استبدال المباريات وأزمة الملاعب الأبرز.. ملفات على طاولة نقاش اتحاد الكرة والأندية

الأربعاء، 06 فبراير 2019 04:00 م
استبدال المباريات وأزمة الملاعب الأبرز.. ملفات على طاولة نقاش اتحاد الكرة والأندية
اتحاد الكرة

يعقد مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة هانى أبو ريدة اجتماعا (الثلاثاء) مع رؤساء ومندوبى أندية الدورى الممتاز الـ18، من أجل مناقشة الأزمة التى طفت مؤخرا على السطح الكروى، بعد اعتراض ناديى الزمالك وبيراميدز على جدول الدورى وترتيب المباريات، وفى المقابل تمسك النادى الأهلى بالجدول وإرساله خطابا إلى الجبلاية يرفض فيه أى مساس بالجدول وترتيب المباريات المقبلة.
 
ويوضح اتحاد الكرة وعامر حسين رئيس لجنة المسابقات بالجبلاية خلال الاجتماع، أسباب وضع الجدول بالشكل الحالى ومواعيد المباريات المحددة به، وسبب تحديد موعد مباراة القمة بين الأهلى والزمالك المؤجلة من الأسبوع الـ17 بالدورى يوم 30 مارس المقبل، ويرفض اتحاد الكرة إجراء تعديلات على الجدول، خاصة أن أى تعديل قد يتسبب فى إلغاء الدورى، وهو ما حذر منه اتحاد الكرة والدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة.
 
وتتجه النية لدى اتحاد الكرة لتطبيق الاقتراح الخاص باستبدال مباراة الأهلى وبيراميدز فى الدورى يوم 28 فبراير المقبل، بمباراة الفريقين فى دور الـ16 كأس مصر، حتى يمتص غضب الأندية المتناحرة.
 
كما يناقش اتحاد الكرة مع الأندية إيجاد حلول وبدائل لملاعب بطولة أمم أفريقيا التى تنطلق يوم 21 يونيو المقبل، بعدما تقرر إغلاق جميع الملاعب وهى استاد القاهرة والسلام والإسكندرية والإسماعيلية والسويس وبورسعيد، واتفق اتحاد الكرة مع الإسماعيلى على خوض مبارياته فى الدورى هذا الموسم على استاد جهاز الرياضة العسكرى، على أن يلعب المصرى فى السويس، بينما ينتظر اتحاد الكرة استقرار الأهلى على ملعب بديل لاستضافة مبارياته المقبلة بعدما تم ترشيح استاد بتروسبورت أو الكلية الحربية بشرط عدم حضور الجماهير.
 
ويتطرق اجتماع مجلس إدارة اتحاد الكرة مع أندية الدورى الممتاز، للحديث عن قائمة اللاعبين فى الموسم المقبل 2019-2020، وهناك 3 اقتراحات هو بقاء عدد اللاعبين 30 لاعبًا كما هو الحال فى الموسم الحالى أو 25 لاعبًا بالإضافة إلى تصعيد 5 لاعبين من الشباب والاقتراح الثالث وهو قائمة مفتوحة، بمعنى أن يضم كل نادى العدد الذى يريده من اللاعبين مقابل وضع شروط فى التعاقد مع اللاعبين وهى حصول اللاعب على عقده كاملاً حال فسخ عقده من قبل النادى.
 
ومن المقرر أن يلجأ اتحاد الكرة إلى التصويت بين الأندية حال الخلاف على نظام القيد، من حيث عدد اللاعبين فى الموسم المقبل والأقرب هو تطبيق القائمة المفتوحة كما يحدث فى معظم دول العالم وتحديدًا أوروبا.
 
ويناقش اتحاد الكرة مع الأندية أيضا تطبيق تقنية الفيديو "VAR" فى الدورى المصرى بداية من الموسم الجديد، خاصة بعدما عرض رئيس نادى الزمالك على مجلس الجبلاية أن تشارك الأندية فى تحمل جزء من التكلفة، خاصة أن تطبيق هذه التقنية يتطلب 400 ألف يورو، وهو ما يعترض عليه باقى الأندية بداعى ضرورة أن يتحملها اتحاد الكرة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق