امتحانات الثانوية العامة.. "التعليم": جاهزون بكافة الإجراءات

الخميس، 04 يونيو 2020 09:00 ص
امتحانات الثانوية العامة.. "التعليم": جاهزون بكافة الإجراءات

تحرص وزارة التربية والتعليم على تطبيق كافة الإجراءات لعقد امتحانات الثانوية العامة في موعدها.
 
وقال الدكتور رضا حجازى، نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين ورئيس امتحانات الثانوية العامة، إن الوزارة جاهزة لعقد امتحانات الثانوية العامة فى موعدها المحدد 21 يونيو الجارى، مضيفا أن كافة الأعمال التحضيرية لسير الاختبارات تم الانتهاء منها.
 
وأضاف رئيس امتحانات الثانوية العامة، أن جاهزية الوزارة للامتحانات كانت منذ مايو الماضى قبل قرار تأجيل الامتحانات ليوم 21 يونيو، موضحا أنه تم الانتهاء من وضع الأسئلة وطباعة المطلوب منها وفق الخريطة الزمنية لعقد الاختبارات، حيث يتم طباعة الأسئلة وتظريفها ووضعها فى صناديق حديد وتعقيمها، إضافة إلى تحديد الأعداد التى تشارك فى أعمال الامتحانات من بين رؤساء لجان ومراقبين ومقدرى درجات وسيتم إرسال خطابات الندب لهم منتصف الشهر الجارى.
 
وشدد حجازى، على أنه ضمن الأعمال التحضيرية التى تم الانتهاء منها تحديد لجان السير بعد زيادتها على مستوى الجمهورية بإجمالى 3313 لجنة أساسية، مؤكدا أنه تم توزيع الطلاب عليها وفق قاعدة البيانات الخاصة بالطلاب والتى يوجد نسخة منها فى الكنترولات، موضحا أن توزيع الطلاب على لجان الامتحان راعى التباعد بينهم لتحقيق أقصى درجات الحذر من فيروس كورونا، قائلا: مهمتنا فى الأساس حماية الطلاب والحفاظ على سلامتهم وصحتهم.
 
 
وأشار رئيس امتحانات الثانوية العامة، إلى أن جميع الخطوات التى تسبق انطلاق الامتحانات تم تجهيزها، خاصة توفير كمامات ومطهرات وقفازات للطلاب لارتدائها خلال لحظة دخول اللجان، لافتا إلى أنه يجب على الطلاب أن يكونو حريصين على ارتداء الكمامات حرصا على سلامتهم داخل اللجان من انتقال أى عدوى، قائلا: أى طالب ستظهر عليه علامات أو اعراض إصابته بكورونا سيتم نقله إلى المستشفى حيث يتم توفير مشرف صحى وسيارات إسعاف أمام لجان الامتحانات.
 
وكشف رئيس امتحانات الثانوية العامة، أن تعقيم اللجان وتطهيرها سيتم من قبل الجهات المختصة والمعنية، موضحا أن هناك مرحلتين للتعقيم الأولى تبدأ قبل انطلاق الامتحانات مباشرة أى قبل 21 يونيو الجارى، والثانية عقب انتهاء الامتحان بشكل يومى استعدادا لليوم التالى لعقد الاختبارات، موضحا أن هناك فرصة ومتسع من الوقت لتعقيم اللجان بشكل مستمر خاصة أن الامتحانات تعقد فى الأسبوع بواقع 3 أيام فقط طبقا لجدول الامتحانات الذى تم إعلانه بعد التعديل.
 
وأكدت مصادر مسئولة، إنه لا بديل عن عقد امتحانات الثانوية العامة، 2020، لأنه لا يوجد أى نظام تقييم أخر يمكن الاعتماد عليه أو تطبيقه على الطلاب، موضحة أنه لن يتم أيضا الاستجابة لمطالب البعض حول خروج المواد غير المضافة للمجموع من جدول الامتحانات وتكليف الطلاب بعمل أبحاث فيها بحجة تقليل نزول الطلاب للجان السير، قائلة: هذه المواد يؤدى الطالب فيها الامتحان مع مواد تضاف للمجموع فمثلا يؤدى الطلاب امتحان التربية الدينية مع اللغة العربية وبالتالى الطالب سيكون داخل لجنة الامتحان ولن ينزل بشكل خاص لأداء امتحان الدين، وأيضا التربية الوطنية مع اللغة الأجنبية الثانية، كما أن قانون الثانوية العامة يشير إلى أن امتحانات الثانوية العامة تعقد جميعها فى توقيت واحد بامتحان موحد.
 
وشددت المصادر على أنه يجب على لطلاب المتقدمين للامتحانات التركيز فى مراجعة المقررات الدراسية، قائلة: المنهج الدراسى أصبح أكثر سهولة خاصة بعد حذف معظم مقررات الفصل الدراسى الثانى بعد توقف الدراسة بسبب فيروس كورونا وفرصة حقيقة للتفوق، متابعة: لا يجب على الطلاب القلق من تأمين اللجان صحيا ووقائيا وطالما التزموا هم أيضا بالتدابير والاجراءات الصحية.
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق