على الرغم من استقالتها.. تريزا ماي تستعد للقاء الرئيس الأمريكي لهذه الأسباب

الجمعة، 24 مايو 2019 12:24 م
على الرغم من استقالتها.. تريزا ماي تستعد للقاء الرئيس الأمريكي لهذه الأسباب

خطاب عاطفي ألقته رئيس الوزراء البريطانية، تريزا ماي اليوم الجمعة حسمت به الجدل حول استمرارها في منصبها.

وأعلنت «ماي» في كلمتها من أمام مقر رئاسة الحكومة البريطانية في لندن (داونينج ستريت)؛ استقالتها من منصبها، موضحة أنها ستبقى في المنصب حتى 7 من يونيو المقبل، حتى يتم اختيار زعيم جديد لحزب المحافظين، يتولى منصب رئاسة الوزراء ببريطانيا تلقائيًا.

وبالتالي ستكون تريزا ماي في منصبها للقاء الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب خلال زيارته المُقررة لبريطانيا في الفترة من 3 – 5 من يونيو، أي قبل يومين من رحيلها رسميًا.

 تلك الزيارة كان مُعول عليها لإحداث نقلة كبيرة في مسار العلاقات الأمريكية البريطانية في ظل تعثُر الاتفاق الأوروبي البريطاني، حيث سعت «ماي» للوصول إلى صفقة مع الولايات المتحدة الأمريكية ومحاولة الوصول إلى اتفاق تجاري يصُب في صالح بريطانيا إلى جانب ضخّ مزيد من الاستثمارات الأمريكية في بريطانيا لتعويض الخسائر المحتملة من الخروج من الإتحاد الأوروبي.

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق