جامعة بنها تحل "كارثة سقوط المصاعد" بمليوني جنيه

الخميس، 31 يناير 2019 11:00 ص
جامعة بنها تحل "كارثة سقوط المصاعد" بمليوني جنيه
جامعة بنها

بدأت جامعة بنها بمحافظة القليوبية منذ فترة، في رأب التصدعات التي أصابت إدارتها ومبانيها، وخاصة عقب كارثة سقوط مصعد مستشفى بنها الجامعي، يوم الثلاثاء 30 يناير من العام الماضي 2018، وهو الحادث الذي راح ضحيته 7 أشخاص، منهم 5 أشخاص من أسرة واحدة، وقد رفعت الجامعة وقتها حالة الطوارىء، وحتى لايتكرر مثل هذا الحادث، أكد الدكتور مصطفى القاضي، عميد كلية الطب بجامعة بنها، ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية اليوم، أن الإدارة الجديدة للمستشفي تقود سياسة جديدة من الإصلاحات والمشروعات، التي تعمل جاهدة على الانتهاء من تنفيذها، مثل مشروع إنشاء المستشفى الجامعي الجديد، بالإضافة إلى شراء 5 مصاعد حديثة الطراز من كوريا.

 

 

الدكتور مصطفى القاضى 
 

 

وقال الدكتور مصطفى القاضي، إنه تم رصد مبلغ 2 مليون جنيه لإنشاء وحدة زرع كبد كاملة بالمستشفى، بالإضافة إلى تواصل المستشفى مع عدد من البنوك التي تبرعت بمبالغ كبيرة لصالح تجهيزات جديدة بالمستشفى.

 

 

وعقد "القاضي" اجتماعا موسعا بحضور الدكتور محمد جودة، وكيل الكلية لشئون الطلاب، بأعضاء هيئة التدريس من أقسام الكلية لتجهيز بنك الأسئلة الموحد، على مستوى الجمهورية للفرقة السادسة، والذي سيتم إطلاقه في 7 مارس القادم، وتدريب الطلاب عليه، وأثنى القاضى على سرعة حضور أعضاء هيئة التدريس المجتمعين، أثناء إجازة نصف العام، والجهود المبذولة لإعداد بنك الأسئلة في وقت قياسي.

يُذكر أن مستشفى بنها الجامعي نجح الإثنين الماضي في تشغيل وحدة قسطرة القلب وفحص الحالات، بعد توقف عام ونصف بسبب الأعطال، حيث تم التغلب على الأعطال والتصدي لها.

 

 

وكان 5 أشخاص من أسرة واحدة، من مركز الباجور محافظة المنوفية، قد لقوا مصرعهم في حادث سقوط المصعد الخاص بالمستشفى، والذي راح ضحيته 7 أشخاص، بينما أصيب 4 آخرين، كانت حالتهم حرجة وقتها، غير أنهم تلقوا العلاج اللازم ثم غادروا المستشفى.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق