اليمن × 24 ساعة.. الجيش اليمنى vs الميليشيات الحوثية

الجمعة، 21 فبراير 2020 09:00 م
اليمن × 24 ساعة.. الجيش اليمنى vs الميليشيات الحوثية
الحوثيون
كتب مايكل فارس

لا يمر يوم إلا وترتكب فيه الميليشيات الحوثية فى اليمن كارثة إنسانية ضد الشعب اليمني، مواصلة خرقها لوقف إطلاق النار في محافظة الحديدة؛ فمنذ انقلابهم على الشرعية، ومحاولتهم السيطرة الكاملة على اليمن عام 2014، ارتكب الحوثيون أفظع الجرائم البشرية فى حق الشعب.

 

بداية، تمكنت قوات الدفاع الجوى السعودى من اعتراض صواريخ أطلقها الحوثيين تجاه المملكة، حسبما صرح المتحدث الرسمى باسم قوات التحالف " تحالف دعم الشرعية فى اليمن" العقيد الركن تركى المالكى بأنه وعند الساعة (0030) من صباح الجمعة اعترضت قوات الدفاع الجوى الملكى السعودى صواريخ بالستية أطلقتها المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران باتجاه مدن سعودية.

 

وتم إطلاق هذه الصواريخ بطريقة متعمدة وممنهجة لاستهداف المدن والمدنيين، مما يعد انتهاكاً صارخاً للقانون الدولى الإنسانى، بحسب بالمالكي الذي بيّن أن صنعاء أصبحت مكاناً لتجميع وتركيب وإطلاق الصواريخ البالستية من قبل المليشيا الحوثية تجاه أراضي المملكة ، وأن قياده القوات المشتركة للتحالف مارست أقصى درجات ضبط النفس في التعامل مع انتهاكات المليشيا الحوثية باستخدامها للصواريخ البالستية والطائرات بدون طيار والقوارب المفخخة والمُسيّرة عن بعد.

 

من جهة أخرى، ضبطت القوات المشتركة فى الساحل الغربى اليمنى، مواد مهربة تدخل فى صناعة المتفجرات كانت فى طريقها الى الميليشيا الحوثية، حسبما أكد الإعلام العسكري للقوات المشتركة - في بيان مقتضب أوردته قناة (العربية) الإخبارية، وجاء فيه، إن خفر السواحل في قطاع البحر الأحمر تمكن من ضبط زورق في مياه البحر الأحمر يحمل مواد تدخل في صناعة المتفجرات كانت في طريقها إلى الحوثيين،  ولم يذكر البيان مزيد من التفاصيل حول الوجهة التي قدمت منها هذه المواد وأنواعها وكمياتها.

 

وضبطت قوات خفر السواحل في قطاع البحر الأحمر التابع للقوات المشتركة اليمنية ، في أوقات سابقة، العديد من المواد المهربة التي تدخل في صناعة المتفجرات والتي تحاول الميليشيات الحوثية تهريبها عبر ميناء الحديدة، ويأتي ذلك عقب كشف وزارة الدفاع الأمريكية عن تفاصيل شحنتي الأسلحة الإيرانية الصنع التي استولى عليهما فريقان تابعان للبحرية الأمريكية في بحر العرب، خلال الفترة الماضية، وهما في طريقهما إلى الحوثيين في اليمن.

 

على صعيد متصل، شنت القوات المسلحة الوطنية اليمنية، هجوماً على مواقع المليشيات الحوثية فى مديرية المصلوب غربى محافظة الجوف، وأسفر عن قتلى وجرحى فى صفوفها؛ ونقل الموقع الرسمى للجيش اليمنى "سبتمبرنت "عن مصدر عسكرى قوله، إن أبطال الجيش تمكنوا من قتل وجرح العديد من المليشيا الحوثية فى منطقة الحلو بجبهة المصلوب فيما لاذ البقية بالفرار تحت ضربات الأبطال.

 

وفى نفس السياق، قصفت مدفعية الجيش الوطني اليمني مجموعات للمليشيات الحوثية فى مواقع العقدة، وتمكنت من إعطاب عدد من الآليات، كما خاضت وحدات من الجيش معارك عنيفة، مع المليشيا على امتداد مقاطع جبل يام والمحزمات ووادى حليف جنوبى غرب الجوف، وتمكنوا من تكبيدهم خسائر فى الارواح والعتاد.

 

وفى الساحل الغربي لليمن، أسقطت القوات اليمنية المشتركة،  طائرة مسيرة مفخخة أطلقتها ميليشيا الحوثى الانقلابية، فى مديرية الدريهمى جنوب الحديدة؛ وقال الإعلام العسكرى للقوات المشتركة - فى تصريح أوردته قناة العربية الإخبارية،  إن قوات اللواء الثانى عمالقة تمكنت من إسقاط الطائرة بعد أن شوهدت فى سماء المديرية تحاول استهداف مواقع القوات المشتركة.

 

وفى بلدية الدريهمي، أسقطت القوات اليمنية، طائرة مسيّرة حوثية أخرى، وذلك بالتزامن مع حرب واسعة يشنها الحوثيون فى الدريهمى تكبدوا خلالها خسائر قاسية، حيث سقط فى صفوفهم عشرات القتلى، بينهم قيادات ميدانية. وأحبطت قوات الجيش الوطني اليمني محاولات تسلل لمليشيا الحوثي ، في مدينة تعز، جنوب غرب اليمن، وحاولت عناصر من المليشيا الحوثية، التسلل،باتجاه مواقع الكريفات، ولوزم، والصرمين، الزنوج، والأربعين، شرق وشمال المدينة، إلا أن قوات الجيش أفشلت كل تلك المحاولات، وقد أسفرت المواجهات عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المليشيا الحوثية.

 

وفى نفس السياق، أسقطت أيضا قوات الجيش الوطني اليمني، طائرة مسيّرة تابعة لمليشيا الحوثي، في محافظة أبين، جنوب اليمن، في منطقة "ثرة" ، شمالي المحافظة، وقد أحبطت قوات الجيش الوطني اليمني، عدة محاولات للمليشيا الحوثية، للتسلل باتجاه مواقع محررة، في جبهة "ثرة" الجبلية، وكبدتها خسائر في العدد والعدة.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق