"وزراء الصحة العرب" يدرس منع الدعاية للتدخين في وسائل الإعلام

الخميس، 01 مارس 2018 03:24 م
"وزراء الصحة العرب" يدرس منع الدعاية للتدخين في وسائل الإعلام

وافق مجلس وزراء الصحة العرب، في اجتماعهم اليوم الخميس، بمقر المجلس، بحضور الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، على قرار مقدم من المكتب التنفيذي بشأن اعتماد مراكز تدريبية فى البلدان العربية لتدريب الأطباء العرب.

وتقدم الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة، بمقترح لاعتماد المعهد القومي للتدريب التابع لوزارة الصحة، مركزا معتمدا عربيا للتدريب في مصر، وتقدمت المملكة العربية السعودية، بمقترح لاعتماد مركز تدريب القيادة والتحكم بالرياض  لمكافحة الأمراض الوبائية لاعتماده، وتم الاتفاق على عقد ثلاث دورات تدريبية سنوياً تحت إشراف الأمانة العامة للجامعة.

وأكد وزير الصحة، أن الأمانة الفنية للمجلس تقدمت بدراسة تشتمل على بندين لرفعهما إلى القمة العربية بعد اعتمادهما من اجتماع مجلس وزراء الصحة العرب اليوم، الأول منع الدعاية في وسائل الإعلام عن التدخين، والثاني منع التدخين في الأماكن العامة والمغلقة بما فيها المدارس والجامعات.

وقال الوزير، إنه تم تكليف الأمانة الفنية بالجامعة العربية بدراسة إنشاء المعهد العربي للتدريب على الممارسات الطبية، لتدريب الأطباء العرب، لافتا إلى تكليف الأمانة الفنية بالجامعة بتقديم تقرير ربع سنوي لمتابعة تنفيذ قرارت مجلس وزراء الصحة العرب.

وأضاف "عماد الدين" إنه لا يخفى على أحد التحديات التى تواجه منطقتنا التى توثر على صحة، ومرض فيروس سى هو أحد أخطر العقبات الصحية في مصر ولأجل هذا سعينا سريعاً للتخلص منه،  فقد تم زيادة مراكز العلاج من ٥٣ ال ١٨٥ وتم ميكنة هذة المنظومة بشكل فعال بحيث يحصل المريض في خلال اسبوع في اجراء الفحوصات والتحاليل على العلاج، لافتاً الى انه تم علاج مليون ونصف في العامين السابقين بتكلفة تقرب ٤ مليار جنية، مشيراً الى اننا بدأنا في المسح الطبى لـ 50 مليون مواطن مصرى.

وأشار وزير الصحة والسكان إلى قرارات مجلس وزراء الصحة العرب التى لم تفعل بشكل منتظم بالرغم من موافقة المجلس بشأنها العام الماضي مثل قرار سفر المصابين بفيروس سي الذين تم علاجهم الى البلدان العربية والاعتماد على  تحليل ال PCR بدلاً من تحليل الاجسام المضادة الذي لم يفعل بالرغم من اقرارة، حيث قرر مجلس وزراء الصحة العرب اليوم تسمية معمل مرجعى معتمد بكل دولة، يكون مسئول عن اعتماد هذا التحليل تسهيلاً على الراغبين فى السفر.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

لنذاكر الرسالة ونتذكر الرسول

لنذاكر الرسالة ونتذكر الرسول

السبت، 17 نوفمبر 2018 08:08 م
مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م