الشعب الجمهوري: تيار الكرامة خرج عن التقاليد المشروعة.. وبيانه ضد الدولة صادم ومخالف للواقع

الخميس، 19 سبتمبر 2019 10:25 ص
الشعب الجمهوري: تيار الكرامة خرج عن التقاليد المشروعة.. وبيانه ضد الدولة صادم ومخالف للواقع
الشعب الجمهورى

أصدر حزب الشعب الجمهوري بيانًا ردًا فيه على ما ورد في بيان حزب تيار الكرامة الذي صدر أمس الأربعاء، وقال إنه يأسف كون البيان جاء بدون تفويض بلسان الجمع عن الأحزاب المصرية والنقابات المهنية والمستقلة ومنظمات المجتمع المدني والإتحادات الطلابية وقد سطر في بيانه سلسلة من الإدعاءات الباطلة عن مواجهات السلطة المصرية مع المؤسسات الحزبية والمدنية ذات الشرعية وتضمن البيان مزاعم عن ممارسات تضييق وأساليب عنف من قبل السلطة وذلك في بيان صادم ومخالف للواقع منح فيه حزب تيار الكرامة لنفسه دون تفويض أو سند قانوني صك الوصاية علي جموع الأحزاب والمؤسسات المدنية الاخري العاملة في جمهورية مصر العربية. 
 
وأهاب حزب الشعب الجمهوري بحزب تيار الكرامة أن يدقق جيدا في الواقع المصري الذي تعيشه كافة الأحزاب المصرية الوطنية - المؤيدة منها أو المعارضة علي حد السواء - ليجد انها جميعا تمارس عملها وأنشطتها بحرية تامة دون أية وصاية أو تضييق وذلك في إطار ما ورد بنصوص الدستور وأحكام القانون وقد كفلت لها القيادة السياسية والسلطة التنفيذية حرية الرأي والتعبير كاملة وبل وتكاملت في تعاون مثمر مع هيئاتها البرلمانية علي عكس ما إدعاه بيان حزب تيار الكرامة . 
 
وأكد حزب الشعب الجمهوري علي أن مثل هذا الافتئات علي السلطة يعد خروجا عن تقاليد وأعراف التنافسية المشروعة بين الكيانات السياسية الرصينة و يضفي شبهة الإنتهازية في إستخدام بعض أوراق الضغط التي تلجأ اليها بعض القوي داخليا وخارجيا والتي دائما تأتي في توقيتات تتزامن مع بعض الفعاليات الكبري بالمحافل الدولية مثل دورات الجمعية العامة للأمم المتحدة دون دراية بإنعكاساتها التي تخدم قوي خارجية تهدف لتعظيم مكاسبها علي حساب الدولة المصرية وعلي حساب مصالح الشعب المصري .
 
ومن هذا المنطلق دعا حزب الشعب الجمهوري حزب تيار الكرامة بالإلتزام بقواعد السياسة الرصينة وتكريس الجهود والأنشطة للتنظيمات الحزبية في المنافسة العادلة لخوض إنتخابات محلية ونيابية باتت قريبة علي الأبواب لتحقيق أهدافهم السياسية وتطبيق رؤيتهم وبرامجهم وأفكارهم الأيديولوجية بدلا من ترويج المزاعم التي لا ترقي الي الشفافية والمصداقية وأن يقوموا بمراجعة موقفهم بتأني وأن يعووا جيدا تبعات ونتائج مثل هذا الترويج الخاطئ من سلبيات تضر بمصالح الشعب المصري وصورة ومكانة وطنهم دوليا .
 
وجدد حزب الشعب الجمهوري بكافة قواعده الجماهيرية ثقته الكاملة في القيادة السياسية الشرعية للبلاد وفي مؤسسات الدولة المصرية التي كانت دائما صمام الأمان وخط الدفاع الاول للدولة المصرية وقت الأزمات والتي تحظي بثقة جموع الشعب المصري . 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا