فضيحة بجلالجل لـ«حرامي الدوحة».. سر هجوم «حمد بن جاسم» على السعودية

الإثنين، 10 يونيو 2019 05:00 م
فضيحة بجلالجل لـ«حرامي الدوحة».. سر هجوم «حمد بن جاسم» على السعودية
حمد بن جاسم

جاء هجوم حمد بن جاسم وزير خارجية قطر السابق،على المملكة العربية السعودية كمحاولة للتغطية على الوضع القطرى، حيث كشف هاشتاج "#حمد_بن_جاسم_يسيء_للشعب_السعودي"، الكثير من الفضائح للمسؤولين فى دويلة قطر، والقطاعات الأمنية القطرية، فاضحين التاريخ الأسود لحمد بن جاسم وزير خارجية قطر السابق.

وزير خارجية قطر السابق سعى لاستغلال أحد المنابر الإعلامية القطرية، ليواصل تحريضه ضد الدول العربية، وبالتحديد المملكة العربية السعودية، ليرد عليه معارضون قطريون ونشطاء خليجيون فاضحين تاريخه الأسود وواصفين إياه بـ"حرامى الدوحة".
 
فى هذا السياق كشف المعارض القطرى، جابر الكحلة المرى، انتشار المثلية داخل الداخلية القطرية، مشيرا إلى وجود تقاعس واضح من جانب السلطات القطرية لمواجهة انتشار هذه الظاهرة.
 
وأكد المعارض القطرى، فى سلسلة تغريدات له عبر حسابه الشخصى على "تويتر"، انتشار المثلية بين ظباط الداخلية قطر، متابعا: لقد ظهر لى ذلك فى لندن، وقد دار الحديث بينى وبين أحد القطريين وقد بدأ يتذمر من تزايد تلك الظاهرة مع تقاعس السلطات القطرية بل وصل الأمر مؤخراً إلى المدارس بعد اعتراف حكومة تميم بحقوق المثليين .
 
وقال المعارض القطرى، إن "حكومة تميم بن حمد تعيش حياة المطلقة التى تبارك الطلاق فى النهار وتعض أصابع الندم ليلاً،  فأزمة قطر طلاق بـ3 من الدول العربية بعد أن تم تعنت المطلقة بالفجور السياسي".
 
وفى سياق آخر قال تقرير بثتة قناة "مباشر قطر"، إن تنظيم الحمدين شارك  فى القمم العربية والخليجية والإسلامية التى شهدتها المملكة العربية السعودية أواخر شهر مايو الماضي، من خلال إرسال رئيس الوزراء عبد الله بن ناصر آل ثانى إلى مكة المكرمة، تلبية للأوامر الأمريكية التى أصدرتها واشنطن، وأبلغتها لأمير الإرهاب تميم بن حمد.
 
ولفت تقرير قناة المعارضة القطرية، إلى أن هذه المشاركة القطرية التى جاءت بأوامر أمريكية، لم تمنع تنظيم الحمدين من اتباع سياساته الصبيانية المعتادة التى يمارسها من خلال أبواقه الإعلامية، ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أطلق الحمدين العنان إلى هذه الأدوات المشبوهة من أجل مهاجمة القمم التى استضافتها المملكة.
 
وشن جابر الكحلة المرى، هجوما عنيفا على حمد بن جاسم رئيس وزراء قطر السابق، قائلا: "حرامى الدوحة يطلق النصائح،  لو كنت خارج الدوحة لتم استرجاع الأموال التى تم سرقتها و كنت بين 4 جدران يأكلك الندم".
 
ووصف المعارض القطرى، جهاز أمن الدولة القطرى بالشبيحة، قائلا: شبيح قطرى هو جهاز أمن الدولة القطرى حيث يشرع انتهاك الحقوق ويبرر التطاول على أبناء قطر .
 
وفى إطار متصل، شنت الكاتبة الإماراتية صيغة الشمرى، هجوما عنيفا على وزير خارجية قطر السابق، مؤكدة أن تصريحاته ضد السعودية كشفت حقيقته أمام العالم العربى واتباعه سياسة المراهقة السياسية.
 
وقالت صيغة الشمرى، فى تغريدة لها عبر حسابها الشخصى على "تويتر": انكشفت حقيقة حمد بن جاسم وتم خلعه وبسبب هذا الطرد المهين له فقد أهميته وفقد صوابه، والآن يبحث عن أى شيء يجعله مهما، ستنكشف حقائق سياسته الشاذة أكثر فى توريط قطر بمراهقات سياسية أكبر من حجمها.
 
بدوره أكد المحلل السياسى السعودى، خالد الزعتر، أن الدوحة تعيش حالة ارتباك مع اقتراب لقاء أمير قطر تميم بن حمد بالرئيس الأمريكى دونالد ترامب موضحا أن هذا اللقاء فى توقيته وفى ظل حالة التصعيد الأمريكى تجاه إيران سيركز على الموضوع الإيرانى، سياسة التناقضات التى ينتهجها النظام القطرى ستؤدى إلى غرق النظام القطرى.
 
وأضاف المحلل السياسى السعودى، أن هجوم حمد بن جاسم على السعودية محاولة للتغطية على الوضع القطرى، واستمرار فشل قطر بعد عامين من المقاطعة فى الخروج من عزلتها وتصاعد الحديث فى الدول الغربية عن دعمها للإرهاب برغم الأموال التى تم دفعها لشركات العلاقات العامة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق