"خاف بس من خوفك".. خطوات تشجعك على التخلص من العادات السيئة في حياتك

الأربعاء، 07 فبراير 2018 11:00 ص
"خاف بس من خوفك".. خطوات تشجعك على التخلص من العادات السيئة في حياتك
إسرا سرحان

الجميع منا لديه بعض العادات السيئة في حياته، وليست من السهل التخلص منها، فالبعض منا يحب هذه العادات ويتكيف معها ولا يريد تغييرها، والأخر عكس هذا تمامًا، إذا كنت ممن يريدون التخلص من ذلك، ومساعدة نفسك للصعود إلى الأمام، اتبع معنا هذه النصائح وفق موقع "step to health".

تحديد ما إذا كانت هذه مجرد عادة سيئة أو إدمان

من المهم أن تكون قادرا على تحديد ما إذا كانت عادة سيئة أو إدمان، والفرق الرئيسي بين الاثنين هو السياق الظرفي الذي يحدث فيه، على سبيل المثال، تحديد ما إذا كان لديك دائما نفس العادات السيئة في وقت معين أو في ظل ظروف معينة.

فكر ماذا سيحدث إذا تغير الوضع، هل يمكن أن تنتظر بضع ساعات دون الانغماس في العادة السيئة الخاصة بك أو أنك لن تكون قادرة على التركيز على أي شيء آخر؟، يجب أن نأخذ في الاعتبار أنه، في حالة الإدمان، ليس لديه فقط سلسلة من الأعراض على المستوى الفسيولوجي، ولكن أيضًا على المستويات النفسية والعاطفية، ولذلك فإنه أكثر تعقيدا بكثير، في هذه الحالة من الجيد استشارة أخصائي أو طبيب نفسي، إذا كانت هذه العادة السيئة "إدمان".

أجعل التخلص من هذه العادة "هدف"

حان الوقت لاتخاذ قرار بـ"وعي" للتخلص من هذه العادة، لهذا سيكون عليك أولًا تحديد الأسباب التي يجب على إثرها الإقلاع عن التدخين، فكر في العواقب السلبية وما تنطوي عليه، ولا تنسى أن تتخيل شكل حياتك يوما بعد يوم كيف يكون دون ذلك، والهدف هنا هو أن تجد مزايا في الإقلاع عن هذه العادة السيئة.

ولذلك، فإن الشيء المهم هو جعل قائمة بجميع الجوانب السلبية، عندها فقط سوف ترى بوضوح لماذا هو مهم بالنسبة لك حذفها وراء ظهرك، فهي أيضا يمكن أن تساعدك على إعداد قائمة أخرى من التغيرات الإيجابية في المستقبل بمجرد التخلص منها.

حدد موعدا نهائيًا للوصول إلى هدفك

من المهم أن تقوم بوضع علامة على التاريخ النهائي عندما تريد ركلة عادتك من حياتك الخاصة، من الأفضل تعيين فترة زمنية واقعية، والشيء الأكثر شيوعًا هو تحديد مدة تتراوح بين شهر وثلاثة أشهر نضع في اعتبارنا أنه مهما كنت تريد، لا يمكنك التخلص من هذه العادة في يوم واحد.

لا تخف من العودة إلى هذه العادة

من وقت لآخر سوف تفكر في الوقوع مرة أخرى في عادتك، من المهم عدم الخوف منه وعدم إلقاء اللوم على نفسك إذا كنت تشعر بلحظات ضعف، في هذه الحالة ما عليك القيام به هو المحاولة مرة أخرى، ففي بعض الأحيان، لا تتحقق الأمور في المرة الأولى.

منذ تطبيق هذه النصائح يمكنك النظر بعد مرور 66 يوما منذ تاريخك المستهدف، فإذا لم تكن قد سقطت مرة أخرى في ذلك، سيكون لديك قرة رائعة في التغلب على العادة السيئة التي كان لديك بسهولة فيما بعد ذلك.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق