بعد عودته للعمل وإنتهاء الحجر الصحي.. هل يبدل محافظ الدقهلية سلوكياته ويلتزم بالإجراءات الوقائية؟

الإثنين، 01 يونيو 2020 05:00 م
بعد عودته للعمل وإنتهاء الحجر الصحي.. هل يبدل محافظ الدقهلية سلوكياته ويلتزم بالإجراءات الوقائية؟
الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية
السعيد حامد

في 28 مارس الماضي، حذرت «صوت الأمة»، الدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية، من إمكانية إصابته بفيروس كورونا المستجد، عقب زيارته- أي مختار- مستشفى العزل في مدينة تمي التمديد، برفقة الدكتور سعد مكي، وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، وعشرات من المسؤولين، فيما يشبه تجمهر صغير، دون الاهتمام بأي من معايير السلامة الاحترازية، التي من أهمها منع التجمعات والتباعد الاجتماعي، وبالأخير كانت النتيجة إصابته بالفيروس اللعين.
 
اليوم وبعد عودة الدكتور أيمن مختار إلى ديوان المحافظة، بعد انتهاء فترة الحجر الصحى، وشفائه من فيروس كورونا، فإن السؤال الآن، هل سيلتزم محافظ الدقهلية بالإجراءات الأحترازية، أم سيواصل على نهجه القديم؟..
 
محافظ الدقهلية، الذي يبدو أنه لم يقرأ تحذيرات منظمة الصحة العالمية لدول الشرق الأوسط، من تفاقم أزمة انتشار الفيروس، بسبب استمرار التجمعات الحاشدة، حاول في بادئ الأمر إنكار إصابته بالفيروس في بيان رسمي، نشرته صفحة المحافظة على موقع فيسبوك، وتكذيب كل الأخبار التي تحدثت عن إصابته بالفيروس، وكأن الإصابة بكورونا باتت «عار» أو جريمة مخلة بالشرف، ثم عقد لقاء مع الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، رغم علمه بإيجابية عينة التحليل الخاص به، ثم ما لبث أن اعترف، ليمنع اعترافه -المتأخر هذا- كارثة كادت أن تحدث، لو استمر في إخفاء وإنكار إصابته بفيروس كورونا.

محافظ الدقهلية
 
جانب من زيارة محافظ الدقهلية لمستشفى العزل بتمي الأمديد
بعد تأكد إصابة زوجة محافظ الدقهلية بفيروس كورونا، أمر من جديد بنقل زوجته بسيارة ملاكي حكومية من سيارات المحافظة (هيوندايH1 مسجلة برقم 7395 د ط ب قيادة وحيد مجدي)، إلى استراحة المحافظ، التي اختارها لتكون بديلا لمستشفى العزل، وسط اعتراض من مديرية الصحة على نقل زوجته بسيارة ملاكي، لمخالفة ذلك لبروتوكول التعامل مع مرضى كورونا الصادر من وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية، الذي يؤكد على نقل مرضى كورونا بسيارات إسعاف معقة ذاتيا، عبر فريق عزل يرتدي الملابس الوقائية، كما ساد الاستياء والغضب بين السائقين في ديوان المحافظة، بعد أن خاطر «مختار» بسلامة زميلهم وسلامة أسرته.
 
محافظ الدقهلية ووزير الري
محافظ الدقهلية ووزير الري
 
ليس هذا وحسب- أو ليت هذا وحسب، بل أصر المحافظ، الذي من المفترض أنه يقضي فترة العزل، ولا يقابل أو يختلط بأحد، على عرض البوسطة عليه كل يوم، وأصدر قرارا بإلغاء ندب سكرتير عام المحافظة، بعد أن اتهمه بتسريب واقعة نقل زوجته بسيارة ملاكي تابعة للمحافظة- بحسب مصادر بالديوان، ما يؤكد من جديد استهتار «مختار» بإجراءات الدولة الاحترازية وتعريض سلامة الجيع للخطر، إذ من الممكن أن ينتقل الفيروس من خلال الأوراق التي يوقع عليها المحافظ وهو مصاب بالفيروس.
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

على هامش الجريمة

على هامش الجريمة

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 03:27 ص