حزب الدستور ينعى شهداء مسجد الروضة.. ويؤكد: حان الوقت لمواجهة دواعش الفكر

الجمعة، 24 نوفمبر 2017 10:44 م
حزب الدستور ينعى شهداء مسجد الروضة.. ويؤكد: حان الوقت لمواجهة دواعش الفكر
الدكتور أحمد بيومي
أحمد رجب الضبع

قال الدكتور أحمد بيومي، رئيس حزب الدستور، إن الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجد الروضة، اليوم الجمعة، غرب العريش بمحافظة شمال سيناء، أكبر دليل على أن المتطرفون لا دين لهم، الذين يظنون أن تكفير وكراهية إنسان هو انتصار لهم، الذين يقتلون كل يوم تحت شعار التدين الزائف، وأنهم ينشرون الكراهية تحت شعار حماية الدين، ويجب وضع خطة شاملة لمواجهة هذا الفكر من قِبل الدولة وبمشاركة كافة القوى السياسية.

وأكد "بيومي" في تصريح خاص لـ"صوت الأمة"، أنه حان الوقت لمواجهة دواعش الفكر الذين يعتقدون أنهم ملاك الجنة وأنهم الآلهة على الأرض، وأنه لابد من الوقوف بقوة في وجه هؤلاء الإرهابيين، ومنع إنتشار إفكارهم الإرهابية التى تعمل على هدم الدول، وأيضاً منع مشايخ التكفير من الصعود على المنابر في المساجد، متسائلاً " لماذا الإصرار على خطاب التمييز والتكفير وهناك إرهاب يستهدفنا جميعاً".

وتقدم بيومى، بخالص المواساة لأسر الشهداء، سائلاً المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته، وأن يلهمم ذويهم الصبر والسلوان، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.

جدير بالذكر أن هذا الحادث ادى إلى استشهاد 235 وإصابة 125 مصاباً، وذلك بعد انفجار عبوة ناسفة فى ساحة مسجد الروضة.

من ناحية أخرى، أعلنت رئاسة الجمهورية، الحداد لمدة 3 أيام على أرواح شهداء الحادث الإرهابي، كما عقد الرئيس اجتماعاً أمنياً مع اللجنة الأمنية لبحث تداعيات الحادث الإرهابي.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق