عائشة الرشيد تحث على المشاركة بالاستفتاء: التعديلات الدستورية هامة جدًا للاستقرار (فيديو)

الإثنين، 15 أبريل 2019 12:00 م
عائشة الرشيد تحث على المشاركة بالاستفتاء: التعديلات الدستورية هامة جدًا للاستقرار (فيديو)
الإعلامية الكويتية عائشة الرشيد
شيريهان المنيري

يشهد الأسبوع المقبل في داخل وخارج مصر فعاليات الاستفتاء على التعديلات الدستورية والتي تأتي في إطار المسيرة الديمقراطية والتنموية التي تشهدها البلاد خلال  السنوات الأخيرة.

الإعلامية الكويتية والمعروفة بحبها إلى مصر وشعبها، عائشة الرشيد أعلنت دعمها للمصريين من خلال الاصطفاف مع الجالية المصرية بالكويت وحثهم على المشاركة في فعاليات الاستفتاء، لافتة إلى أنه أمر هام لاستكمال مسيرة التنمية والانجازات التي تشهدها مصر في أجواء يعمها الأمن والأمان.  

وقالت في رسالة خاصة توجهها إلى الجالية المصرية في الخارج والشعب المصري في الداخل من خلال «صوت الأمة»: «أرى أن التعديلات الدستورية المقبلة عليها مصر هامة جدًا من أجل استقرارها، وخاصة في ظل ازدياد وتيرة المؤامرة عليها وعلى الأمة العربية بأكملها».

وأشادت «الرشيد» بما قدمه الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال الفترة الماضية من إنجازات ومشروعات عملاقة، قائلة: «ما قدمه الرئيس السيسي أذهل العالم كله ولا يوجد رئيس دولة حقق ما حققه من انجازات خلال 5 سنوات فقط.. للأمانة العالم كله مبهور من المشروعات القومية التي تصب في صالح مصر وشعبها».

 

 

وطالبت المصريين بضرورة المشاركة، وقالت: «انزلوا وشاركوا وقولوا رأيكم سواء بنعم أو لا»، وأضافت «نحن كمواطنين عرب أطلعنا على التعديلات ونراها بعين الخبير أنها تصب في صالح مصر والمواطن المصري.. سنكون معكم وبالفعل انطلقت حملات كثيرة حول العالم من قبل الجالية المصرية، ولا يمكن أن ننسى دور المرأة المصرية التي نقف لها اجلالًا وتقديرًا فهي قدمت الكثير من الملاحم البطولية».

وأكدت الإعلامية الكويتية العاشقة لمصر على حبها ومساندتها للمصريين، لافتة إلى مشاركتها في حملة بعنوان «بنحبك يا مصر»، مطالبة المصريين بالمشاركة الإيجابية في فعالية الاستفتاء على التعديلات الدستورية، وأن تظهر مصر في صورة جميلة تُبهر العالم.

اقرأ أيضًا: الجالية المصرية بالكويت تنظم حملة «عشانك يامصر» لدعم التعديلات الدستورية

وكانت اللجنة التشريعية وافقت أمس الأحد نهائيًا على التعديلات الدستورية وبأغلبية الحاضرين، وقال رئيس البرلمان الدكتور علي عبدالعال: «اللجنة التشريعية طبقت المادة 138 من اللائحة الداخلية للمجلس والتي تنص على أن الموافقة تكون بأغلبية أعضاء اللجنة»، لافتًا إلى التعديلات تم تلاوتها مادة مادة ليتم أخذ الآراء عليها عملًا بمنهج الشفافية.  

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق