الصمت لغة العظماء.. كيف أنهت هذه العبارة حياة طالب على يد تاجر مخدرات بالسلام؟

الجمعة، 23 نوفمبر 2018 06:00 ص
الصمت لغة العظماء.. كيف أنهت هذه العبارة حياة طالب على يد تاجر مخدرات بالسلام؟
المجنى عليه

شهد حى السلام واقعة قتل هزت أرجاء المنطقة بأكملها، حيث أقدم تاجر مخدرات على قتل طالب طعنا بالسكين، وذلك بسبب خلاف على «كاب»، حيث بدأت الواقعة بدخول المجنى عليه «أمير» صالون حلاقة، وبعدها دخل «باسم» تاجر المخدرات إلى المحل، ثم حاول خطف "كاب" من أمير، إلا أن الأخير رفض التفريط فيه، فنشبت مشاجرة بينهما انتهت بمغادرة تاجر المخدرات للمحل قائلا: «الصمت لغة العظماء».

112018227275737-الضحية
الضحية

أنهى أمير جلسته داخل صالون الحلاقة، لكنه أبصر تاجر المخدرات على بعد 50 مترا من المحل، وفجأة وجد أمير تاجر المخدرات أمامه ممسكا به ومرددا فى أذنيه: «مش قولتلك الصمت لغة العظماء»، ثم أخرج من طيات ملابسه سكينا، وقسم جسد أمير إلى نصفين، حتى خرجت أحشاؤه خارج جسده الهزيل، بينما تاجر المخدرات لم يهتم بما فعل من جرم كبير، بدأ يتمتم مع نفسه وإلى الناس قائلا: "الوقتى أمشى وراسى مرفوعة لفوق".

 

حاول أصدقاء أمير إسعافه، إلا أنهم لم يجدوا من يساعدهم من الأهالى، حيث كان الجميع خائفا من شر تاجر المخدرات، ولم يسعف الشاب إلا النساء بالشارع، حيث تم نقل أمير إلى المستشفى بعد نصف ساعة من طعنه، ليفارق الحياة فور الوصول.

وحول ملابسات الحادث، قال أحمد، شقيق أمير المجنى عليه: «والله أخويا ما كان ليه فى حاجة.. كان طالب.. وأبويا كان قافل علينا ومبيحبش نختلط بحد.. وكان بيحب أخويا قوى»، متابعا: «يوم الحادث  أديته فلوس وقلت له اشترى حاجة لأختك، وكأنه بيودعنى فقالى هتوحشنى جدا، ونزلت روحت الشغل.. جانى تليفون الساعة 7 بيقولى أخوك حد ضربه وراح المستشفى، روحت لقيت أخويا بطنه كلها خارجة بره.. احتضنى وقبلنى وقالى متزعلش يا أخويا، وقول لأبويا ميزعلش منى، بعدها مات».

 

أما رامى صديق أمير، وصاحب صالون الحلاقة فقال: «أمير كان طول اليوم بيهزر ويضحك.. أنا كنت تعبان فقلت له يا أمير هروح أودى التحاليل دى البيت وأجيلك.. فجأة حد اتصل يقولى باسم رافع مطواة على أمير..  نزلت لقيت باسم عند دولاب الاستروكس، فبعدتهم عن بعض، وقلت له: ملكش دعوة بأمير، فقال له: الصمت لغة العظماء».

 

وأضاف رامى صديق المجنى عليه: "باسم بتاع المخدرات دا مسك أمير وقطعله باطنه.. فضلنا نصوت عشان حد يلحقنا ونسعفه، لكن محدش رضى يساعدنا، وباسم فضل ماشى ولا كأنه عمل حاجة.. أمير اتشاهد على نفسه 3 مرات، وكان بيقولى أنا حاسس أنى هموت، وفعلا مات".

 

من جانبها، أمرت نيابة السلام، بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات فى القضية، كما جددت محكمة الجنح حبسه 15 يوما، حيث كان قسم شرطة السلام، قد تلقى بلاغا بمقتل شاب بطعنة نافذة بالصدر على يد صديقه، فانتقلت الأجهزة الأمنية إلى محل البلاغ، وتبين مقتل شاب يدعى "أمير" على يد تاجر مخدرات بطعنة "مطواة"، إثر مشاجرة بينهما، وفر هاربا.

11201822727575-أحد أصدقاء المجنى عليه  وشاهد على الواقعة

أحد أصدقاء المجنى عليه وشاهد على الواقعة
 
112018227275737-القاتل
القاتل
112018227275737-شقيق الضحية
شقيق الضحية
112018227275737-صديق المجنى عليه
صديق المجنى عليه
112018227275737-موقع الجريمة أمام بيت المتهم (2)
موقع الجريمة أمام بيت المتهم 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا