، واصل المجلس القومى للسكان ومحافظة شمال سيناء ووزارتا الداخلية والصحة حملات ملاحقة فاقدى الأوراق الثبوتية بسيناء.

تشكلت حملات من لجان عمل ممثلة بكل جهة تقدم خدمة تحرير فورى لكل مستند من  مستندات سواقط القيد وعقود زواج، حطت رحالها فى منطقة "نخل" بوسط سيناء، فماذا قال أهالي سيناء عن هذه الحملة؟

الشاب الثلاثينى "محمد صالح عياد" القاطن قرية "الخفجة"، إحدى قرى مركز نخل، كان أحد المستفيدين بخدمة اللجنة، بقيامه بتوثيق زواجه الذى مضى عليه سنوات.

قال محمد صالح فى تصريحات صحفية إنه وثق عقد زواج له لأول مرة رسميا لافتا إلى إن زواجه كان على الطريقة العرفية بدون ورق، وأنجب طفلين لم يستطيع تحرير شهادات ميلاد لهم لعدم وجود أى إثبات زواج رسمى له، وأضاف أنه بعد استخراج عقد الزواج سيقوم بتحرير سواقط قيد شهادات ميلاد لأطفاله.

وأضاف "يوسف مبارك محمد"، من أهالى قرية السلام التابعة لمركز نخل، أنه قام بتوثيق زواجه، الذى مضى عليه سنوات مبررا سبب عدم استخراج عقد الزواج عند زواجه بقوله، ان ثمة عقبات كثيرة تحول دون ذلك فلا يوجد مأذون شرعى فى وسط سيناء ومن يريد تحرير عقد زواج من اهالى وسط سيناء عليه السفر لمدينة العريش أو محافظات الإسماعيلية والسويس المجاورة، فضلا عن  صعوبة التنقل على الطرق، وهى كما يقول معوقات.

وأعرب عن سعادته بوصول لجنة حكومية لمناطقهم تنهى لهم هذه الخدمة التى قال أنه حصل عليها مجانا بدون أى مقابل.

وقال "محمد سليم" أنه قطع مسافة 70 كيلو من قريته "بير جريد"، للحصول على وثيقة مستند زواج، مشيرا إلى انه علم بها عن طريق إعلان رئيس القرية للأهالى، واستطرد "انه يريد ان يحصل على وثيقة بزواجه ليقيد أطفاله".

وبدورها أوضحت نوال  سالم مقرر المجلس القومى للسكان بشمال سيناء، أن المجلس ينظم قوافل استخراج الأوراق الرسمية للأهالى وتجوب جميع مناطق  شمال سيناء بالتعاون مع محافظة شمال سيناء التى وفرت الدعم المالى لاستخراج الوثائق مجانا.

اللجنة الحكومية التى تعقد تتمثل فى مندوبين لجهات رسمية حكومية معنية باستخراج كل وثيقة ثبوتية، أو تجهيز مستنداتها ومراجعتها لاستخراجها من منافذها الرسمية.

وتقر اللجنة بدور رئيسى لشيخ كل عائلة وعشيرة فى نطاقه الجغرافى، الذى يوقع بدورة على صحة تعريف بالشخص المتقدم للحصول على المستند، وبينهم "الشيخ عيد فراج "، أحد المشايخ والرموز القبلية المعروفة فى وسط سيناء ورافق اللجنة فى آخر محطاتها.

قال الشيخ عيد ابو فراج، إنهم يقومون بتسهيل كل المطلوب لحصول المواطن  على هذه الخدمة المهمة وهى استخراج اوراق وتوثيقها رسميا، بالتوقيع على إقرار تعريف بالشخص فيما يتعلق بسواقط القيد.

وقال ان عدم وجود وثائق ورقية لدى من يحضرون للاستفادة من خدمة استخراجها التى توفرها الدولة مجانا يعود لعدم معرفة المواطن بعواقب ذلك ، لافتا لضرورة وجود دور توعوى معتبرا أنهم كمشايخ قبائل يتحملون جزء منه وكذلك مشايخ الأوقاف فى المساجد .

وأشاد بمستوى مايقدم من خدمة بقوله إن كل الحكومة حضرت للمواطن وتقول له تعال استخرج أوراقك وعليه أن يستفيد فهو إذا أراد استخراج ورقة واحدة ربما يحتاج لكثير من الوقت والجهد والتكاليف وكل هذا مجانا اليوم .

فيما قال "الدكتور محمد مصطفى" ممثل لجنة الصحة فى اللجنة، أن دورهم هو القيام بتحديد سن من يتقدمون لاستخراج وثيقة ساقط قيد، لافتا ان الاقبال جيد والناس لديها رغبة حقيقية فى إنهاء مشكلة انهم بلا شهادات ميلاد ، ومن يحضرون أعمارهم تبدأ  من  سنوات حتى الخمسينيات والستينيات من العمر .

وأشار "سعيد الألفى" ممثل مصلحة الأحوال المدنية والمسئول عن سواقط القيد، انهم يقومون بعملهم بكل اريحية ويتم استخراج الأوراق بعد الحصول على المستندات اللازمة ، وتابع الحديث محمد السيد من مصلحة الأحوال المدينة بتأكيده انهم لم تقابلهم فى عملهم اى عقبات ويقومون بواجبهم وفق منظومة عمل قانونية رسمية، ويحضر للاستفادة منها اهالى من قرى بعيدة.

وقال الموظف المختص باستخراج شهادات صحية لمن يستخرجون عقود الزواج، ان دوره ولجنته تحرير شهادة صحية بعد استيفاء اللازم وهى شهادة صحية تتعلق بالمقبلين على الزواج ويقومون استخراجها لكل حالة زواج .

وقال أحمد شفيق مسئول المتابعة بفرع المجلس القومى للسكان بشمال سيناء، إنه يرافق اللجنة المأذون الشرعى المختص بمنطقة عملها، ويستخرج مجانا عقود الزواج للأهالى مجانا، ويتم حضور الزوج والزوجة وكذا الشهود والوكيل، ويحرر عقد الزواج ثم يأخذ طريقه للإثبات رسميا واستخراجه من جهة الاختصاص واعادته وتسليمه للزوجين بعد ذلك بعد انهاء جميع إجراءات تحريره وتوثيقه.

وقال نصرالله محمد رئيس مركز ومدينة نخل، إن الخدمة التى تقدمها الدولة للأهالى فى وسط سيناء لاستخراج اوراق ثبوتية لاتقدر بثمن ويعتبرها الأهالى مهمة لهم لاثبات اوراقهم واستخراجها.

أضاف رئيس مركز ومدينة نخل، أنه يسبق وصول اللجنة التحضير لها، بإخبار مشايخ القبائل والتنبيه على رؤساء القرى.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

الخير الدائم

الخير الدائم

الجمعة، 14 ديسمبر 2018 01:57 م
نجتمع على حبك

نجتمع على حبك

الإثنين، 17 ديسمبر 2018 11:45 ص
تكتل بلدان البحر الأحمر وخليج عدن

تكتل بلدان البحر الأحمر وخليج عدن

الجمعة، 14 ديسمبر 2018 03:34 م