جولة في صحف العالم.. طقوس مسلمي أمريكا برمضان أبرزها

الإثنين، 13 مايو 2019 10:00 ص
جولة في صحف العالم.. طقوس مسلمي أمريكا برمضان أبرزها

حفلت صحف العالم هذا الصباح بالعديد من الأخبار المهمة حيث يواصل المسلمون فى مركز دار الهجرة الإسلامى فى فيرنيا بولاية فرجينيا الأمريكية أداء فريضة الصوم وسط مظاهر وطقوس الشهر الكريم، كما احتفل المهاجرين على الحدود بين المكسيك والولايات المتحدة فى مهرجان "أصوات من كلا الجانبين" .. واعتصم عسكريون متقاعدون أمام مصرف لبنان المركزى رفضا لخفض المعاشات.

فى السطور التالية نستعرض المزيد من التفاصيل..

طقوس مسلمى أمريكا فى شهر رمضان موائد الإفطار والسحور وصلاة التراويح

يواصل المسلمون فى مركز دار الهجرة الإسلامى فى فيرنيا بولاية فرجينيا الأمريكية أداء فريضة الصوم وسط مظاهر وطقوس الشهر الكريم بداية بموائد الافطار الجماعية والصلاة فى المساجد وقراءة القرآن والسحور وصلاة التراويح.

وبحسب ما نشرته وكالة رويترز للأنباء يظهر ضابط شرطة يقف حرسا بينما المسلمون الذين يشقون طريقهم تحت المطر إلى مركز دار الهجرة الإسلامى لتقديم صلاة التراويح وفى صور أخرى تناول طعام الإفطار على الموائد الرمضانية وإعداد وجبات الطعام.

 

2019-05-12T052617Z_1216417162_RC19DC72D090_RTRMADP_3_RELIGION-RAMADAN-USA
 
2019-05-12T053018Z_1883270783_RC18363B7780_RTRMADP_3_RELIGION-RAMADAN-USA
 
 
2019-05-12T053230Z_1243039150_RC155E251990_RTRMADP_3_RELIGION-RAMADAN-USA (1)
 

 

احتفالات المهاجرين على الحدود بين المكسيك والولايات المتحدة فى مهرجان "أصوات من كلا الجانبين"

 

احتفل المهاجرين على الحدود بين المكسيك والولايات المتحدة فى مهرجان "أصوات من كلا الجانبين" فى محالوة للهروب من واقعهم المأساوى .

وبحسب ما نشرته وكالة رويترز للأنباء من صور يستمتع الأطفال المكسيكيون والأمريكيون باللعب سويا فى المياه الضحلة المحايدة للنهر فى ريو جراندي، وهى حدود دولية، للاحتفال بالمجتمع العابر للحدود على جانبى الولايات المتحدة والمكسيك فى لاجيتاس.

 

1

 

2

 

3

 

 

عسكريون متقاعدون يعتصمون أمام مصرف لبنان المركزى رفضا لخفض المعاشات

 

بدأ عسكريون متقاعدون فى لبنان اعتصاما أمام مبنى المصرف المركزى فى وقت متأخر من يوم أمس الأحد احتجاجا على مقترحات بخفض المزايا والمعاشات وسط مناقشات تجريها الحكومة حول مسودة الميزانية، وقالوا إنهم يعتزمون منع موظفى البنك من دخوله صباح الاثنين.

وبينما احتشد نحو 100 محتج خارج مصرف لبنان المركزى عقدت الحكومة الائتلافية اللبنانية أحدث اجتماع لها فى محاولة للموافقة على ميزانية تتضمن خفض العجز المالى فى البلد المثقل بالديون.

وقال اللواء المتقاعد سامى رماح المتحدث باسم العسكريين المتقاعدين إنهم سيمكثون عند المصرف ويمنعون الموظفين من الدخول حتى تتم الاستجابه لمطلبهم بمنع خفض ميزانية الجيش.

وقال وزير الإعلام جمال الجراح بعد الاجتماع "موضوع الرواتب ككل لم نبحثه حتى نرى الإجراءات التي اتخذناها حتى الآن شو خفضت العجز وإذا كانت كافية أو لا. طبعا هذا موضوع يحتاج إلى بحث في العمق أكثر حتى نأخذ قرارا في هذا الموضوع".

وقال صحفي من رويترز كان موجودا في الموقع إن العسكريين المتقاعدين سدوا المداخل الثلاثة للمصرف المركزي بما في ذلك المدخل المخصص للسيارات.

ولم يرد بيان من المصرف المركزي حتى الآن بشأن ما إذا كان الاحتجاج سيؤثر على عمله يوم الاثنين.

لكن عباس عواضة رئيس نقابة موظفي مصرف لبنان قال "نحن عندنا يوم عمل عادي في مصرف لبنان الاثنين ولكن العسكريين أقفلوا أبواب المصرف وهذا الأمر يعرقل وصول الموظفين وإن شاء الله يكون في طرق ثانية لوصول الموظفين إلى داخل المصرف".

ويعاني لبنان من أحد أكبر معدلات الدين العام في العالم ويعادل نحو 150 % من الناتج المحلي الإجمالي. وتستهدف مسودة الميزانية خفض العجز إلى أقل من تسعة % من الناتج المحلي الإجمالي، من 11.2 % في 2018.

وقال الجراح إن مناقشات مجلس الوزراء بشأن مسودة الميزانية ستستمر يوم الاثنين.

 

2019-05-12T210338Z_564051928_RC1C0A0D2D70_RTRMADP_3_LEBANON-BUDGET
 
2019-05-12T210349Z_853691720_RC1DBAF93EE0_RTRMADP_3_LEBANON-BUDGET
 
2019-05-12T210614Z_1544417656_RC18F5AF8EF0_RTRMADP_3_LEBANON-BUDGET

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق