4 «أهلاوية» فشلوا في السعودية (فيديو وصور)

الخميس، 21 فبراير 2019 12:00 م
4 «أهلاوية» فشلوا في السعودية (فيديو وصور)
مؤمن زكريا

 
الموسم الماضي للكرة المصرية، شهد تألق العديد من اللاعبين خلال احترافهم، سواء كان احترافا عربيا أو دوليا، إلا أن النادي الأهلي، حصد نصيب الفشل الاحترافي- على المستوى العربي- مع نجومه الأربعة البارزين: «مؤمن زكريا، صالح جمعة، أحمد الشيخ، عمرو بركات».
 
كان الدوري السعودي، استضاف رباعي الأهلي البارزين: «مؤمن زكريا، صالح جمعة، أحمد الشيخ، عمرو بركات»، إلا أنهم لم يقدموا أداء يذكر، على الرغم من تألق العديد من اللاعبين المصريين في ذات الدوري- الدوري السعودي.
 
كانت تقارير سعودية، كشفت أن مؤمن زكريا لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، المعار إلى صفوف نادي أحد السعودي في طريقه للرحيل وفسخ تعاقده، بسبب عدم جاهزية اللاعب المنضم للفريق من الأهلي خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية، بالإضافة إلى أن النادي السعودي بصدد التعاقد مع مهاجم أجنبي آخر في صفقة انتقال حر.
 
وأكد التقرير أنه ستتم مخاطبة الاتحاد الدولي لقيده استثنائيًا، ورد مؤمن زكريا على تلك التقارير بنشر صورة عبر حسابه بموقع التواصل «انستجرام» له بقىيص النادي السعودي في إشارة منه بالبقاء داخل النادي وأن ما يتردد ليس صحيحا.
 
وكان الأهلي أعلن رسميًا إعارة مؤمن زكريا يوم (23 يناير) الماضي في عقد يمتد إلى (5 أشهر) على سبيل الإعارة بناء على رغبة اللاعب الذي تمسك بالرحيل في الميركاتو الشتوي الماضي بحثًا عن فرصة المشاركة. وخلال السطور التالية ترصد «صوت الأمة» كيف فشل اللاعبين الأهلاوية في التجربة السعودية.
 

مؤمن زكريا كانت له تجربة أخرى غير ناجحة في الدوري السعودي بالموسم الماضي، بعدما لعب على سبيل الإعارة بنادي أهلي جدة السعودي، ولم يتمكن في إثبات نفسه مع أحد أكبر الأندية السعودية، ورفض المدير الفني لأهلي جدة استمرار اللاعب لمدة أخرى رغم رغبة مؤمن زكريا في الاستمرار.

ويعتبر على رأس قائمة اللاعبين الذين فشلوا في السعودية، صالح جمعة الذي انضم للفيصلي السعودي في شهر يناير عام (2018)، في عقد يمتد لعام ونصف، إلا أن عدم الالتزام بالاضافة إلى تراجع مستوى اللاعب، ليتم فسخ تعاقده مع النادي عقب (6 أشهر) فقط، ويعود إلى الأهلي بعد انتهاء فترة القيد الصيفية الماضية، ويظل على قائمة الانتظار لعدة أشهر قبل أن يتم قيده مؤخرًا في قائمة الفريق الأحمر.

عمرو بركات لاعب الأهلي المعار حاليًا لنادي سموحة، كان له تجربة مع الشباب السعودي في الموسم الماضي، ولم يتمكن ترك أي بصمة وفشل أن يكون من العناصر الاساسية، ليتم فسخ تعاقده في فترة الانتقالات الصيفية الماضية، ويعود للأهلي بعد غلق باب القيد، ليتم قيده في قائمة الانتظار ويجلس عدة أشهر بدون خوض أي مباريات، قبل إعارته في الانتقالات الشتوية الأخيرة لنادي سموحة، وعلى نفس الغرار لم يتمكن أحمد الشيخ في النجاح مع الاتفاق السعودي ليعود مرة أخرى للقلعة الحمراء.

ويعتبر حسين السيد مارسيلو، الظهير الأيسر للأهلى المعار لنادي الاتفاق السعودي، الاستثناء الوحيد للاعبين الأهلاوية في السعودية، حيث نجح في الاستمرار مع فريقه بالموسم الحالي وحجز مكانًا أساسيًا في تشكيلة الفريق السعودي بسبب تألقه في المباريات.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق