الحشرات والزلط بالخبز .. المدن الجامعية بالأزهر تعانى الإهمال في طلب إحاطة بالبرلمان

الأربعاء، 16 يناير 2019 01:00 م
الحشرات والزلط بالخبز .. المدن الجامعية بالأزهر تعانى الإهمال في طلب إحاطة بالبرلمان
الازهر الشريف
مصطفى النجار

فتح «الإهمال داخل المدن الجامعية بالأزهر»، الباب للبرلمان لتوجيه استفسارات وتوضيحات الحكومة حول طبيعة دور هذه المدن وما تقدمه الدولة بكافة مؤسساتها لها.
 
وتقدم الدكتور محمد فؤاد عضو مجلس النواب عن دائرة العمرانية، بطلب إحاطة إلى الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان، موجه إلى الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمى.
 
وقال «فؤاد» فى نص الإحاطة، إنه في الفترة الأخيرة انتشرت عدة وقائع إهمال جسيمة وتعددت حالات التسمم بالمدن الجامعية بالأزهر، مشيرًا إلي أن من بين هذه الوقائع مشكلات في منظومة الأغذية بالمدن الجامعية للأزهر مما أدى إلي فساد الوجبات الغذائية. 
 
وأوضح "فؤاد"، أن حالات الشكاوي تعددت بسبب وجود بعض الحشرات والزلط بالخبز وفساد بعض المعلبات مما تسبب في ضرر للطلبة قد وصل إلي الوفاة، موضحًا أن آخر هذه الوقائع هي تسمم 4 طلاب بالمدينة الجامعية بأسيوط.
 
وأشار "فؤاد"، إلي أن الانقطاع الدائم للمياه داخل المدن يجبر الطلبة علي الاستحمام في أوقات متأخرة مما يتسبب في أمراض خطيرة كالالتهاب الرئوي، موضحًا أن أخر واقعة مماثلة هي وفاة طالب بالفرقة الثانية في كلية لغات وترجمة جامعة الأزهر بالقاهرة علي أثر إصابتة بإلتهاب رئوي حاد .
 
واستطرد "فؤاد"، أن قلة النظافة في مباني إقامة الطلبة تسبب في إنتشار الحشرات والأمراض بين الطلبة .
 
وطالب "فؤاد"، بضرورة الحفاظ علي صحة الطلاب، لافتًا إلي أهمية البت فى طلب الإحاطة وإحالته إلى لجنة التعليم والبحث العلمي بالمجلس لإتخاذ ما يلزم من إجراءات عاجلة وحاسمة حياله.
 
وكان الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر، فتح تحقيق عاجل في وفاة طالب بالمدينة الجامعية بمدينة نصرالذي وافته المنية الخميس الماضي. 
 
وأعلن رئيس جامعة الأزهر إجراء تحقيق عاجل؛ لكشف ملابسات الوفاة، وبيان ما إذا كان قد حدث أى إهمال من إدارة المدينة الجامعية للبنين أو مشرفيها أو من الطبيب المختص في التعامل الإنساني والطبي الواجب مع حالة الطالب، وإعداد تقرير طبي حول أسباب الوفاة.
 
وشدد على أنه لا تهاون مع أى شخص يثبت تقاعسه في أداء واجباته الوظيفية، وأنه ستتم إحالة المتورطين في الإهمال الطبي أو الإداري إلى النيابة.
 
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق