«عكاظ» ترد على أعداء السعودية وتكشف تفاصيل «ثلاثاء العدالة»

الأحد، 28 أبريل 2019 05:00 م
«عكاظ» ترد على أعداء السعودية وتكشف تفاصيل «ثلاثاء العدالة»
الأمن السعودي - أرشيفية

تدخلات في شؤون المملكة العربية السعودية تقودها أطراف طالما هدفت خلال الآونة الأخيرة لتشويه صورتها وسياسات قادتها أمام المجتمع الدولي.

محاولات مستميتة عكفت عليها قطر وتركيا لتحقيق تلك الأهداف تجاه السعودية لعرقلة مسيرة تنميتها 2030 بقيادة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، مستغلة حادث مقتل الإعلامي والمواطن السعودي جمال خاشقجي، فيما فشلت جميع محاولاتهم.

ويبدو أن أحلام قطر وتركيا لم تتوقف بعد فالنهج ذاته اتبعته أذرعهما الإعلامية والتي تعمل تحت إدعاءات البحث عن حقوق الإنسان؛ بعد تنفيذ السلطات السعودية أحكام الإعدام بحق 37 شخصًا سعوديًا في 6 مناطق، الثلاثاء الماضي والذي أطلق عليه إعلاميًا بالمملكة «ثلاثاء العدالة»، بعد أن ثبت تورطهم بتشكيل خلايا إرهابية بداخل المملكة.

بدورها كشفت صحيفة «عكاظ» السعودية عن تفاصيل هؤلاء الإرهابيون وما كانوا يخططون له في رد صارم على كل من يحاول الادعاء حول الأحكام السعودية التي صدرت في حق الـ37 شخص، وأشارت إلى أن الإرهابيون كانوا يشكلون خلية تجسس إيرانية تم زرعها بالسعودية، وأن عسكريين تورطوا في هذا الأمر.

وكشفت مصادر خاصة للصحيفة السعودية الشهيرة أن تلك الخلية قدمت معلومات عسكرية حساسة وفي غاية السرية بما يمس الأمن القومي للمملكة بصورة مباشرة.

وعن الأسماء التي حاول البعض المتاجرة بأنه لم يتم الكشف عن عنها أو هوية من تم اعدامهم، فلفتت المصادر بأنها تضمنت ضابط بالقوات البحرية (سالم عوض العمري الحربي)، والذي تمت إدانته بالخيانة العظمى فقد مثلَ قائد خلية التجسس، وتخابر مع عناصر من المخابرات الإيرانية لعدة سنوات أثناء عمله العسكري. كما قام بتجنيد عددًا من العاملين بالقوات الجوية والدفاع الجوي السعودي.

أيضًا تورط في هذا العمل التجسسي، عسكري بقاعدة الملك عبدالعزيز بالظهران وشقيقه، قام بالتخابر مع إيران وهو في عمله العسكري، مقدمًا لها صورًا للمستودعات الموجودة في مقر عمله، إلى جانب عدد من المخاطبات والأوراق وبيانات الطائرات المقاتلة.

كما سافر إلى ماليزيا للقاء عناصر من الاستخبارات الإيرانية وتلقى دورة تدريبية مكثفة في التخابر. إضافة إلى قيامه بتجنيد شقيقه بحُكم عمله العسكري.

هذا وتضمن قائمة الخونة أسماء أخرى هي: حسين علي جاسم الحميدي، حسين قاسم علي العبود، طالب مسلم سليمان الحربي، طاهر مسلم سليمان الحربي، عباس حجي أحمد الحسن، علي حسين علي العاشور، وشقيقه محمد حسين علي العاشور، علي حسين علي المهناء، ومحمد عبدالغني محمد عطية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

فيس والحلم البلجيكي

فيس والحلم البلجيكي

الإثنين، 14 سبتمبر 2020 12:47 م